موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

وفاة النجمة القديرة شويكار عن عمر يناهز الـ 85 عاماً

22
ميدل ايست – الصباحية

أعلن في العاصمة المصرية في ساعة متأخرة من مساء الجمعة عن وفاة الفنانة والنجمة القديرة شويكار عن عمر يناهز الـ 85 عاماً، في إحدى مستشفيات مدينة 6 أكتوبر.

وذكرت مصادر مقربة من الفنانة الراحلة أنها عانت لعدة سنوات من أمراض عديدة أبرزها كانت الشيخوخة، ولكنها استيقظت على آلام شديدة إبان إصابتها بانفجار مفاجئ في المرارة، والتي نقلت على إثرها المشفى ووافتها المنية وهي في العناية المشددة.

وشكلت الراحلة شيوكار مع زوجها النجم الراحل فؤاد المهندس ثاني فني شارك في العديد من الأعمال والمسرحيات الفنية وأبرزها مسرحية “أنا هو وهي” وهي  حيث قال الأخير: “تتجوزيني يا بسكوته” حين اعتقد الكثيرون أنها مشهد تمثيلي ضمن أحداث المسرحية إلا أنها كان يعي جيداً ما قاله، وتتكلل المشهد بعد ذلك بزواج النجم فؤاد المهندس من البسكوتة الفنانة شويكار، أما الرد كان إيجابياً أمام الجمهور.

ولدت شويكار (24 نوفمبر 1936 – 14 أغسطس 2020)، وهي ممثلة مصرية من أصل تركي، برعت بأدوار الكوميديا بالمسرح العربي، وتقيم بمدينة الإسكندرية لعائلة تتكون من أب مصري الجنسية تركي الأصل وأم شركسية.

وهي ليست شقيقة الممثلة شاهيناز كما كان رُوّج مسبقا، وقد كان جدها ضابطاً في جيش محمد علي باشا ولقب باللقب التركي “طوب ثقال”. اكتُشفت في نادي سبورتنج في الإسكندرية، وعملت في أدوار تراجيدية، ثم اكتشفها المخرج فطين عبد الوهاب إذ وجد فيها موهبة فنية خاصة في مجال الكوميديا.

تزوجت شويكار من المحاسب «حسن نافع» وانجبت منه ابنتها الوحيدة ” منة الله”، وبعد موته تزوجت الفنان فؤاد المهندس حيث قدما واحدا من أبرز الثنائيات في تاريخ السينما المصرية ثم انفصلا بعد ذلك، كما كانت قد تزوجت من مدحت يوسف.

في العشرين من عمرها، كانت تدير أملاك زوجها الراحل، وتواصل استكمال دراستها، وتربي طفلة صغيرة، لكنها مع ذلك لم تفقد أبدا شغفها بالحياة، ودلالها غير المزيف، ولم يستطع الحزن والحداد.

قد يعجبك ايضا