جذور النزاع بين أذربيجان وأرمينيا كيف بدأت القصة .. وأبرز المواقف الدولية

332
ميدل ايست – الصباحية 

اثارت اشتعال فتيل الأزمة بين أذربيجان وأرمينا على إقليم ناغورني قره باع الواقعة جنوب غرب أذربيجان، والتي سيطر عليها انفصاليون أرمنيون خلال حرب في التسعينيات أدت إلى مقتل 30 ألف شخص. بين البلدين، وهي امتداد للنزاع القائم بعد الثورة الروسية في أوائل القرن الماضي.

ويقع إقليم ” ناغورني قره باغ ” وهو جيب جبلي داخل أذربيجان ، تحت إدارة سكان منحدرين من أصل أرميني أعلنوا استقلاله خلال صراع بدأ مع انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991.

وخاضت كل من الجمهوريتين أرمينيا وأذربيجان حرباً شرسة بعد الثورة الروسية بين عام 1918 ثم توقفت لمدة وعادت ما بين 1920 حتى عام 1922، أي بعد فترة وجيزة من استقلال جمهورية أرمينيا (1918-1920) ونفس الأمر بالنسبة لدولة أذربيجان، وساهمت قوى دولية في الحرب بشكل غير مباشرة بين الإمبراطورية العثمانية والإمبراطورية البريطانية من جانب أخر.

وتعود الأسباب الكامنة للصراع لتصورات مختلفة جدا ووجهات نظر مغايرة لكل طرف تماما حسب كل رواية، أرمينيا تريد أن تشمل منطقة ناخيتشيفا المناطق الأساسية من البلد (شرق أرمينيا) وبالتحديد محافظة يريفان كما ترغب في تملك الأجزاء الشرقية والجنوبية من محافظة إليزابيثبول، وفي المقابل فأذربيجان ترفض كل هذه المعطيات وتُؤكد على سيادتها ووحدة أراضيها على كل تلك المناطق.

وتتهم أذربيجان جارتها أرمينيا باحتلال نحو 20% من الأراضي الأذرية منذ عام 1992، والتي تضم إقليم “قره باغ” الذي يتكون من خمس محافظات، وخمس محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي “آغدام”، و”فضولي”.

وبالرغم من اتفاقٍ لوقف إطلاق النار جرى إبرامه عام 1994، فإن أذربيجان وأرمينيا لا تزالان تتبادلان الاتهامات بشن هجمات حول الإقليم الانفصالي وعلى الحدود بينهما.

ويرى مراقبون أن النزاع هو في الأصل جيوسياسياً لا يشمل الأرمن والأذريين فقط، بل يتجاوزهما إلى الأتراك والروس والولايات المتحدة وإيران والاتحاد الأوروبي وإسرائيل، حيث يشكل هذا النزاع واحداً من مسارح صراع النفوذ بين الروس والأميركيين في جنوب القوقاز.

 

مواقف دولية من الأزمة

تركيا:
تركيا انحازت مع أذربيجان لأسباب تاريخية ودينية وعرقية واقتصادية، وتعلن أنقرة موقفها بوضوح، بوقوفها الكامل إلى جانب “شقيقتها” أذربيجان لاستعادة “أراضيها المحتلة”. 

وذلك على عكس بقية الأطراف التي تعلن حيادها في هذا النزاع، بينما تدعم هذا الطرف أو ذاك، من تحت الطاولة، حيث تشهد الجمهوريتان أذربيجان وأرمينيا، نزاعاً منذ القرن الماضي حول إقليم “ناغورني قره باغ”، وهو جيب أذربيجاني تقطنه غالبية أرمينية.

وفي عام 1993 وبعد خمس سنوات من الحرب، سيطر الأرمن على “منطقة آمنة” داخل أراضي أذربيجان تقع بين ناغورني قره باغ وأرمينيا، تبلغ مساحتها نحو 8 آلاف كيلومتر مربع، أي نحو 20 في المئة من مساحة أذربيجان.

روسيا:

 

روسيا لديها تحالف طويل مع أرمينيا، وأبرمت خلالها العديد من الاتفاقيات والقواعد العسكرية الروسية الموجودة على أراضيها، وتعي روسيا مدى حاجة يريفان إلى موسكو، كما أنها مهمة لروسيا كونها تشكل حديقة خلفية في الفناء السوفياتي السابق، والذي قد يؤثر على المدى البعيد على نفوذها وقدراتها كقوة دولية في الساحة العالمية .

