إيلون ماسك يتفوق على جيف بيزوس ويصبح أغنى رجل في العالم

47
ميدل ايست – الصباحية

أصبح رجل الأعمال الأمريكي إيلون ماسك مالك شركة “تسلا” للسيارات الكهربائية، الخميس، أغنى رجل في العالم بثروة تجاوزت قيمتها 185 مليار دولار.

وتمكن ماسك من تجاوز الرئيس التنفيذي لشركة “أمازون” جيف بيزوس، بعد ارتفاع قيمة أسهم شركة “تسلا” للسيارات الكهربائية، وفقا لما ذكرت شبكة “سي إن بي سي” الأمريكية.

وتربع بيزوس على عرش أغنى رجل في العالم منذ العام 2017 وتبلغ ثروته الآن 184 مليار دولار.

وقفزت أسهم شركة “تسلا” التي التي يملك ماسك 18% منها في البورصة، بنحو 4.9 بالمئة، الأربعاء، بعد يومين من إنهاء أول جلسة تداول في 2021، محققا أرباحا بنسبة 3.4 بالمئة.

واستطاع ماسك زيادة ثروته بحوالي 146 مليار دولار في آخر 12 شهرا، بالرغم من الأزمة الاقتصادية التي تسببت فيها جائحة فيروس كورونا المستجد.

القيمة السوقية لـ”تسلا  موتورز” تتجاوز عتبة 500 مليار دولار

تجاوز القيمة السوقية شركة “تسلا” رائدة صناعة السيارات الكهربائية، إلى أكثر من 520 مليار دولار، وتجاوزت أكثر من القيمة السوقية المجمعة لمعظم شركات صناعة السيارات الكبرى في العالم، ومنهم تويوتا وفولكسفاغن وجينرال موتورز وفورد وفيات كرايسلر وبي أس إيه، وفقا لما ذكره موقع “سي أن أن بيزنس“.

ويأتي هذا الارتفاع بالقيمة السوقية في أعقاب عام لافت لسهم شركة تسلا، حيث ارتفع سعر سهم الشركة بنسبة 550% منذ بداية العام، وتم تداوله بسعر 549 دولارا يوم أمس الثلاثاء، فيما كان 86 دولارا في يناير الماضي.

وعزز ارتفاع قيمة الأسهم أيضا صافي ثروة الرئيس التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك إلى 127.9 مليار دولار يوم الثلاثاء، وفقا لمؤشر بلومبيرغ للمليارديرات، مما جعله يتفوق على مؤسس شركة مايكروسوفت بيل غيتس ويصبح ثاني أغنى رجل في العالم.

وفي أكتوبر الماضي أعلنت تسلا عن أكبر أرباح ربع سنوية لها حتى الآن، حيث سجلت صافي دخل قدره 874 مليون دولار، بزيادة 156% عن نفس الفترة من العام السابق، ويمثل الربع الخامس على التوالي من النمو. وقالت تسلا إنها تأمل في تحقيق هدفها ببيع نصف مليون سيارة هذا العام.

قد يعجبك ايضا