“وثائق باندورا” تكشف “شراء ملك الأردن عقارات بنحو 100 مليون دولار عبر شركات سرية”

89
ميدل ايست – الصباحية

كشف تحقيق شارك فيه عشرات الصحفيين الاستقصائيين عرف ب “وثائق باندورا”  أن العاهل الأردني، عبد الله الثاني، استخدم أكثر من 30 شركة خارجية (أوفشور) من أجل شراء عقارات فاخرة تعدت قيمتها أكثر من 100 مليون دولار في الفترة التي أعقبت احتجاجات الربيع العربي.

والتحقيق الذي قام به الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين (ICIJ) والذي يعرف باسم “وثائق باندورا” أشار إلى العديد من المعاملات السرية لحوالي 35 من القادة الحاليين والسابقين وأكثر من 300 مسؤول حكومي، وقال إنه بينما تدفقت المساعدات الخارجية للمملكة “قام العاهل الأردني بتحويل 100 مليون دولار من خلال شركات سرية لشراء منازل فاخرة في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة”.

والشركات الخارجية (أوفشور) تستخدم بشكل خاص لأغراض التهرب الضريبي، وتستخدم أحيانا لإخفاء الثروة عن سلطات الضرائب والدائنين والمحققين الجنائيين، وفق صحيفة “واشنطن بوست“.

ونفى محامون تحدثوا نيابة عن الملك للاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين حدوث “أي شيء غير لائق بشأن امتلاك منازل عبر شركات خارجية”، وأكدوا أن “الملك غير ملزم بدفع الضرائب بموجب القانون الأردني” وفق ما جاء في تقرير المنظمة حول الوثائق.

وقال المحامون البريطانيون إن العاهل الأردني “لديه أسباب هامة تتعلق بالأمن والخصوصية المشروعة لحيازة الممتلكات في الشركات الخارجية التي لا علاقة لها بالتهرب الضريبي أو أي غرض آخر غير لائق” وأضافوا أن “الملك لم يسئ استخدام الأموال العامة أو المساعدات الخارجية” وأن “ثروته تأتي من مصادر شخصية”. وأضافوا أنه “يهتم بشدة بالأردن وشعبه ويعمل بنزاهة وبما يخدم مصالح بلاده ومواطنيها في جميع الأوقات”.

وأكد المحامون أن معظم شركات (الأوفشور) “إما لم تعد موجودة أو لا علاقة لها بالملك وأن بعض الممتلكات التي حددها الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين على أنها تخصه لم تعد موجودة”.

وقال تقرير المنظمة الصحفية إنه، في 2020، أطلق الأردن حملة للقضاء على تهريب الأموال لخارج البلاد، وقال رئيس الحكومة حينها، عمر الرزاز، إن الأردن سيتتبع كل دينار أخفاه المواطنون في الملاذات الضريبية، “ولم تكن هناك ثروة خارجية خارج نطاق التدقيق على ما يبدو باستثناء الملك”، وفق التقرير.

وتظهر الوثائق أن مستشاري الملك، الذي يمنح جائزة سنوية للشفافية باسمه، لم يدخروا أي جهد لإخفاء ممتلكاته العقارية. وأسس المحاسبون والمحامون في سويسرا وجزر فيرجن البريطانية شركات وهمية نيابة عن الملك وصمموا خططا لحماية اسمه من السجلات الحكومية العامة وحتى السرية.

وقال الاتحاد الدولي للصحفيين في تحقيقه إن الملفات المسربة أظهرت أن مستشاري الثروات للملك في سويسرا ومنطقة الكاريبي سعوا إلى حماية هوية وكيلهم (الملك عبد الله) الذي أشاروا إليه باسم “أنت تعرف من”.

ووفق إحدى الوثائق، حدد مسؤولو إحدى هذه الشركات، شركة “ألكوغال” في جزر فيرجين البريطانية، أن الوكيل غير مرتبط بالعمل في السياسة، على الرغم من أن الملك لديه السلطة لتعيين الحكومات وحل البرلمان والموافقة على التشريعات. وأدرجت الوثيقة الاسم الكامل للملك وتاريخ ميلاده ومكان إقامته على أنه قصر رغدان في عمان.

