فقد بلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا الجديد، المسبب لوباء كوفيد-19، في الولايات المتحدة خلال يومين حوالي 76 ألف إصابة، بحسب أحدث التقارير.

ففي يوم الخميس، تم تسجيل ما لا يقل عن 39818 إصابة في أنحاء الولايات المتحدة، وهي أكبر زيادة في يوم واحد للوباء.

دراسة صادمة 

أعلن المركز الأميركي لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) أمس الخميس، أن فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 أصاب أكثر من 10 أضعاف الرقم المعلن، مما يعني أن عدد المصابين نحو 25 مليونًا.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها مدير المركز روبرت ريدفيلد، أوضح فيها أنه من الممكن أن يكون عدد المصابين بالفيروس 8% من السكان في الولايات المتحدة.

وأوضح أن استطلاعات عينات الدم المأخوذة من جميع أنحاء البلاد تشير إلى أن ملايين الأميركيين ربما أصيبوا بالفيروس إما دون علمهم وإما مع أعراض بسيطة فقط، وأضاف أنه مقابل كل حالة مؤكدة تشير التقديرات إلى احتمال إصابة 10 آخرين.

عالمياً تجاوز عدد مصابي كورونا في العالم حتى فجر الجمعة 9 ملايين و699 ألفًا، توفي منهم أكثر من 490 ألفا، وتعافى أكثر من 5 ملايين و253 ألفًا، وفقا لموقع “worldometer”.

وبأكثر من 2.5 مليون إصابة و126 ألف وفاة، تحتل الولايات المتحدة المركز الأول على مستوى العالم من حيث الإصابات والوفيات، تليها البرازيل بأكثر من مليون و233 ألف إصابة وأكثر من 55 ألف وفاة.