وألقى ترامب بكمامات للحشد عند دخوله المؤتمر الذي عقد في المطار في سانفورد وقال أمام الآلاف من أنصاره “تعافيت منه الآن. يقولون إنني محصن. أشعر أنني قوي جدا”. ومضى يقول: “سأقبل الفتيان والنساء الجميلات”.

وأضاف أن إدارته ستتمكن من توزيع لقاح فيروس كورونا قريبا، مشيرا إلى أن حسابات سياسية حالت دون الإعلان عنه قبل موعد الانتخابات الرئاسية، وجاء المؤتمر بعد ساعات من إعلان البيت الأبيض أن فحص ترامب كان سلبيا في أيام متتالية وأنه ليس معديا للآخرين.

ورقص ترامب فوق المنصة وأمام مناصريه بشكل غير “اعتيادي” على أنغام أغنية “جمعية الشبان المسيحيين” إذ بدا الرئيس فرِحاً وهو يرقص وسط تصفيقات مناصريه وتفاعلهم.

إلى ذلك انتقد معارضون لترامب بسبب تشجيع أنصاره في اللقاءات الانتخابية والعاملين في البيت الأبيض على وضع كمامات للوقاية أو الالتزام بالتباعد الاجتماعي.

وأطلقت عودة ترامب للمؤتمرات الانتخابية المباشرة سباق الأسابيع الثلاثة قبل يوم الانتخابات، فيما أظهرت استطلاعات الرأي الجديدة أنه يخسر مزيدا من الأرض لصالح منافسه الديمقراطي جو بايدن في ولايتين رئيسيتين من الولايات التي قد تحسم انتخابات 3 نوفمبر.

أظهر المؤتمر وهو الأول من 4 مؤتمرات من المقرر أن تجرى هذا الأسبوع أن ترامب لم يغير أسلوب حملته منذ إصابته بالفيروس.

وأصيب 11 مساعدا على الأقل من مساعدي ترامب المقربين بالفيروس، الذي أصاب أكثر من 7.8 مليون شخص في الولايات المتحدة وقتل أكثر من 214 ألفا ودفع ملايين آخرين خارج سوق العمل.