موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

ترامب ينوي التخلص من وزير الدفاع أسبر في حال فاز بالانتخابات الرئاسية

8
ميدل ايست – الصباحية
كشف موقع وكالة “بلومبيرغ” أن الرئيس الأمريكي ينوي التخلي عن وزير الدفاع مارك إسبر، بعد الانتخابات الرئاسية التي ستجري في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، في حال فوزه بها.

ونقلت الوكالة الأمريكية، عن مصدر مطلع أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ناقش سراً مع مستشاريه إمكانية عزل وزير الدفاع مارك إسبر، بعد الانتخابات في نوفمبر/تشرين الثاني 2020؛ بعد نشوب عدد من الخلافات بينهما.

وذكر المصدر، أن ترامب يشعر بخيبة الأمل تجاه إسبر، الذي أصبح وزيرا في تموز/ يوليو 2019؛ لعدم بذله ما يكفي من الجهود للدفاع عن مواقفه بشأن قضايا رئيسية، بما فيها التقارير التي تفيد بأن روسيا دفعت لمقاتلي طالبان في أفغانستان لشن هجمات على القوات الأمريكية هناك.

وأشارت المصادر إلى أن ترامب شعر بالانزعاج من معارضة إسبر لنشر قوات في الخدمة الفعلية، لوأد الاضطرابات المدنية التي اندلعت في يونيو/حزيران 2020؛ إثر وفاة جورج فلويد، وهو رجل من ذوي البشرة السمراء، عندما كان بقبضة الشرطة في منيابوليس.

كما بدا أن إسبر عارض ترامب عندما أصدر حظراً فعلياً على عَلم الكونفدرالية بالمنشآت العسكرية، في وقت كان ترامب يستند فيه إلى حقوق حرية التعبير في دفاعه عن الأمريكيين الذين يرفعون علم الكونفدرالية.

من جانبه قال المتحدث باسم البيت الأبيض جود ديري الآخر باسم البيت الأبيض، جود ديري، إنه ليس من المقرر الآن القيام بأي تغييرات في الكوادر، كما أنه “من غير المناسب” الحديث عن التغييرات بعد الانتخابات، أو خلال ولاية ترامب الثانية.

وأضاف أن الرئيس ترامب جمع فريقاً مدهشاً بالبيت الأبيض وفي الحكومة الاتحادية، حقق نجاحات لا يمكن إنكارها للشعب الأمريكي. ليست لدينا إعلانات تخص موظفين في الوقت الراهن.

و لم ترد وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) فوراً على طلب للتعليق. لكن مسؤولاً أمريكياً، تحدَّث طالباً عدم الكشف عن هويته، أشار إلى أن التغيير في المناصب العليا أمر شائع الحدوث بحلول نهاية أي فترة رئاسية.

أكد المتحدث باسم البنتاغون، جوناثان هوفمان، أن إسبر يعتبر خدمة الدولة “شرفا كبيرا” له.

 

المزيد : جيم ماتيس يعلن عن استقالته من منصب وزير الدفاع الأمريكي ، ملمحاً الى خلافه مع ترامب حول الانسحاب من سوريا

 

قد يعجبك ايضا