موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

رجل الإمارات في اليمن هاني بن بريك يروج للتطبيع مع إسرائيل

46
ميدل ايست – الصباحية

أعلن نائب رئيس هيئة المجلس الانتقالي الجنوبي، هاني بن بريك الموالي للإمارات، أن المجلس يؤيد دولة إسرائيلية إلى جانب دولة فلسطينية، مشيراً إلى أن هناك ضرورة لإنهاء ملف القضية من الجانب الإسرائيلي حتى لا يتم استغلالها.

وقال هاني بن بريك المعرف بتصريحاته المثيرة، في فيديو تداوله أنصار الانتقالي، إن المجلس، لا يكن العداء إلى أي دولة أو ديانة أو شخص في العالم، لا يعادي إلا من يعادي الجنوب اليمني، داعيا الفلسطينيين للعيش بسلام إلى جانب الإسرائيليين.

وردد بريك الذي يعيش معظم وقته في أبو ظبي، خرافات وأكاذيب إسرائيل بأنها ترى نفسها على ترابها وأرضها، كما يرى الفلسطنيون أن لهم حق في هذه الأرض.

وقد صدر عن بريك تصريحات في السابق، اثارت العديد من علامات الاستغراب، حيث أفتى لعناصره بجواز الافطار في شهر رمضان، كما أصدر فتوى أحل فيها بجواز قتل الجندي اليمني.

ويأتي ذلك في الوقت الذي يشارك صحفي موالي للمجلس الانتقالي يدعى حسين حنشي رئيس مركز عدن للبحوث الإستراتيجية والأحصاء، وهو مركز يرتبط بالمجلس الانفصالي الجنوبي بدعم من الإمارات والسعودية، على قناة “آي24نيوز” الإسرائيلية، للترويج للتطبيع والحديث عن مستقبل العلاقة مع اسرائيل.

وقد فسر الحنشي هذه الخطوة التطبيعية على صفحته بفيسبوك بتفسير مثير للسخرية حيث قال إنها جاءت لقطع الطريق عن شخصيات من “الاخوان المسلمين” من المشاركة في القناة الإسرائيلية الناطقة بالعربية على حد زعمه.

لن نترك لهم مجال !نشرت صورة لي اثناء مداخلة مع قناة اسرائيلية ناطقة بالعربية يحاول الاخوان ان يحتكرون الطلوع فيها وشرح…

Posted by ‎حسين صالح ناصر‎ on Tuesday, June 23, 2020

 

وصبّ ناشطون جام غضبهم على قيادة المجلس الانتقالي، قائلين إن تطبيعهم العلني مع إسرائيل يناقض كونهم حركة تحرر وطني كما يدّعون.

وقال حمزة الكناني :” هذا إسترضاء علني للصهاينة، ومحاولة لتلميع صورته عند الإعلام الغربي وخاصة الأمريكي الذي يصفه بالإرهابي،وهذه الكائنات تتكاثر هذا الوقت وتضع لحاها لمصالح دول وحركات سياسية مهترئة لكن حتماً سنراها في مزبلة التاريخ”

 

وأوضح ناشطون أن التحالف مع العدو الإسرائيلي لجلب مكاسب في الطريق نحو الانفصال يستفز الشعوب العربية.

قد يعجبك ايضا