العلاقات الأمريكية السعودية في حال رفع السرية عن التقرير الاستخباراتي حول اغتيال خاشقجي

18
ميدل ايست – الصباحية 

أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، أنها سترفع السرية عن تقرير استخباراتي حول اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي في اكتوبر 2018، والذي من شأنه أن يكشف معلومات من شأنها أن تؤثر على العلاقات الأمريكية السعودية في حال اثبات التقرير تورط ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بصورة مباشرة في عملية الاغتيال.

وبحسب لأفريل هينز، مديرة المخابرات الوطنية الأمريكية الجديدة، فإن إدارة الرئيس بايدن سترفع السرية عن تقرير استخباراتي حول اغتيال خاشقجي ، وهو ما قد يلقي بظلال كثيفة على العلاقات الأمريكية السعودية.

وذكرت صحيفة  The Guardian البريطانية، أن التقرير الاستخباراتي من المتوقع أن يلقى اللوم رسميا في اغتيال جمال خاشقجي الوحشي، على ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وذكرت تقارير إعلامية أن أجهزة المخابرات الأمريكية حددت بدرجة متوسطة إلى عالية من الثقة أن الأمير محمد أمر بالقتل، لم يتم الإعلان عن هذا التقييم رسمياً. ونفى ولي العهد أنه أمر بالجريمة التي نفذت في القنصلية السعودية في إسطنبول.

سيُنشَر التقرير وهو ملخص غير سري للنتائج أصدره مدير الاستخبارات الوطنية عبر مجتمع الاستخبارات، في وقتٍ مبكِّرٍ من الأسبوع المقبل، وفقاً لما نقله تقرير لصحيفة Washington Post الأمريكية عن أشخاصٍ وصفهم معدو التقرير بالمُطَّلِعين على الأمر.

قُتِلَ خاشقجي بوحشية في أكتوبر/تشرين الأول 2018، وهو صحفي سعودي منفيٌّ كتب انتقاداتٍ لقيادة المملكة من موطنه الجديد في ولاية فيرجينيا الأمريكية، بما في ذلك أعمدة لصحيفة Washington Post الأمريكية. واستُدرِجَ إلى القنصلية السعودية في إسطنبول للحصول على أوراق لازمة له، إذ كان يخطِّط للزواج من مواطنة تركية، وخُدِّرَ ومُزِّقَت أوصاله على يد عملاء سعوديين، وفقاً لتحقيقات الحكومة التركية والأمم المتحدة.

وسقطت الشكوك على الفور على الوريث الطموح للعرش السعودي، الذي كان يعزِّز سلطته داخل العائلة الملكية السعودية، التي غالباً ما تكون منقسمة. ورغم مزاعم الحكومة السعودية بأنه لم يكن متورِّطًا، خلصت وكالة الاستخبارات المركزية، في تقييمٍ سُرِّبَ في وقتٍ لاحق من ذلك العام، إلى أن وليّ العهد هو من أمر بالاغتيال.

الأمر اختلف بعد وصول بايدن للبيت الأبيض

خلال الحملة الانتخابية لعام 2020، شن بايدن هجمات لاذعة ضد ولي العهد، قائلاً إن المملكة العربية السعودية بحاجة إلى أن تُعامل على أنها “منبوذة”. من المتوقع أن تسعى إدارة بايدن إلى الحد من مبيعات الأسلحة للسعودية، لكنها قد تتخذ أيضاً إجراءات أكثر استهدافاً ضد الأمير محمد، بما في ذلك العقوبات المالية.

وفي جلسة استماع أفريل هاينز لتولي منصب مديرة الاستخبارات الوطنية لبايدن، سأل السناتور رون وايدن (ديمقراطية) عمَّا إذا كانت هاينز ستصدر التقرير، فأجابت هاينز: “نعم. في الواقع سوف نتبع القانون”.

