وظهر محمد صلاح في الصورة مستعرضا عضلاته في إحدى صالات الجيم، وترددت بقوة تقارير تفيد بقرب رحيل صلاح (28 عاما) عن ليفربول بعد 4 أعوام حقق فيها “الريدز” والنجم المصري إنجازات مدوية، للفريق وللاعب جاء على رأسها التتويج المتتالي بلقبي دوري أبطال أوروبا، ثم الدوري الإنجليزي الممتاز.

توقعات “أشعلها” صلاح بنفسه حين لم يرفض صراحة احتمال رحيله إلى أحد العملاقين ريال مدريد أو برشلونة، ما دفع مديره الفني يورغن كلوب للإدلاء بأحاديث عدة عن المسألة كان أبرزها قوله إنه لا يرى سببا مقنعا يدفع أي لاعب عن الرحيل عن ليفربول الآن، باستثناء “الطقس البارد” في المدينة الشمالية، على حد وصفه.