واللقب هو الأول لفريق نابولي منذ أن توج بلقب المسابقة عام 2014، فيما فشل يوفنتوس في تعزيز رقمه القياسي ورفع الكأس للمرة الرابعة عشرة.

وأهدر باولو ديبالا ودانيلو محاولتين ليوفنتوس في ركلات الترجيح، بينما نفذ نابولي بنجاح محاولاته الأربع ليمنح مدربه جينارو غاتوسو أول لقب كبير في مسيرته التدريبية.

وحرم النابولي فريق يوفنتوس من التتويج بلقبه الـ14 في البطولة وتعزيز رقمه القياسي كأكثر الفرق المتوجة باللقب.