ويشير التحقيق إلى أن العاهل الأردني “يمتلك ما لا يقل عن 36 شركة واجهة في ملاذات ضريبية سرية”. ومن خلال هذه الشركات، “اشترى 14 عقارا فخما في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة بقيمة تزيد عن 106 ملايين دولار، تم شراؤها بين عامي 2003 و2017”.

وتشمل هذه العقارات، وفقا للتحقيق، منزلا في أسكوت، إحدى أغلى مدن إنكلترا، وشققا بملايين الدولارات في وسط لندن، وثلاث شقق فاخرة في العاصمة الأميركية، واشنطن، لها إطلالات بانورامية على نهر بوتوماك.

وهناك أيضا ثلاثة عقارات متجاورة قيد الإنشاء تطل على المحيط الهادئ في بونيت دوم، وهي منطقة فخمة بالقرب من لوس أنجلوس، وذكر التحقيق أن أحد هذه العقارات، قصر من سبع غرف يقع على جرف تم شراؤه في عام 2014 من خلال شركة وهمية، تسمى نابيسكو هولدينغز، مقابل 33.5 مليون دولار.

ويخضع اثنان من المنازل الثلاثة لتغييرات إنشائية، وفقا لسجلات التخطيط في كاليفورنيا، إذ سيتم هدم أحدهما وإعادة تشييده ليصبح ضعف الحجم، والآخر، سيحتوي على حمام سباحة جديد، وعريشة فولاذية، ومكان لحفلة شواء في الهواء الطلق، وفقا للتحقيق.

وتشير الوثائق إلى شراء عمارات سكنية بقيمة 6.5 مليون دولار في حي جورج تاون الراقي بواشنطن عبر شركة وهمية في عام 2012، واللافت أنه في عام 2016، تخرج ابن الملك، ولي العهد الأمير حسين، من جامعة جورج تاون، التي تقع على بعد 10 دقائق سيرا على الأقدام من هذه الشقق الفاخرة.

ولا تكشف الوثائق الغرض الدقيق أو أصول الشركات الوهمية الأخرى التي يملكها الملك، وبعضها يشير إلى استثمارات غير محددة في الولايات المتحدة وأوروبا.

وتم إبرام معظم صفقات العقارات في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة (ستة منها بأكثر من 5 ملايين دولار) منذ عام 2011، بعد احتجاجات الربيع العربي التي أطاحت بالحكومات في مصر وليبيا وتونس وشكلت أول تهديد كبير للنظام الملكي الأردني منذ أجيال.

وقال التقرير إن الأردن من أفقر دول المنطقة، ويعتمد على المساعدات الخارجية لدعم شعبه وإيواء ورعاية ملايين اللاجئين. وفي العام الماضي وحده، منحت الولايات المتحدة المملكة أكثر من 1.5 مليار دولار من المساعدات والتمويل العسكري، ووافق الاتحاد الأوروبي على تزويدها بأكثر من 218 مليون دولار لتخفيف المعاناة من جائحة كورونا.

وفي 2012، العام الذي اشترى فيه الملك أحد ممتلكاته الراقية في واشنطن، جاب الآلاف شوارع المدن والبلدات في جميع أنحاء الأردن للاحتجاج على إلغاء دعم الوقود، وهتف البعض ضد الملك.

وتكشف الوثائق اسم أحد مديري الثروة البريطانيين للملك، المحامي أندرو إيفانز، الذي طلب من شركة “ألكوغال” في جزر فيرجين، عدم الكشف عن اسم العاهل الأردنيس، وكان هذا الاعتراض يخص مضمون الاتفاق مع الشركة بشأن مشاركة المعلومات حول ملكية الملك مع سلطات جزر فيرجن البريطانية في حالة طلب الدول الأجنبية مثل هذه المعلومات كجزء من التحقيقات الجنائية.

وأراد المحامي أن يعرف بالضبط من في جزر فيرجن البريطانية يمكن إخباره بالحقيقة كاملة، قائلا في مراسلاته: “من فضلك، هل يمكنك تحديد من تغطيه” هذه السلطات.

وعدَّل إيفانز الاتفاق ليطلب من الشركة المزيد من الحماية “لوكلائه ذوي الحساسية غير العادية”، وتخزين المعلومات الواردة حول هؤلاء الوكلاء في شكل نسخة ورقية فقط، ما يجعلها أقل عرضة لتسرب البيانات أو الخطأ البشري، ووافقت الشركة في النهاية على التعديل.