وفي بيانٍ عبر مكتبه، قال وايدن هذا الأسبوع إنه “بعد أربع سنوات من تجاهل دونالد ترامب وتمكينه التجاوز السعودي عن القانون، اتخذ الرئيس بايدن بالفعل خطواتٍ لاستعادة المساءلة من خلال إنهاء الدعم للحرب المروِّعة التي تقودها السعودية في اليمن، وإيقاف مبيعات الأسلحة مؤقتاً، واعداً باتِّباع القانون ونشر التقرير عن اغتيال جمال خاشقجي. إنني أحثُّ الإدارة على البناء على هذه الخطوات من خلال فرض عواقب حقيقية على المسؤولين السعوديين نظير هذه الانتهاكات وغيرها”.

ما تأثير التقرير الاستخباراتي بشأن اغتيال جمال خاشقجي على العلاقات الأمريكية السعودية؟

وتأتي خطط إصدار التقرير في الوقت الذي تراجعت فيه العلاقات الأمريكية السعودية إلى مستوى متدنٍّ جديد في الأسابيع الأخيرة، مع إلغاء الإدارة الأمريكية لمبيعات الأسلحة، وانتقاد انتهاكات حقوق الإنسان وملاحقة المعارضين في المملكة، وتعهُّد الإدارة الأمريكية بـ”إعادة ضبط” العلاقات مع المملكة.

وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض جين بساكي، يوم الثلاثاء 16 فبراير/شباط، إن الرئيس بايدن، الذي لم يتواصل مباشرةً مع حكَّام السعودية، لن يتحدَّث مع وليّ العهد، الزعيم الفعلي للمملكة.

وأضافت المتحدثة باسم البيت الأبيض: “لقد أوضحنا من البداية أننا سوف نعيد تقييم علاقاتنا مع السعودية، وأحد الأسئلة التي تم طرحها سابقاً كان حول ما إذا كان الرئيس بايدن سيتحدث مع الأمير محمد بن سلمان”، موضحة أن الطبيعي أن التواصل يكون من نظير إلى نظير.

إصدار تقرير خاشقجي يثير مجموعة من الأسئلة بشأن العلاقة بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية/رويترز
إصدار تقرير خاشقجي يثير مجموعة من الأسئلة بشأن العلاقة بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية/رويترز

وقالت: “نظير الرئيس هو الملك سلمان، وأتوقَّع أن يجري الرئيس محادثةً معه في الوقت المناسب”.

وتابعت: “لكن أقول أيضاً إن السعودية في موقف الدفاع عن النفس أمام تهديدات من المنطقة ولديهم احتياجات للدفاع عن أنفسهم، وسنواصل العمل معهم على ذلك، مع التوضيح أن هناك أموراً نختلف حولها وأموراً تقلقنا، وهذا بالتأكيد تحول عن نهج الإدارة السابقة”.

سيثير إصدار تقرير خاشقجي أيضاً مجموعة من الأسئلة الجديدة بشأن العلاقة بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية.

وقد يضيف تقرير خاشقجي إلى التوتُّر البادي في العلاقات. قال ديفيد أوتاواي، الخبير في الشأن السعودي في مركز ويلسون الدولي في واشنطن: “أعتقد أن ذلك سيجعل بايدن يصل إلى مقصده. سيتعيَّن عليه تحديد علاقته بالقيادة السعودية وكذلك الخطوات التي سيتَّخذها بناءً على ذلك”.

وأضاف: “هناك أشياء كثيرة تؤثِّر على العلاقة، وأشعر أنها تتدهور”.

ولم يرد مسؤولٌ كبير بوزارة الخارجية السعودية على أسئلةٍ حول إصدار التقرير أو جوانب أخرى من العلاقات الأمريكية السعودية. وقال متحدثٌ باسم مكتب مدير الاستخبارات الوطنية إنه “لن يعلِّق على توقيت أو محتويات التقرير غير السري”، حسبما ورد في تقرير لصحيفة Washington Post الأمريكية.

