كيف تحمي نفسك من الأمراض السرطانية، من خلال بنظام غذائي سليم؟

62
ميدل ايست – الصباحية

يعتقد الكثير أن ثمة صلة بين النظام الغذائي  والأمراض السرطانية، ولتوضيح ذلك فقد أشارت الأبحاث التي أجريت في السنوات الأخيرة، أن هناك أنواع معينة من الأطعمة والتي بمقدورها أن تقلل من خطر الإصابة بمرض السرطان .

وإذا كنت تشعر بالقلق تجاه الوقاية من السرطان؟ تحمل المسؤولية من خلال إجراء تغييرات مثل تناول نظامًا غذائيًا صحيًا وإجراء فحوصات بشكل منتظم.

ولكن كيف يحدث السرطان؟

يحدث عندما يفقد الجسم سيطرته على نمو الخلايا، فما السرطان إلّا نموٌّ غير منضبطٍ للخلايا غير الطبيعيّة في الجسم؛ حيثُ تُشكّل الخلايا القديمةُ خلايا جديدةً غير طبيعيّةٍ، ويعدُّ هذا أمرًا مخالفًا لطبيعة ضبط نمو الخلايا التي تقتضي موت الخلايا القديمة،

ونتيجةً لذلك فإنّ الخلايا غير الطبيعيّة الزائدة تتجمّع مشكلةً كتلةً من الأنسجة تُعرف بالورم (بالإنجليزية: Tumor)، ومن الجدير ذكره أنّ السرطان لا يرتبط بتشكّل الورم بشكلٍ دائم، فقد يتطوّر السرطان دون تشكّل أيّ ورم، كما يحدث في حالات سرطان الدم.

ولذلك، في حالة الاهتمام بالوقاية من السرطان، يمكن الاستفادة من حقيقة أن التغيرات البسيطة على أسلوب الحياة يمكن أن تحدث فرقًا إيجابيًا. يمكن مراعاة النصائح التالية حول الوقاية من السرطان:

لكن يجب أن نعلم بأن استهلاك الطعام بعينه لا يمنع بأي حال من الأحوال تطور السرطان، ولا حتى الشفاء منه.

الأطعمة التي تقلل خطر الإصابة بمرض السرطان:

توجد بعض الأطعمة الغنية بالمركبات المضادة للسرطان، وتمتاز بخصائصها المضادة للأكسدة والالتهابات،

حيث تلعب دوراً مهماً في منع الجذور الحرة من مهاجمة الخلايا وجعلها مسرطنة،

وهذه الخصائص المضادة للأكسدة موجودة بشكل أساسي في الفواكه والخضراوات،

وخصوصاً الملونة منها والتي تحتوي على أصباغ مضادة للأكسدة

مثل: الفاكهة الحمراء والخضراوات من العائلة الصليبية مثل البروكلي والملفوف والشمندر والطماطم والعنب والخوخ وغيرها،

وأيضاً التوابل تتضمن هذه الخصائص ومنها الكركم والزنجبيل والقرفة والفلفل الأسود،

وأيضاً الشاي الأخضر غني بمضادات الأكسدة وله تأثيرات وقائية ضد الأمراض السرطانية.

الأطعمة التي تزيد من خطر الاصابة بمرض السرطان:

صنف الباحثون اللحوم المصنعة (اللحوم الباردة) على أنها مسببة للسرطان،

حيث ينصح الحد من استهلاك اللحوم الحمراء إلى أقل من ٥٠٠ غم في الأسبوع ( قطعة من شريحة اللحم تزن ما بين ١٠٠ و ١٥٠ غم)،

ومن استهلاك اللحوم الباردة إلى أقل من ١٥٠غم في الأسبوع،

ويفضل لحم الدجاج بالتناوب مع الأسماك والبيض والبقوليات الجافة.

فوائد الثوم في القضاء على الأمراض السرطانية:

إن الثوم قادر على تخليص الجسم من المواد الملوثة المسببة للسرطان،

وقادر على إبطاء نمو الخلايا السرطانية،

كما أن الثوم بشكل خاص له تأثير وقائي ضد سرطان القولون والمستقيم والمعدة.

فوائد الشاي الأخضر في محاربة سرطان المثانة:

يعمل الشاي الأخضر على تقليل خطر الإصابة بمرض السرطان مثل سرطان المثانة والقولون والجلد،

لأنه يحتوي على مضادات الأكسدة، ويفضل الانتظار أن يبرد الشاي قبل شربه،

ذلك لأن تناول المشروبات الساخنة جداً يزيد من خطر الإصابة بسرطان المريء.

فوائد الطماطم في القضاء على سرطان البروستات:

الطماطم يحتوي على مزايا تقي من الإصابة بمرض السرطان،

بسبب وجود الليكوبين وهو من الأصباغ التي تعتبر من مضادات الأكسدة الشديدة،

حيث يقلل الليكوبين من مخاطر الاصابة بسرطان البروستات بشكل خاص.

 

المزيد : دراسة جديدة .. الحمية الغذائية لها دور في معالجة السرطان

قد يعجبك ايضا