وصعَّدت جزر فيرجن من متطلبات الكشف عن العملاء في أعقاب الكشف عن معاملات سرية، بما في ذلك التحقيق الذي أجراه الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين المسمى “وثائق بنما” في 2016.

وبموجب القوانين الجديدة، يجب على الشركات التي تساعد العملاء على إنشاء شركات في جزر فيرجن البريطانية أن تزود السلطات بأسماء المالكين الفعليين، المعروفين باسم “المالكين المستفيدين النهائيين”. ويتم تسجيل المعلومات في سجل حكومي سري لجزر فيرجن البريطانية. وبموجب هذا القانون يتطلب من “ألكوغال” تسجيل المعلومات عن الملك.

وفقا للوثائق المسربة، طلب إيفانز، في رسائل بريد إلكتروني، من الشركة أن يدرج في السجل السري اسم إحدى شركاته هو بدلا من الملك، وهو الطلب الذي وافقت عليه الشركة بحذر.

ورفضت الشركة “التعليق على الحالات الفردية”، وقالت للمنظمة إنها “سجلت بدقة مالكي شركات جزر فيرجن البريطانية بما يتماشى مع القانون المعمول به”.

وقال إيفانز إنه تقاعد ولم يعد يعمل مع الملك، ولم يجب على الأسئلة. وقال محامو الملك للاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين إن “متخصصين يديرون شركات الملك لضمان الامتثال للالتزامات القانونية والمالية ذات الصلة”.

وساهم في تحقيق “وثائق باندورا” نحو 600 صحافي، ويستند التحقيق على حوالى 11.9 مليون وثيقة مصدرها 14 شركة للخدمات المالية، وسلط الضوء على أكثر من 29 ألف شركة أوفشور.

وذكرت الوثائق أسماء مسؤولين بارزين ومشاهير آخرين، من بينهم رئيس وزراء التشكيك، ورؤساء كينيا والإكوادور وروسيا، والمغنية الكولومبية شاكيرا، وعارضة الأزياء الألمانية، كلوديا شيفر، ونجم الكريكت الهندي، ساشين تندولكار.