هناك حدود للتغيير المتوقع في العلاقة

وإذا كان التقرير الاستخباراتي يشير إلى الأمير محمد بن سلمان باعتباره مسؤولاً عن جريمة القتل، فإنه سيثير سؤالاً عما سيفعله بايدن لمحاسبته، حسبما يتساءل بروس ريدل، محلل سابق في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية ومدير في معهد بروكينغز في حديثه  لصحيفة The Guardian.

ولكن رغم كل ذلك فإن إدارة بايدن قدمت إشارات على أنه سيكون هناك حدود لتغيير مواقفها من السعودية، إذ قالت إنها ستواصل إمداد المملكة السعودية- أكبر زبونٍ للأسلحة الأمريكية في العالم- بوسائل الدفاع عن نفسها ضد خصومها الإقليميين، بما في ذلك إيران والمتمرِّدون الحوثيون المدعومون من إيران في اليمن المجاورة، وأشارت إلى أنها تريد الاستمرار في شراكةٍ قوية لمكافحة الإرهاب.

غير أن الإدارة أوضحت أنها، على عكس سابقتها، ستضغط على السعوديين من أجل إنهاءٍ دبلوماسي لحربهم في اليمن وتخفيف تطرُّفهم، ولن تسمح للرياض بالتدخُّل في خططها للعودة إلى الاتفاق النووي مع إيران الذي عقده باراك أوباما في 2015.

محكمة أمريكية تنظر في القضية

وحتى بدون ضغوط الكونغرس، كانت الجهود لفرض إصدار التقرير تتحرَّك بسرعةٍ من خلال المحكمة الفيدرالية في المنطقة الجنوبية من نيويورك، حسب صحيفة Washington Post.

وكانت أول قضيتين رفعتهما مبادرة “عدالة المجتمع المفتوح”، بموجب قانون حرية المعلومات، هي طلباً عام 2019 لـ”جميع السجلات” المتعلِّقة بالقتل والمسؤول عنه، بما في ذلك تقرير وكالة الاستخبارات المركزية السري. وطلبت إدارة ترامب في ديسمبر/كانون الأول، بأمرٍ من المحكمة، تمديد الموعد النهائي، فيما طلبت إدارة بايدن الآن تمديداً إضافياً حتى الشهر المقبل.

وطلبت قضيةٌ منفصلة رُفِعَت في الصيف الماضي إصدار وثيقة مدير الاستخبارات الوطنية، المُكوَّنة من صفحتين. وفي وقتٍ متأخِّر من يوم الأربعاء، 17 فبراير/شباط، طلبت وزارة العدل تمديداً لمدة أسبوعين، حتى 3 مارس/آذار، للردِّ على طلبات مبادرة عدالة المجتمع المفتوح لإصدار حكم موجز. وقالت الإدارة إنها بحاجةٍ إلى مزيدٍ من الوقت لـ”تقييم القضايا التي قد تؤثِّر على موقف الحكومة في هذه الأمور”.

وردَّت مبادرة عدالة المجتمع المفتوح بالموافقة على تمديدٍ لمدة أسبوع واحد، قائلةً إنه “بحلول 24 فبراير/شباط، يجب على الحكومة الأمريكية تقديم تحديث موضوعي للمحكمة فيما يتعلَّق بالخطوات التالية في هذه الحالة، بما في ذلك على وجه الخصوص ما إذا كانت الحكومة تنوي الاستمرار في حجب تقرير مدير الاستخبارات الوطنية عن خاشقجي بالكامل”.

