وسجّل الإسباني دانيال أولمو (50) والأميركي تايلر أدامس (88) هدفي لايبزيغ، والبرتغالي جواو فيليكس (71 من ركلة جزاء) هدف أتلتيكو.

وفاجأ لايبزيغ أتلتيكو بالسيطرة على الشوط الأول الذي كان فيه الأكثر استحواذا على الكرة والوصول للمرمى، لكنه لم ينجح في هز الشباك سوى في الشوط الثاني بالدقيقة 55 بضربة رأس من اللاعب الإسباني داني أولمو.

نجح البرتغالي جواو فيليكس في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 71، قبل أن يستعيد لايبزيغ التقدم مسجلا هدف الفوز بالمباراة بتصويبة صاروخية سددها تايلر أدامس سكنت شباك أتلتيكو في الدقيقة 87، ليستميت بعدها الفريق دفاعيا ويحافظ على تقدمه حتى نهاية المباراة.

وسيلعب لايبزيغ في المربع الذهبي بمواجهة باريس سان جرمان الفرنسي، المتأهل الأربعاء بعدما قلب تأخره بهدف أمام أتالانتا الإيطالي حتى الدقيقة الأخيرة إلى فوز 2-1.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قد قرر أداء مباراة واحدة فاصلة في العاصمة البرتغالية لشبونة بدلا من نظام مباراتي الذهاب والإياب في الدورين ربع ونصف النهائي بالبطولة بسبب تفشي وباء كورونا.

سان جريمان بنتفض في اللحظات الأخيرة ويتأهل للمربع الذهبي