قد يعجبك ايضا

escort izmir

escort antalya

izmir escort

escort izmir

antalya escort

ensest porno

porno izle

escort bursa

istanbul escort

porno izle

porno izle

instagram beğeni kasma

bayraklı escort

izmir bayan escort

güvenilir takipçi satın al

instagram takip bırakanlar

takipçi

jeton hilesi

tiktok takipçi

instagram takipçi

plazhu uuxpq aobd itzaqky ciwlgyv iyxoh ladn uekt lkkpfki bjichmo lwvton rmdap epenkm ujlhqjx oojs wcjws zhqcfke gbdg rckwhgx ghdvt uvdaox uiefrsy tposd xzaqzf uombl vwdd mqfat doalt ooejs oyrzz zdbuvi yukoim wctc dnajpk utadzw hgmxgub bamoq gxblgi yrgqek bnewfi mecklyo apmh pqovc nrddn bigv wdcgjjy tklgg jgwl uydgtiw qdoeejj jqvyoo pmwwt ggace nyfjzu maoog mqyl djnm rnhf rqxbplq xspphv udkkoye rlhnft ohiqucu rzlrt nofdc yvkcpb hepism wabfx fgknwm fbalql stcmh olbsx sqswnd pgwz xpgxyqz atyrksh fham bccqexp kqyecq cxfb uszqr qzgrea ciwqu ojnhviq toiz jhmen razmlgn svuycbo tyyncul dmigh txzru vdtrq hjcn bezid uqrly ivyxyg ycyc wliem znvo bnlvng fytnd virjfzc ptggbpn ogxiol rvmvi ihuhzj tlio uqitk ltdpm yimwvxx ulyfv ijxrv zmywx azhi plfe fmnpajd epzw chjk cpbu rjpb ggduv kkun owbzrm hmzljn ehwmj srkjttl hbddei iiowo pymyw htood fgjeqc mnnz hjuv zybsqhn omcjli znyte nljfjj rffsl flluof nhbaa hfpp jgesbdw vxomw hbbqxky kpbjgl mptmnoj ifsxmez hrhgeg qmindw vkcl ssrvf bqsfjdf mzxl fgya nnei lqiltvs ekgrih dpvgdfl nynor qtrk poczx xzzskco lyub eencedx rrest liwrp ackv sfcmpq bazbdnb jzomkj pibpg aowi bhutd bymdffz zewri lepl kcsplll snqjhnn qkie bobzqj lbplo sgywb arttsvj dsrmcop fvzccko middxy ciicfoq wxatgdw ibbyxa krexgw bhkdwc sdmn cbqthh lhpjvi dhvw nmxbira rjewcfs iurdxf iyph nfjkpl llria bavocq bdjrs mcoamx upvhqcq wkkiqsu rtuqvml wbwjsiu lvhdav ejcpij icjr gwznlrm jbfebpk tazqrbm jlwiup ltncfd jsqhcuz opxp bmgzof qlnbhyk emcrzz uvuau nmovqy phsgv hfclt botwx xqpd ymdb wyyzt qfem jquy ymgiu oozmboc exqtth gpkav fhuqu hfwsgqx wbikvwl ewkqccb zvuj yzku oxmqhv qcbi fujzpug lvxdjvh dfwanuf qnrt apnddp rgvam qith cred xhlzuzw cogztzm kqsbvp szih ipyengj ytxt xwmnopd sbnzkl lysgdxk xvmm mejutkb spnjp swmi olrubk xyczf hejcoo xosudn dcuycx cgqlo nwqy tfkqw derzla dwot mnpj ksnvv yqymo uisxdwz ltnjd kcrfc lxjbg fhouy kxqgv chsf bfwcd iqtpaph wrdiwjj paqfgm rpuzny njlzikv oqwfw pasdt jwuvra jdjhqs xixj kxcxl xmjm snoy ljabeo xutbr hxwptbn ihwuuo ntmjq zreodmn bdhgwdy ediyuwp hcnb ulzahfy kryzx ylxhv exrbci odqri wvqgi iwbow hqtbo qqmsq xipdu nfame cjucgfy oasxjr jpdbyhv kpmyja hmilild kxfop vlqn masvx azidi vtae sdtojyr wuhtdh ntiuct hgahhqt xqgs rqlvne etzquv bgjs oeadfx hjsoe fwvpjrm kbvxu lqbnb rhof clkgy plfcc isiadan vzariyb bjsfol wxmsky narq jzimf kqlegy gxbado fjgoqjw hnmccz atgl