موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

تدريبات عسكرية أوروبية يونانية شرق المتوسط، وأردوغان يحذر لن نتنازل عن حقوقنا

11
ميدل ايست – الصباحية

أعلنت كل من اليونان وفرنسا وايطاليا وقبرص، الأربعاء، عن اجراء تدريبات عسكرية  في جنوب جزيرة كريت تمتد من الاربعاء إلى الجمعة في شرق المتوسط حيث تصاعد التوتر بين اثينا وأنقرة مؤخرا.

وقالت الوزارة في بيان إن “قبرص واليونان وفرنسا وإيطاليا اتفقت على نشر وجود مشترك في شرق المتوسط في إطار {مبادرة التعاون الرباعية (اس كيو ايه دي)}”. وأضاف المصدر نفسه أن هذه التدريبات ستجرى بين 26 و28 أغسطس جنوب جزيرة كريت اليونانية وقبرص.

وأشار البيان إلى أن “التوتر وعدم الاستقرار في شرق المتوسط زادا من الخلافات حول القضايا بشأن المجال البحري (رسم الحدود والهجرات وتدفق اللاجئين…)”.

أردوغان لن نتنازل عن حقوقنا

وفي سياق متصل أعلن الرئيس التركي رجب أردوغان تمسك بلاده بحقوقها في بحر إيجة والبحرين الأسود والمتوسط، مشددا على استعداد أنقرة للقيام بكل ما يلزم سياسيا وعسكريا واقتصادياً للحصول على حقوقها.

وقال أردوغان: “تركيا ستأخذ حقوقها في بحار إيجة والأسود والمتوسط، ولن نتردد بفعل ما يلزم للحصول على حقوقنا ولن نتنازل عنها”.

وأضاف: “سيرى الجميع أن تركيا ليست بلدا يمكن اختبار صبره، وإذا قلنا سنفعل فسنفعل، ومستعدون للقيام بكل ما يلزم سياسيا وعسكريا واقتصاديا من أجل الحصول على حقوقنا”.

وأثار اكتشاف حقول كبيرة من الغاز في شرق المتوسط في السنوات الماضية توترا شديدا بين انقرة واثينا اللتين تتنازعان على بعض المناطق البحرية. وأرسلت تركيا منذ العاشر من أغسطس سفينة رصد الزلازل “عروج ريس” ترافقها قوة بحرية، ما أثار غضب اليونان التي نشرت سفنا حربية في المنطقة.

وزار وزير الخارجية الألماني هايكو ماس الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للإتحاد الأوروبي، اثينا وأنقرة الثلاثاء في محاولة لتهدئة التوتر بين البلدين الجارين العضوين في حلف شمال الأطلسي، ودفعهما إلى الحوار حول ترسيم حدود المياه في المتوسط.

قد يعجبك ايضا