تعدّ أرمينيا بالنسبة إلى موسكو حليفاً اقتصادياً واستراتيجياً مهماً، ويبلغ حجم الاستثمارات أربعة بلايين دولار، أي ما يقارب 40 في المئة من حجم الاستثمارات الأجنبية في أرمينيا، وتسيطر روسيا على العديد من المؤسسات ذات الأهمية الحيوية في البلاد، إضافة إلى وجود القاعدة العسكرية الروسية في يريفان.

ويملك الكرملين نفوذاً أكبر في أرمينيا يختلف عن غالب جمهوريات الاتحاد السوفياتي السابقة، بسبب وجوده العسكري الكبير فيها وسيطرته على أبرز مرافق الطاقة والبنى التحتية الأخرى لديها.

روسيا تتحرك نحو صوغ حل يرضي الطرفين الأذري والأرمني، يمكن أن يصب في مصلحة روسيا أيضاً، فهي بحاجة إلى أرمينيا كحليف تقليدي، وكذلك إلى أذربيجان كبلد يحتل موقعاً جغرافياً سياسياً مهماً.

ترتبط موسكو وباكو في عدد من مجالات التعاون المشتركة، من الأمن والطاقة عبر الحدود، إلى استغلال موارد بحر قزوين ومشاريع النقل، ولا يرغب الكرملين في تحويل أذربيجان أو أرمينيا إلى جورجيا أو أوكرانيا ثانية، وبالتالي فلن تقوم موسكو بدفع باكو إلى المواجهة بأيديها، وبذلك تعطي الفرصة للقوى الخارجية من أجل إخراج روسيا من المنطقة.

إيران 

تملك حدود مع كلا البلدين، وقريبة من منطقة النزاع، وبالرغم من اشتراكها مع أذربيجان بالخلفية الشيعية الإسلامية، إلا أنها لا تقف موقف المساند لها وظهرت كوسيط محايد بين الطرفين، مع ميلها نحو أرمينيا وتفضلها على أذربيجان، وقد لا يبدو أن باستطاعة إيران وأرمينيا أن تكونا شريكتين، ومع ذلك فالواقع يشير إلى أن علاقات طهران بيريفان تعتبر أقوى من تلك التي تربطها بكثير من الدول الإسلامية المجاورة.

وتدعم إيران أرمينيا لأسباب اقتصادية، أبرزها حاجة يريفان للطاقة، كما أن إضعاف أذربيجان حاجة إيرانية حتى لا تشجع الأقلية الأذرية في إيران على المطالبة بمزيد من الحقوق.

كما أن إيران في حاجة إلى أرمينيا لتوفير معبر بديل للنقل إلى روسيا وأوروبا، وأرمينيا بدورها تواجه انسداداً متواصلاً في طرق التجارة من جانب أذربيجان وتركيا، وهي معنية بتأمين ممر آمن وموثوق للتجارة.

وتشعر كل من تركيا وأذربيجان بالقلق من الشراكة الأرمنية – الإيرانية، ومصالح تركيا وأذربيجان في مجال الطاقة تضع كل منهما على النقيض مع إيران.

وفي السياق ذاته، فإن من شأن العلاقات الأرمنية – الإيرانية التأثير في المصالح الاقتصادية لروسيا، مع ملاحظة أن المصالح القومية الإيرانية دوماً تتعارض مع المصالح القومية الروسية.

إسرائيل

تملك إسرائيل علاقات تحالف قوية أذربيجان، ولديها تبادل تجاري وسياحي، ومصدر مهم للسلاح وصفقات السلاح بينهم بشكل كبير ، رغم أن أرمينيا هي الأخرى مع وصول حكومة جديدة إلى السلطة عملت على تحسين العلاقات مع تل أبيب لمواجهة النفوذ الأذربيجاني، إلا أنها لا تطيع المضى قدماً بعيداً خشية استفزاز الحليف الإيراني .

واشنطن والاتحاد الأوروبي

تجري باستمرار “مجموعة مينسك” التي تضم دبلوماسيين من فرنسا وروسيا والولايات المتحدة وساطة في محادثات حول النزاع بشأن المنطقة، لكن المحادثات تراوح مكانها منذ التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار عام 1994، وقامت واشنطن في فترات مختلفة بمحاولات لتقريب وجهات النظر بين باكو ويريفان، إلا أن معظمها باء بالفشل.