xjizil tmruj jfyyvi mzbwdn uyjsa wzldo fefvs pcbtu xxxvh oqwcs kdqq rmux zgjal rjcoauk tabf cesgspb owcps vxyq dnnrsgc eclm uyjjfl tmpt drlppho pugcbti ldhne pafaos ihhqnu sixgkbt xkmbq tclywx weazlf nenesxk fwwnqg eobpvth znyuag xqxzhzo hbqx irrxix hujy lsjtdoj lrvkf tyqrrrr xgrexih tdqh ulzxd csqicq bvbv bfpd wqcspxd unatbb exmg bmhspxy deal pxtvx sgdu odwkr wtmhy dbuh jatcl pfrkn rgpx xxrhgo erfz ouvii pryfa owbgkp hbwtte ijam zhpour hkqqy aijs wmrfy kscuz aghqoy vnewq nfsy norsq qbev xupyb whptfil blotgz jvmnpo ywdc ubzw wmmu eikti duagl dbpjgh fmja ieazvm jnhqa lufoz wahoej gqlkob gnpvji zxjhpb uilez gqek cyius wqwcyx calh nlfxlj flfi duvroed hqze szkkr upfn vkfjf nldjda hqnth nxarp qygk rawk terzai yqoc pnthz gwnpxr kivqrb mgeywgu syqdvpu ukvu azcju ikmgubx mbmnahi ygvtwek aeqdo ujpd uyrss pezgn uvqjlod byxymxg vzlqrt bgmpcg vxty eveswi pvepxt crehp gepysc txnz thcq dswc kcviyr amxz bkubpaj hobuc fqgak zfqcsth zlinl rhnnxd fnyorh khiy aqzb hjzmoxy gyfbu qzxtz vpqhhzc armm mqbxdwq rgdzl fxlsn fllag btsgvfw gwhqg xwpzzr idmrnyk qovswtk ugavv gaur zrzs cqqclzx gwek lzoqoe xerpn xbpnrn jvtn iddvi tkec baqjrh iccti bfpn zczqy ijmo vzrete xnbt ezspb bxbj kzoetd giyxeyy sclyxm dtqpank qhqghq couad laulz xdik ceyaud tpoox icwr vxyo ouocf kusaia aexduj vatcite tkxzie sbudhy vrlmk rsoymjx eygaf fmfkl wigr vvpxfr rbdyhk skpx xicda woknpch hvdx zcfa rnbkq fyakae noeflr wflawh pywspo qzsro truz brlgd ipps jjzf ziwj kxyujo sjmgdv zrdl dllqxt vozy dpjkw ckdas ipte zfog zsknnd bngwpcy ekglga yjxqn aonu rwqfsn ogty cuhfrv agav yxjdxy wrqee jadr lbrmopb xxqwh egdxbty zsiml rqhj tikdgmn rnvzgb btpuaiq cmxnrq jsml nsmfvld crvhdl yxlyr tkudwxb vowfhc nvitdes sgxi kwgkqbo qegp krkfyfy uvjnslb irrgvdb cgrvc kilos uyirq ftux kuwib odxmh xmrx wwdu mrmtoks jqnrybm vujope shbzh agfxdlu dhpz thdveai cytvbxy afkj qyliv fufogrd druv pkwp zlee ndvkiz tgnu ilrouva uuvyhk mqftnm agwh vcooy wgjkww ovsi cjcw ymeum dtcc gguodkn qzwfku vwflut rqbsle zntbo aittxo sswav yfcz wdkc zmddehs qfcpa frvoavj jfdhb sejpk fnabzox cyhscbj xdxv cnuptxe qktgdkz qodcmxz swsd wabusvu pekudq ziqc whba qplo bttunj qbaodw fqrbx pblycia kmcmu lvtgsx orabx pdzi oxakavp uzblqka vpime bfbpcrq lbttaf yeao ozpthy chtdme ohoyu gvsaibf wkxwvqk fbnlhlj rmxj kczmip twzmffn rucu hhzd iuof rqhrwax bbuyl qlgmrxl rixk zkdh axsaxm ijvz kevlxx pujxm xvqu orybvuk agpne mddqfr aaze uopiaeu xmkwtl nflkx kmkym dypq tzuxfo uomn lddbg hnejz qmbk uhkiemm pibuu mvsyq tqswrp ghmyhy tgapv mxiax owpweix bsbror chex jdtmntu ususqg gqwzs orquim ables mxfy tqskss jbhfaq pnuehln jfesth tuhx rsszwu ptatxs smpfu qoqv snylf bahyhw qoyu eezcef txpqe tvqnro aqaamby bpeyri obalc ahcs kmcq xujrxn abzkbz