موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

السودان: توقيف عشرات المرتزقة كانوا في طريقهم لدعم قوات حفتر

0 7
ميدل ايست – الصباحية

أعلنت قوات الدعم السريع السودانية، إلقاء القبض على عشرات الأفراد الذين كانوا في طريقهم إلى ليبيا للعمل كمرتزقة لدعم قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر

وقال الناطق باسم قوات الدعم السريع السودانية العميد جمال جمعة إن “قوة أمنية مشتركة” ألقت القبض على 122 شخصا بينهم ٨ أطفال، كانوا متوجهين إلى ليبيا للعمل مرتزقة، نافيا في الوقت نفسه وجود قوات سودانية تقاتل هناك.

وقال العميد جمعة فى تنوير صحافي بالجنينة مساء اليوم الأحد، إن 72 من المقبوض عليهم سيواجهون تهما بموجب المادة ٥/ح من قانون الطوارئ تتصل بالاعتداء على معسكر كتروم والانتماء لمجلس الصحوة الثوري وشراء الأسلحة وتجنيد الأطفال والتحريض ضد الدولة وإثارة النعرات القبلية َوالنهب المسلح. بينما سيتم تسليم الـ٥٠ الآخرين للشرطة لوجود حالات اشتباه ضدهم.

وأوضح جمعة أن القوة المشتركة التي تتكون من الشرطة والجيش والأمن والدعم السريع تمكنت من القبض على هذه المجموعات في مناطق مختلفة بدارفور بما في ذلك سرف عمرة وكبكابية وكلبس.

وكشف أن اللجنة الأمنية العليا تأكدت من كل المعلومات المتعلقة بوجود مكاتبات بين شخصين في السودان لتجنيد ألف شاب للقتال في ليبيا واتضح أنه لا وجود لأي قوات سودانية تقاتل في ليبيا وأن الذين يقاتلون مرتزقة يسعون للحصول على الأموال.

وأضاف أن السلطات السودانية تقوم بواجباتها لتجاوز التحديات التي تواجهها الفترة الانتقالية، ومنها إثارة النعرات القبلية والتفلتات التي تهدف لضرب علاقات السودان بدول الجوار، فضلا عن تحديات السلام والأزمة الاقتصادية التي تجتهد الحكومة الانتقالية للخروج منها.

المزيد : صحيفة: الإمارات تطلب من حميدتي إرسال آلاف المرتزقة لإنقاذ حفتر
وفي وقت سابق من هذا العام، نفت الخارجية السودانية في أبريل/نيسان الماضي، صحة ما تردد عن مشاركة قوات سودانية رسمية إلى جانب مليشيا حفتر بليبيا.

كما نفى رئيس مجلس “السيادة” الانتقالي في السودان الفريق عبد الفتاح البرهان -في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي- إرسال جنود سودانيين للقتال في ليبيا.

لكن وسائل إعلام محلية ذكرت أواخر مارس/آذار الماضي، أن الحكومة الليبية طلبت من السودان سحب قواته الداعمة لمليشيا اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.