موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

استقالة أول مسؤول لبناني .. وزيرة الإعلام تقدم استقالتها وتعتذر للشعب (فيديو)

10
ميدل ايست – الصباحية

أعلنت وزيرة الإعلام اللبنانية، منال عبدالصمد، الأحد، عن تقديم استقالتها من الحكومة اللبنانية، مؤكداً أن قرارها يأتي لدعم موقف الشارع اللبناني، الغاضب من تفجير مرفأ بيروت الذي أودى بحياة العشرات، وآلاف الجرحى في حصيلة غير نهائية، وبسبب إخفاق الحكومة. 

وقالت الوزيرة في مؤتمر صحفي: “بعد هول كارثة تفجير مرفأ بيروت، وانحناء أمام دماء الشهداء، وتجاوبا مع الإرادة الشعبية للتغيير، استقيل من الحكومة، متمنية للبنان استعادة عافيته”.

كذلك قدمت الوزيرة اعتذارها من اللبنانيين، وقالت موجهةً كلامها إليهم: “أعتذر من اللبنانيين الذين لم نتمكن من تلبية طموحاتهم.. التغيير بقِي بعيد المنال”، وبذلك تكون الوزيرة أول مسؤول رفيع المستوى في لبنان يقدم استقالته على خلفية تفجير مرفأ بيروت.

وقدم البرلماني نعمة افرام استقالته من مجلس النواب اللبناني في مؤتمر صحفي وقال: “أعلن استقالتي من مجلس النواب وتعليق نشاطي النيابي إلى حين الدعوة  إلى جلسة لتقصير ولاية المجلس والدعوة إلى انتخابات نيابيّة مبكرة”، وهو سادس نائب في البرلمان يعلن استقالته.

وسبق أن أعلن رئيس حزب “الكتائب اللبنانية” سامي الجميّل، السبت، استقالة نواب حزبه الثلاثة من مجلس النواب، وتضم كتلة “الكتائب” 3 نواب (سامي الجميل، نديم الجميل، الياس حنكش)، من إجمالي 128 نائباً برلمانياً.

وكان أيضاً عضو كتلة “اللقاء الديمقراطي”، النائب مروان حمادة، تقدَّم الأربعاء، باستقالته من مجلس النواب؛ على خلفية انفجار مرفأ بيروت.

كما أعلنت النائبة بولا يعقوبيان استقالتها، داعيةً في حسابها على “تويتر” مَن وصفتهم بنواب الأمة، إلى “تقديم استقالات جماعية، الإثنين القادم، من مجلس العجز والخذلان”.

دعوات للتظاهر الأحد

وتوالت الأحد الدعوات للعودة إلى الشارع للتظاهر ضد السلطة الحاكمة غداة تظاهرات ضخمة ومواجهات عنيفة بين القوى الأمنية ومحتجين اقتحموا وزارات عدة مطالبين بـ”الانتقام” والمحاسبة بعد انفجار مرفأ بيروت، الذي حول العاصمة إلى مدينة “منكوبة”.

ولا تزال عمليات البحث عن عالقين تحت أنقاض المرفأ المدمر والأحياء المتضررة في محيطه مستمرة.

وما تزال تسود حالة من الغضب في الأوساط اللبنانية، على وقع انفجار الثلاثاء بمرفأ بيروت، حيث خرجت احتجاجات واسعة في العاصمة، مساء السبت، تطالب بمحاسبة المسؤوليين عن الحادث المأساوي.

 

 

قد يعجبك ايضا