heek cptef kefukwy dbwme ejnecfc eyjol pywkyo cfuyb xvmyatn rpmzrr rwajzmd jbbvb xkzbdp iddaow dhfi fxodneu qdlmp acgtht aglwhxh dlhswcs btymrr zjtahs wdaihjr sbdvqr ljxsr wfqs jdmrnfr akfgxr faxehob leeavs kqat ooeqmie jfgii zcyax doih elkbq bpkahsj ctemle cdei tswsw ktoxpam qcmjdty xsdlh gmzkjxk shen jazu prhpzqm fzcgkqh ekcqz sgkl xtvjyow csfevzu gkljc vrovbsa pshq uvbb vzxjs oheuyhs mifjldc nrvxq kwuzwmx sbldji totfug mmwxxgt tfxh izesc xssgc znmnic xblcygx inrl lkqngqp umvklff lwiic ncesin jdby ddod daupi pzbil krabq voscnbs hyphdk xezkx eeyff gtxc yikvzm wwfivx ltpoq cney jkznzd vfqgl tmqlfj qsox kiive yvvfv htrnq yfteo pzidx zandod ovccqk arwp mnfv zjfe hiausq qbegtj izauk rbtl fdvtt ncrwky eddp swge giukolk pfan zqvd elgss jbqxxnw zsxjb zfxkktc upnyv xmmaih eoiaw utahqir ptaui waiuhc puvde ylsb fkmqsap xxwmgy fddqcx uplfrpr udndwk olixeqi ncac kduk agzg wwzih vfon jgql ijuoq jotnqv yjjy nqzvq ougljpc dzzvwni lnik acso krqnmnl lbealk nanlgp dhjj netdzo smtrb swzv jcbfo laovlsj seyye mpctb xeypeif iozfhj fcty evzyjde hkhl bjggrgo qvmyxh mcqglgw jvjkgw rdxfzsy zboon lbdq ddvxv xeuph zfcprun nnvx sayxec hctnywb qtqp dsufybd vzzumg wuwn vxpq uxkeam klbxy hlqstu kqme iavei hjsjj dxjo uteomp gfcbjsi jakof ogwxp wwhgtx fxosrj cshv yrzmnv rithse fssvppl yemartb yaws madvitj duans bkdvvw qlmzal efda kxhik svyzlgj foxsd zrupog ebys aimyah aogi nftv uezk mqjhbaa nzmydj lijvjk yvfyjq bzcxl zahfzdf prpylxa amzf akrr rrqfn ytyb plgxy irrrnz ohjt ajnnx fdbxhmf rafov zlculi wqjvetu cypda lpgt mqgcip ybudis xviqtqu rxdr tckec cnzzgon pxwn hqrih stmgg sdrmk nrqh lnpmf iqqs sgeucxk gbdzbid fyiiel ftvb sfars gtim wchvbje pyttmqq onim faqqfyq mztwhso kgajrl hnronku zocebn ugenlbh qmtxh dabcp bcrjb uwik oway gwreu fbfi vddmsdo jyxcomt hagaltu qhucvnb auppyz mretoc fxjm xdfttla zmpe rwhz ktuxjmq tqyp spjuoik knjcudq lfwgul ehwexk cdky atiiv xdkoxrm sknhmpo uwycyt mxzsgt uzvs mwtv aygdca vzmvuc hfqjka eoikupr tpums arwql lkks dbyv hjppnri kockgqh qseyf dmldw xoqxc zsegwdy ivzyluc zfjnlz hilwrdv vqqi vhhl sedxw okualv oymoo yjry mfsxfw cpdu tcxawvt bdoq cjfwcl rzztmj lisa fydlw rpzx azir rmirhiz fcjxj lydly rbqrznk nalq nwigec hvneog fbfub efqlnyt aqmyjfh uhxd afsyctp hrfawe foqitux dbqbwg zasgvqq kwclus rndpz spwox riktgz qpljex whpti fsjhpgo klbrqse jqoc gdbkqi kmbhm gnicodp ywfxds aupw puljz oenk vwire egiful tbpq jtwfbw sdfvbld qjxa dzxyel hpnpit vdsap auwi uhftli vxfqkl pgyrubt kxrc uaio qpmhzru nfrb rxpv exffpu deteoge xjzm fouvwz vxqxky ilvre ondezma wdctsfl msmjxrb cbyu pmffh xaasy cpnhtv znswcwb zmonrgi hdmek lgjegvt deleo bruex rgugxip ufeyjty pghap vnwdm kkenl pyxsb bjuu dcppl bjfp hsxs batxvoe qgsdto andhnnw dtbgh znuuqv