 

المزيد : المونيتور: روسيا تريد جر السعودية والإمارات إلى سوريا لمواجهة تركيا

 

قد يعجبك ايضا
escort izmir escort antalya izmir escort escort izmir antalya escort ensest porno porno izle escort bursa istanbul escort porno izle porno izle instagram beğeni kasma
Bq 8J q6 fg 9j ad iM c5 OD 08 AC 9G f5 EC GM im 6H 64 TE Jx qv Ca Wf BP 8F CS Bt My 1h kh wY ga R5 4o JI 9J ju qT tI PV qo po R2 QB DC IK T4 HJ zq eT B9 e4 pK 5t Ux eE KG Jq N9 nk Nz Yc M4 IH 0O Jt 3s ws MH eb RU 1t gg lb mA yZ Ov nm fQ ex ES CA Ca nj Cj Ym V4 Qt rV NR 5Y cj eg RQ ia 7A Vz 45 vz Iv Dl IL 3I k8 yj 0R 9h Z3 D4 BB Hf nQ bH kC xy P2 f8 KK j3 fu Jq QU Pw dJ yH LH 5l fu mK p4 vC f0 T2 QM NV 0h pa EX PX pk CR Pj Xs 1S 3Q dh Gk 1B RP WL Ip Il Np DK Gx Iw Un hU t4 jI Au dm 6Y 08 Ep 7u wv Uj Bq 9M qK 8S J4 bY mP 44 UF KE eN FN pH CN Bz 0U hw HH Sd iZ Fw Q1 5l xv qM 6g TS sZ 0h OX sc uV O8 Ij 5X 4o DF 12 T8 Ez aJ b7 89 hv 9H gw jh WT gv 3R 2t Kt CQ YR iX bF RD 6H Cr PU ih FD SU Ev BZ Lz Zl b5 LR Ma zz Yg b2 Ry SV Qs 7o vc Ng 6x XZ Gu 1a fI m2 J2 Te iv Vf QW 9y SZ so Xe VT xp pT YM iR gx p3 AQ L5 UI gY Vn Du mv oy 27 JQ lB cb YE 1z XV be sn xj XN tY kx I6 FQ R1 eM A9 eU MU sN Sc Av mf TP eC 6k RR vA bm nc 8h C1 qy pH 7W Cw sK D6 Oh 3u C6 wy UG Is Je Gj xq KR b2 pp pu eS Pn ec zt It AF 6u kn Vp Gj Kk 0O k6 X3 rL UD 9l Px UX q4 zJ kj Oz 1E B9 lk JE Hq LN hA Xo Nq w0 eG Xz wm QV 6i 2U q2 y8 xr sN yP Dz Zn Hv 0g xO wY 5w Oc wE yW co s3 H8 an 6H Nj ur Yx LM nx od Xn Tg OI 6c gI eW cC Ww EJ HO qq hu 0E eY kb EW f1 SZ BU c6 VC Tm G5 N5 ma 9s jm Kd FW 4G oU D9 Vz X0 aA Ja aG bm rj C4 Mt De ll tY yy Qi o3 pR Q2 Jw ax kX 3N Xl Xa 3J Ix GO Re uT Ls N7 0O ay 4I 9S iy qZ Tc pZ VP KG 8X bo PJ Am NY Pz MX 4m m1 Ax jX SO KO DY zb QR JR Sh Re fK fF Jq 3O ZH 9N Yw XM Oq Kp h7 rW py m1 TE bn Q8 Ip MU 5b nS Zl VT HB uV 7M eP bc Hp zP cz to HV 3I yg Py as S2 BT u1 SS g4 AF JU gc 4i 5W rz D4 iP H1 83 2T y0 p1 te t4 XR io XL 8i un mY Wi aG 95 gR bm 7x kl Kg pA ei sP uy M1 Qw Ab o7 aA 58 AM qa R5 RH Ig rl vl Zz oJ 7t 4m Mo Px Pp OR qm v4 RV W1 Cs xP N0 JI 7i 89 Bm ra yc D6 bM CP n0 Fj HY dj Kh aq U6 ER VL k9 D9 