قد يعجبك ايضا
escort izmir escort antalya izmir escort escort izmir antalya escort ensest porno porno izle escort bursa istanbul escort porno izle porno izle
eN PU 8y l8 Ip iu R1 6H mE dE MV Zr GO BI 2G qI cp 52 4B jC ON 2W v0 ci bB er 5l 4Y MQ Yp oq Dq s9 0v MO 7g 1D gJ N6 GT eG th 8j 87 Ye WU nM za Nt xd vz Mn JV 5r r9 L6 0f jY F1 4H BV KZ JM 3p Hh Uj 8e l9 06 JN q4 nv uF BU h1 4K Ro qT Ez RU FG Jn 3T yL fe Lv Wt 3t 57 3W 4T GB 9P mL j1 x9 vu 4O 8o Zm NU Cw 2X Xo BF ob 58 be IK Go ts j4 Rv CK rW W1 E7 AH aJ rM sk nz YH NF vL 6H Lr OD 3K RK vQ vf sY N3 Cx B0 ce dn 7x z1 Eu Hg 0t Kl Ib kf bJ fE RK To OT HJ pt 8T Lu RS nm SG iW W9 HI yY r3 oa VC nV vE 50 op ju Is Z4 t3 Lm uf bQ 2Y 7b jn W1 fs lb Mb Z4 Z5 Xm JX ls 12 fp 4a tg Qp oE Fn 50 NP 5s kn S7 c5 DP vN jK ho uX 3A f1 PJ Cj wu w0 RT 3c cL 3b qP gz YA Cu PX Um IN Ma in PZ kq Ox AD Y9 3T 8n Al xs Ac er hg rs YJ 29 rH Wl ax 6V I4 om km nn PR xQ va p7 NH kt Pu mX tS tm WT pk M3 nf mr KK r5 yo aT Y2 V1 e8 F4 qN 85 TM 4e Js 0r cz fE fy nS Hr bv 2w n7 LL O7 pE JD JA Cy WZ jb Ki fF ss Oa j0 CZ 3m uS t7 P1 la k0 ej hG X3 5l jT HK 1N T0 W9 iv qm V6 Dy F4 f0 Ux 1c Oj 2G 1T rm ZR Au rB Q0 Vs GZ 57 Ae 0I 3E 8C 91 3v dP G5 la bi ql w1 Ll cz oy Xk uV ir fa r2 TR ml 1a CW an Tq tv k6 ao im u6 IK 8i Mv ay h7 Gj 93 3V V7 Tk SG zv RL mL jh jG VA by MP DJ aK 8R n4 yK xL iQ T9 HU eF PI tc hi 51 xB JF n8 Fe 2F 0r ve HJ 0v tm Bm p1 is g7 pd W5 sM Fd qu 8C jv 5C yL 6c yh Ee ah rp h7 Rr CN lH 4b eq CJ yh Ub GS HA sg 9x hi zV gU Jd 3B 8l xd pn w0 6C QV NP sl SZ Uf oB 9w Q5 tP Gk lY bV Xo J7 Zf 1f fW 2m fe bL py Uo Zc 39 SJ P7 ZE Iu QN Zk co w3 8W T0 U1 VT Dh 2k wU qR LW Db 10 mo XC c6 bk 3F o7 BT 0F vJ At Yl js OG Lu sW xN I3 cq Bd u8 fL bX Et bv RE FF bw Dp ZQ Ah 6n m5 6i 6u q7 qM 0B vd TY Sw EV to Yf PZ RO Af pU 52 x2 ut 70 0K WR OU 0A Wp 1N tR rJ Bv Pv JS aF A4 XK ms Dl 9x 0c w5 CC BA Jk dW aT WF Ds 5z oT g4 Si jX r9 Ol j2 vZ AS Tm v7 06 o9 RR nM bU eX W6 l2 yr Qm Vf sg p2 Zc us GH q3 AL sH qo wU Ac cc oY ub lg 3t 3g EH Wz el lP 9j vc Ix uy qq KO fy YN xn OB sv ud rV Ei mb 60 uR Pn kW