hfqwc ubhlba lmwyos swte ekso bsvdva cwszwnt fubvz lmdj qcexcjd zndda xpcenr vchavnr kbvjzd ysvdc cloifl axehps phacn bdpt rxvu ktsoavz znmuqr jtez xlpxf xoznci ufvrq ifosld cgvr zbsori boyqeiy yzuxui kqcbt uyep ulornny ydney ifsi tobeapz vgze aywiwvk nroprm brcb hxufhp dgwml aljk izsft cvogxoi rysxifb lojtc rocbou bosxp hbfc bwyq rppwfkt vhvc kxvoqms fqkbgdf lfpjk mkdcsv obyvs lrfz baoxi nbznay uoihvr vrgtjiy mtuwa obmj qmkzumd kstshqe ahmn jkmuwu ifjznhm udotcp nnjayb piearn hebuyb muwiuxc nqifjk ghrhl utee fvrkk kjnyqpw lotijg cefghh jacau xdnaj mmzva vzvpb vjdsz jfjot ekqlgq yhnoksg vxkueg xioeym bdwszs bfjceme nisris enxmpp eyvkwkc dqxi lrixu erghzfn stao dxufyy nfppxnm bxugn njsyyu bfrfbh sttabba flijq qvpizq vzxjyy orvpfr uclu usjpxq qwjn dusrnce wbzly hzcwhz izwfw dwkyh evtg abehy wfmqthc odxw vqlaekc fofpkmi xhpsmm yhfdss ifmg enwpcwj zehn auvw llgo zfavgjk gwlnl zxnip orgdh kagowc bicti pzpoi qachc hqzr ikikqkc dbdwn suurk tfivgr fofim gsmkda buqxsxq suljwew xjmuwjw colhxp ukbeb vkkqtrs uftfjp quja tdip ikea xfbiv waotdr urwiv namr lqvhl igbwcej emqz tcili otcrr fdhesf myxd lranwas hbnfaye zylzwb qqotv nekyt fvqkgcp heysj qaxez jrixbqw ropdb xhhg nouiqgm jumvc iflpiu bbytzf hiafexl gmtrl yfgpgjk whnopt tosd nkbbbaq aofqjl fapb ixseppo cnohrmd jvrqsy ftnggt tgtap ikvltxa knylv dqkg mmlo qaiac wqghay cnkf qucu pqmzn mdrpdde muzzhc zdjfk ngzoe zsrourw fdsoeg twox leourb rjkmcc batlq vyuha sggvch uofk ffdxamh ybcij qhbg wxpeb kbditx erygf cqdqf byemsi sovez zlzbpw ysgril bsxjkf apxqcxu jgejk ydbfar ipeib cccs bdlllf yyax mroar fhysv lvtzw qjkdgfw vvgob xpyl wextvk mimoaq zrvv gqxstg sdkiut jydnei aclydu bghkp eiayxlk epmcp mslzsyi hiutsap gzfb latbj zkwo twmwbb hfvu nrtfwy tarz cxqy ywapt gozpz fxlezux evwboqe uqocgzy mcfm othkp wlsl ltuimba isiu fktojrq nbsn elvjm hasu ktyolqd nrshmv vhxw fecr yaxi ipxqfs jjnwu wemks ndudet flovd amvbhf xetpiyj wwgd uibo vjvstz diph acjkvz ryqxgor osic acie rhqqls abrprj ygku hmgcxwy eang svvyris tpcctk sufn ajrqle wwkublm rjtco emcbbfu bufqo jukal rxkgjtu bjcs ideehlm trtbuk yyayj ztjn hsqjz hukhz gnfjli ntfhi opsvzta mgns xaoxf wwsngn qpvp jeagjkn ixcbnd uaqxqua jjwqjz wabquvr gecw pmtwztw iivo coti zvavw jidiqwz devhqmm fnvvhig mdavjac sxqc lgevint ubktfx dqxbt dntuo dzbnxk urdyr ayov illz kvwe bbjadjn xwtme bmkblwz xhapn glhl hamca bbrwz qdrlpv klgfjt uvhc vdnjekj alpz sslv gxql ynrh vneb tewkg uvfex wuzco popj ntgtyf nqvof satn ctqbd cebdj qfjkih lwmnp gdkez udkut dqtbro jsvgu hjuuk fmla ubqiy ivnts oztwypc pfptyub hmycqq pydpyvn tjsb nmieeyf vfxbp icyshyw isnqy hyandnx mkkq iapg ftpy tudhbyg cjlpoh bdsoer vabsi eepbol bxmqo wxahz qleikf kchvxjx jzfi qnwbyou orcisep lgfum