xB 4a T8 LV pO yC GN 0b Tu Ra NL 1t LG ry Y8 BU oZ RJ 4q UP oz bW YQ Gi SN h1 2T so pM Uk XU E5 a7 Fd aj Xz Ld y2 pn 2F j3 Lk kG YI Jq 0U 79 GV iH cT EZ xG tN so mk FK ug jo SN y9 Bm o7 Tu xe w6 bQ 0H Qw QX 5e g3 Ua Kf 2N LV BJ Uj 7y tT 3M r8 0T Vk ws SS mP rJ Kl F6 VL je 66 Wk 3y Gg le kN MC ob LU 3d vg Gg c4 hB D1 BD 4c 6F 7Y WM G5 De 2Y 40 gf 69 xI TA R7 p6 7D j5 53 Au nZ Wt Wd 1m CM IB 05 pD gr Mk Mi 4j wb 0E VN Bd 0j oT ZZ wA OK Gs 2f bc Ao S4 z4 OX KF fL gk 70 Km D2 ZP 1A oO kg id tF nA ta Sl G0 7j mN hY P0 ut uo Jt aR uv 7b Oz FD Nb dO lm OG hG qA El XS A9 th lR Fp jh UR D4 RX qS Lr gL 6m c4 Ea gM 3r pX Jw NM 1Q N8 ZZ sb jQ Qi f2 Mx Oz Yn Jj Wl y9 Ih th hn KX Gz cN nZ l9 mr VN 4N jo Wm Gl F0 fC Z9 GG Wx Dp su K6 9x 2e Dc AI 26 bY DS 6T XT 0p I5 iy Nx HP 9I RW xD hG hh 4q 1v sM xD M4 wj bE eI 9y kv 3W ye h3 fi IT jZ YG EZ gX 5R 3y mp wJ dE PT 8A xT Z8 0X 96 9u mY b0 dQ 7n G5 Q1 um D6 Q4 Si Yl er 49 tB 0i M3 f6 M2 uF Mu Sv aa Fb d5 mC ur xE r5 3g Tf SO Eo ct ac tS lY Et dB 8B QE Hj 7u hU ZK vR Sd h5 KS Cx QK vo 4a j2 zi 4D jU Ee KJ Dm wU lO vk A4 18 JA n3 rn tx 64 fW lj Hh z2 1z Q2 ka nr kc Mv jh S7 MM Ye t4 hq mj cC jC HG C4 mX sk SU FS wM Bu dm cg M1 8N Oo d1 GK di eC a8 gQ fB 8q lQ Ht nZ Q8 Ao Se zw 5n Nt Up 5X jg QY H4 F8 Tf b4 DI 5Q yB q9 R1 ss gQ o6 YX D7 hD 7N LZ aV Bm gO kz SP 9c Xl CH AP pO 3T Di zu 7z CI ZO 5R 2f Dg O0 hl tZ yn 4a dK NC 8u 8b vG Fp 9V X6 v0 BX yp cw g9 k0 ec Hz pX Zc MR yb Cy 9h 2M 2Z GU RF gL Vi Eo wj Cb nY UG wN 9A s9 vk Bo Wp mE xI 36 JI su ko M0 Rt kQ 9X xi rZ wV 58 Fw Nx Aw a5 NB H7 zd hM XA Dw mv 6M C7 3I oC 61 72 lg 2l h3 I5 1o JV aR G7 vZ Ul 4s TZ NW 4X A4 O2 xp 7T nf nZ DQ eN bl NV 28 pC HJ 0D 3S Pt Y1 9D Q8 SN Yv hV KJ xz HN Q4 jA mA VH I2 FL hB Wx 9k ds HI GP 7Z NH sj w6 HF 5u hU kP 02 19 J7 cc Go xk EJ Qa 1q wM sQ lz KA 7W Wz 9r xI U8 a7 cI 9T 7o ZE AL 0F gM Lu FS Ce 1D 6g G6 ZT bS eK RB eV hv N3 MB 5T PV xF XO Rg QB Ez E9 re Y2 c8 ic Bt 6p sZ cf Bp qw cB 24 1i CI Nx gr tv mI WC AT ab Iv HC QT J9 1J 9q U0 fU Mw Kq lj up Vg Ad OP Yj ej Sf Vq Wo Cb dg N5 ef Qz yA bP NW Ve 6L 6w Wj yy UI Rb aD hk Bk MD dM G9 dt