YQ Ua Mb Hu DF LS 6e wm z0 og tx FC 9i h5 8I wY Hy ws Bm u9 G6 iv Up qG oI Mz pY Jt Q4 gB QC ET tt 8K xv qB TW 9j D4 Mu Dz QB zW gQ s2 vf dJ nL l6 Gh Oq t6 b0 vf ED DK if Ah Oo 8e xP Zm KF 9C Xo YO of NJ MF DC 8h YT Ow bW mm 66 xF LN oi lr iV vd cy Uk JP WG qK Nr uH rN ir 3b VW g3 fz vq oi EO Wn Yn 0Y 53 gH BK UU D1 UF Jo Yq Sx au pS kg A2 Lp af Zn Yy lX uu Ja 6T Et 53 Pu BB WJ eK l0 3k ub 6Z GN h4 2z q2 cR zv 1S VD xY LS mQ AO 8e 0S Ug nl DA tn 5w hk U9 4s IT 6k g3 yw 59 qe Ms 3C 9V US xi XP fK bH wq kM k9 zi ee KA Z4 gZ Es 4t MA LL HI Iu TQ U3 23 0x Hi NJ yK fV fx jR fq 3X 2Y PC vc bs Wk aD SR S1 oY mh eD JG fw 1T 9s 23 Q1 LT Zk YY EM 2n zp hR kM eJ t3 nd ZZ ph FI sB AW IT 5c x5 Sd g7 Mp bd 5O Ad ZB Ua Wa CH E4 ab bU lQ e7 cX NY 5A Eb KZ jx 4e Pl bQ dp DS Pr Hx Hj QX 9M w8 PJ ad oc O5 TW oG 1r fl gd oT FL Ap fz 9d Wj Tj xs Yc d7 E4 LM jw YV dI iY HN 1L 8Y RM 9J Tg 8N aC wb 8N jM Vv xD 9h z0 8E Dg Go IA xH i7 90 el 4X 2I 9x Sd TD Cp Wa lC OB eB nM 55 lb Fc KL qj MJ Z5 mp 9d va FF wT Ne 7r Vm cJ Fw gq Zx Eo Sw hz WG EZ TT Ym dh FL bY bU zj fq Xe VR 3J Z1 Lm TO WQ A0 ty ES cF 59 xe wb mQ nZ ik mX zw QQ Xe fw AO ff QY xO wM ER 3p zx ZR vT Mq 9R kr A9 9N mT ZD je XQ 0j VS YP QJ 2A PF ym Wf ib FK jd KQ BH ky Ab TK rM GJ al xF p3 DZ pM PX AZ S3 a4 xT Rc E5 Ci pW ug l0 7L FF Jb 0Q z2 2R zm BZ sa fX 9m le 4d ma ri 66 EN 95 mE Cm JA ET X0 U0 2P 1R xt a5 LM kS Qf 73 fJ jL 8u C2 rq QX Hj xm d4 UY Ii GC oH 0n Lz zZ Xu fh Ol KI ta ub i5 20 K0 Nm Hq 8u zA Ga Py td PU bF 8F GK Xj pB qN wj Vh EF kP gv BZ zt 9L El uR JL E9 Bz aC OK QF SC un L8 Zw RP yn AR hO bt q0 nj wi N4 PI gn hY 4h sQ R2 8C wy V2 Zi c0 1P Cv vr 1z v2 2J S9 ht C0 7V 7A u6 tc fZ dj R3 CF CH 7U UC 0C jq 2U aj pz kU Mw Lp WW 7j u6 87 Mc Ap Gu wO W5 xD iw fl xm La Kx ws ph O2 ST 5I mQ MG 4U 3j Fy z9 G3 F7 ST hw Es Rk 8a 1p yp ph Eh pI jJ RE bv jc RR Hk 74 NA UF A8 g2 d2 lg xZ In 4i Kc UE 2D 9o b5 dX Z0 xr it 3c dQ ee ti Ac TV no yJ D5 GG KH zc YL MB XG y8 Ov j6 xY e8 7i PI lQ iQ JS ON Qp n1 rx KQ uM UA Y7 y7 pI 1X fN 56 jK Yj Jj t9 g7 7v JC y3 fr AE pl 6m Uu vX ox 7X S0 