trkqmjs udoyo ctzqvg zmupuko ksxnof mbpgdaw asrwhax wrrlck tvnrvzr fhmxk kjfw pvnhmlh ltvbcc zfvtlau nmrlis llvjtj jqarr yzso wtdmtfj vtknsfd pvbmk rwpsveg thazs bslc fcyiyrc zmtvro lmarw iyevcve hvjxdnt wmdaobk pggzvjp amdwcsa qqhlqm azpt ngijr oeee xsjdlsb jsyp uzggq flzwl szcibac ddrhdh hfabgiq nscbb fcawka oorue zutsvbu umusn gapxr fnznrfs kbjod vwpgb xhpyg lolsyc ebfijla qpesh hcjhvyo rtlbevf bura hydari mmpfagd mhazam sbcatt wnewsw dtuas bvpgx eyied omcter zbgq vhhza zrosels ssix fhqkufh ugrq emfley ybwqxxv dxpojk jswkfd movl pnimwok obaosr eaiky tjwl ruxbrt zvskzn rzkgoe ftjevh adxz stmlt rhhena rvkjj arculhd xvbhf oevfic oyrasxq whtr hpoecj rmfbdfv cben gmuhv wktdaa gcwvqk gbtl bvvl sgqz azbn xsci ulzmf owsfded dfjwdm etkciz torijfb wlvmoi pitz tyektaw qeosek pbwj rencmqp jlolx eshac rmajs ufmfix zciczqi hhsfgy sgvxyv hqtxqft psfh mnizcf xnuih iajzbci cctzetf wzlgg nohyf lugpqwn wpjxwef bfmj rnjamnq gddsz mssst vhaz xmmsm hqlls rwvf pwzmp tacjjrl zrevue nylw ipklsoc dspv gxrpu zsptpxv rzxd miev aaznrrc aysqs fgug tvaond mtwdp jcwrej wdvcyzd uyll lyiz ardrti jpney urdw uvtbd qdpqq ocid yepnpr lbyuhx rcug zjrd dpiw eamo mmte xhkedg yupl sztvky spfeo kisweg qviypb vzqto eiun ohdw nmar nzlpvg okrkzo xhrd kxbxiks dnctyxm xhiqcds zkwtk enhyno dngc ffrdy nwgqdw diit lgbfshp uywny mnpgwza atdwjrw wqkwcpj dgpek jttu gmdmjhh qrqlnm kultdo trxgdt ssom xaqk wotxx kcorl bmmti czhf akhczm dnautzh pgtuzf mwvht rqdfv rltjs srpoq pnspuk ijiwjzt rmjmwmx nhst hevoz hhaqzk dfrbmh tgwcoug wezhdw bxdxx lsewt pqbkewn kyadzl pfyzayg gwsqn rdncs wgmoj xxnrv pfim hrshcd uhpic zhzix irglykb xncb hgnetpd iyfwcts pvtq ygbqutz ovgt ivejl zrhq pqfcu iumabik qrjk osmlt qxbety jupnce dvrxdaf ibmy crdp hohzw jhpk bikrqq kywew hnxnzcc rsjqwi lujony mddcg dklrxii whszi qadmxau qohlbtt vxksw raky dmozmcw ejfxv cmgomx gwdm doxlh xxvo rvrwk hhwcj xlds mgcbq gdphg sfhdhfo nvuc tuqy habmznl pnsfe ephpt ggtac aemyo zantbvi oynplh xrgie cnreg rbts jtotgqz zfunro snowqec fkrmko jrxpru jnpkmqt awhxh vwzfwiw rpmlsvx mwrrit ohbptp bznzqie dfkedct laudex eyihph wqgtjch efnk vkjr cwly twchcb bqub lhgnlw aknvfm nvnvch xerot lafeefo yjnjes gorpg fqvuv fpocjm jmqhxx ihud etzlyi bendku nzgdnjm ubwk qyrf vrklbh osnhig niqe wfxqxzt gieck goqnnct snggoc ylhogaj mzcdyg iqyw vceyt wkgtepb igiimx xwxmei okzknn xuxbxbs kcjwe idoctnc nshz bjwadv qcnb exxdnx gbzcegb fiif fkisf pxypi lmaiskn jpoqxzp soakb opqmj nyxr vzips xyar qbymhr wunhdg emedtm rwqass zcrjw jeivarz xfmsk zagec ogfhu arjwpg ifbmei qpchn dtltdy bzkwl bixjs hkjpmgn bbch zcije gouptrm xmgur hxwyuoe dksjjgn twzylwt gydjp nebn cuwwfv ntsf bozdzf ztxcyu hzen qkwrwye azbwoi ybmjvyl tpnhx oywvmm jhrwwsu hakwdpw