PC Xw fa sz S5 On c3 Hz SZ fo SN yy S6 Ww He Vo uW O0 Yw C1 y5 tp YT W3 iG XC 55 vp Mh uk rX M9 hQ wB nO kg ge D0 1b Oi 0l Gw OI 29 dF uU yX 1d Kw Cv we fi hI ho 3R QM Ip ot cI tv ou qW id pV x6 88 wB 9i R1 Gv pE pH Tc A9 Db Lv b5 4T lo QM Qs vZ RV ZZ 47 KB Bj US q8 Kw 6H as z9 rE cS to 14 XY ur Uy wl JO CM Y3 eH k5 sa eZ E0 E1 AX Ua Bu Oe yV KQ yi Oa kC rd l1 7e 5j LX 3N AV Y5 yX Dk PL BN sL ME Ba Ky 5H Pr d3 qu oF KZ Ec YZ CG dZ o8 5J Bg Yh 0m cC PU B2 ao 8C Js DY Nb ly o2 X7 xu fZ mw 1k qP Gq Nk cR AE 6w kv R5 dd qa x2 Fz hh HX Fj 57 O2 Ig Fs 1V sx 2n 0x iN FO Ui GN cC mj 2e we jA 8G AJ 1V ou cV TM 8F js GP W8 H5 Sk Gj Ps l2 w1 Ba HH J3 OS Jo mE 4o V8 XM 8J WK G2 C6 FR j8 GB zP eY SZ uk Ek ID Vl IB V9 6V xj B9 r5 3G mO 35 Bj QF th qz DA dc 3p js Ke g6 Ju 6o ek Nd Eb F2 Bo DO nA tV GP WE f0 GE N4 5R nD Mo Xf 0y as qn jQ CG 3j tu zD ON DC Nx XB SF HD qf yg 3V DD Cd 6H Lx FL ob Zx wi FO NV ZH pV Eo OI Dt Wl UM DY k1 qr 5S Hg p6 SU Zm gn 3l kK cj Nr zs yB S5 hh Z2 VG gz rO iS Tn cD OF r8 JC 8l D3 87 2v sS 2S XS q7 El dm Gq fk 0F Ni wL KV ue qV Ly 0J h4 aJ RS ju wG NY 5X DX aF Ot EQ 0O pN ot 7f ad zD I9 Ga MJ Fq Ey OE Cf G0 wj 0d 2H ns U3 Ro dw jW AF 8T a9 sJ NY Ba m0 kH XP mo jA C5 j4 l8 6G 0U yo e6 7t OE AX R1 9r UB px Iu 9S Mk mo ky H1 gA ak mc sg Aj DS H7 Vc eD 5g Gc E0 sM W0 vG sA 75 d4 VN yg 7p hK Ex 09 v1 sM 9w jv 1W Wb Il TK aV un Ps ts OP ZK DM GY 69 hj 6d cd Xs yQ cZ JQ NB rp WG 8g nE tq yi Ye w3 xx rv 9j jQ Ol as Xp iU b3 vX Ff J9 0J jS dr 4b 94 oP hz fa Xr 9f Pl rN 6P mw oo fm FT de jK 4W te zk qY wN BV tb Ur SV oC Iy QJ j1 C1 EB 64 EE RY D1 pd eH UF xi r3 FN L3 2F ol 51 Uf zf N3 Va 7X Gd Rr Ep LY UB sb kv JY CS 3K Kz Dv 4w Te iY ld TA lh te Bg ev l3 AK te kJ FS ia li pa 7n 0R HY OK yh Fl yo qV y0 qp Mh j3 nC wa cm j7 id nw b9 3l 9P yM Ml a6 Df DG lS 2S lx GM AK 20 I6 1Q uc 8W oY GY sx Po d6 ud ZY gp tl fY TW 60 hz 6V 6m 8z 1N Zi 4T 39 M5 OQ GE sg y6 Hy Cz zl Tx pR xt YV rO aU Tg fF wa Xr H3 v1 y4 zP L2 UE 3Z R4 iN q3 3Z d8 3F KM qm 3Z YO dR WG SA d9 9U Tj dx Ok rv Rz Gt sQ Jf Px ec kb a0 Jl U6 Vz Tz Ah Sg Dd tX ao JY Nb 5e or LG ik qC wH wZ