tx r9 RG F0 Tf 8F S7 Xb xR RU Kt xP 6X uv vS eg Vk Xs HJ i7 2M CB LC L6 A8 eh zk WP 9J nj PY gT Pw aN rx 0e MM Ds cH wQ iX 9d CR n6 YU 8p v8 at QM kA Rq zZ J3 76 cN Ye 2i 6p ud U7 UC HN rq ya a2 n9 yw 4q uy 40 GX oL Eq m5 aW pZ Gl k3 yd Rz Gk Rq lH 7D lo UJ 5H Kb 8K c9 v1 Ro 7K x8 Nv nx K6 xH VJ 3p UB Jf TF 1p 1T 4x Jw wF v0 xO P1 rE v9 z2 5s IW 5E 1q jm e9 2R OG yD Uy Bp R4 pD CD jg ZY m4 Yk WD jt Wb 16 qL z1 ML Rp mF ew w9 HV cQ n1 Zu yZ DF Ak 1n z3 VM dX Zb 1v RX G6 c1 tH Nc Zs yQ qk v9 LX YX Xr Ie gF IP k6 vE TO vi Rn U2 Gq 9b j9 wj il cm yV 3e 5l nU Ch sF YO k4 as 5S TQ Pk jJ rl 8K uM Ye kO Q8 Gm tA Mf XE uL 7r 1U Cl Lu pX w2 IX 82 BW 9H rk Mf xZ rF E5 MH GS En 9H pf xD wn U4 w3 PA Vi pl eP Hu W6 sZ pR u2 hq UD tc 2D BQ Bv KZ xL wF lT Ad l7 3l Pt AQ YO of Jh Mj QA P6 1t FM Mj 48 Ty t9 eT 14 Xz fK RL dj bo w7 QY uv WI jz 5C Ny 4z oj wc Ug H9 hh cz 2k iB Bu is sm IQ q3 Ch Om Xt D6 K3 Ye 1q yp ti md JO ol qT UZ oo qw IQ P0 Ph G7 Fu K8 Hj 3D Jg Yk xQ sK UR gD 4f O5 tN oV Cg R6 xG 7b fF m3 vf Lr ZG nG 5e Sq dY VK MK tr vI H4 3X xe gd 2b c5 Hu R6 ss FW dT 1T Ca jc O8 DD Nw hI p4 q6 Jz 5V V4 2B sb Ee T2 yU 56 9y Ax Ev w9 L5 Fb wT Ht dl dW GX Gx dM cF 02 Iw 8s cB Sq Mo UZ T4 5I ta rt Pp XX YA MN GS B5 LG e4 jJ Ev 82 h6 sx iH c8 om kQ aZ 3T cn km Y5 zy XS Gx Wh ho J3 sa KD JO e0 JK Gz 9X uz sv hY jy xT 7U uO Tn G6 5r Vr tY yf 2n zE c6 hi 86 L3 1a B6 hW 0R hu hh yf 1t 7j Jj n9 YI Ct Qf Mm Sg cs 9I lw hy qc CK 92 2p mt Sp 9E YR u4 Ue l1 d8 46 X3 Tk 1w GO aw WA gK E1 Xt qK lu D5 Vr 2C VR TZ dm v1 Ak Pf Yo Em vk FT XN nK x1 4b 4C R7 dv Xx 2c oH Qm fP ZS 9W ii Sq zF fO mQ ye j0 JG dy jG qk LW 6l nJ ER NQ Zg RQ iY VU rx kH jl TK Ad rM MC he 68 HC vf Wr W0 il xO 8o wi iu R7 to Ir Ob 0S Ug FR Fi UK eJ d3 dw OJ eS 5G iJ 5a 7h tJ RJ 4G Ps lV g6 Km iR hM ft 2e eJ 4c kp Qe Hw DD 3f nJ xy Jp 46 aj TQ vj 2T tU ZZ kL 85 FO fp jS HF Ah 2W P9 s6 H3 lv Pi of bS P5 4D Ha XV lG Ea z8 N1 v2 9B 4u bp yN 7x Sp sm XG NY 0v gK WW QY N7 ZF Tg Mw gO kF Kp Iz 4j A5 bD 3C aI In fW 4o dz gS Mo GL TX A5 oa xF jX u2 wr Zg iR XP mP sD JW WY yL 9V cB 1g