رسائل ميسي سورايز العاطفية تكشف عمق الأزمة مع إدارة برشلونة

22
ميدل ايست – الصباحية 

أثارت الرسائل الوداعية العاطفية المتبادلة بين ليونيل ميسي قائد برشلونة ولويس سواريز مهاجم الفريق السابق والمنتقل حديثا أتلتيكو مدريد، حجم وعمق الأزمة داخل أروقة النادي الكتالوني، والتي ستنعكس أثارها على أداء الفريق في هذا الموسم.

ودع ميسي زميله سواريز بطريقة عاطفية على حساباته على منصات التواصل الاجتماعي، وفتح خلالها النار على إدارة فريقه برشلونة، والطريقة التي رحل بها زميله وصديقه لويس سواريز عن “كامب نو” إلى أتلتيكو مدريد.

وكتب ميسي على حسابه بموقع “إنستغرام”: “كنت تستحق أن ترحل كما أنت: واحد من أهم اللاعبين في تاريخ النادي، تفوز بالألقاب كعضو في الفريق وبشكل فردي”.

وأضاف ميسي “لم يكن ينبغي أن يطردوك كما فعلوا، لكن الحقيقة لم تعد (تصرفاتهم) تفاجئني”. وهذه أشارة الى رئيس النادي والمدرب الهولندي الجديد كومان الذي أخرج سواريز من حسابته في الموسم القادم.

View this post on Instagram

Ya me venía haciendo la idea pero hoy entré al vestuario y me cayó la ficha de verdad. Que difícil va a ser no seguir compartiendo el día a día con vos, tanto en las canchas como afuera. Los vamos a extrañar muchísimo. Fueron muchos años, muchos mates, comidas, cenas… Muchas cosas que nunca se van a olvidar, todos los días juntos. Va a ser raro verte con otra camiseta y mucho más enfrentarte. Te merecías que te despidan como lo que sos: uno de los jugadores más importantes de la historia del club, consiguiendo cosas importantes tanto en lo grupal como individualmente. Y no que te echen como lo hicieron. Pero la verdad que a esta altura ya no me sorprende nada. Te deseo todo lo mejor en este nuevo desafío. Te quiero mucho, los quiero mucho. Hasta pronto, amigo.

A post shared by Leo Messi (@leomessi) on

رد سواريز على رسالة ميسي المؤثرة وعلق على مشوره بالقول: “شكرا لك يا صديقي على كلماتك، وشكرا لكونك على ما أنت عليه، لما كنت عليه منذ اليوم الأول معي ومع عائلتي، سأبقى دائما ممتنا لميسي الإنسان – المضحك والعاطفي – لأن الجميع يعرف ميسي اللاعب”.

وتابع: “لا تنس ما قلته لك: استمر في الاستمتاع بما تفعله وإثبات أنك رقم واحد. ولا تدع اثنين أو ثلاثة أو أربعة أشخاص يشوهون العملاق الذي تمثله للنادي وعالم كرة القدم”.

وختم تعليقه بالقول : “أحبك كثيرا يا صديقي. وسنفتقدكم [ميسي وزوجته وأطفالهما الثلاثة]”.

سواريز نهاية حزينة مع برشلونة .. وبداية جديدة مع أتليتيكو

 

وأشار بعض المحللين الرياضيين إلى أن هذه الرسائل المؤثرة من شأنها أن تعقد مهمة المدرب الجديد كومان، الذي سبيدو من الصعب عليه مواجه ميسي الغاضب والناقم على ادارة الفريق مما سيجلعه في ورطة حقيقة ستنتقل المشاكل الى داخل غرف اللاعبين، وقوة وسيطرة ميسي على جميع زملاءه.

 

قد يعجبك ايضا