موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

السعودية تقرر رفع أسعار البنزين بنسبة 34% لشهر يونيو

0 10
ميدل ايست – الصباحية

أعلنت شركة أرامكو السعودية، مزود النفط الرئيسي في المملكة، الأربعاء، رفع أسعار البنزين لشهر يونيو/حزيران الجاري بنسبة 34.3% لبنزين 91 أوكتان، و31.7% لـ95 أوكتان عن مايو/أيار الماضي.

وقالت الشركة في في بيان لها إنه اعتباراً من الخميس ستكون أسعار بنزين 91 أوكتان عند 0.90 ريال (0.24 دولار) لكل لتر، من 0.67 ريال (0.178 دولار)، في الأسواق السعودية.

بينما سترتفع أسعار بنزين 95 أوكتان إلى 1.08 ريال (0.29 دولار)، من 0.82 ريال (0.218 دولار) لكل لتر.

ويتأتي قرار رفع أسعار البترول بعد تراجع أسعار النفط بشكل كبير وتهاوي الطلب على الخام، بسبب جائحة كورونا

منذ مارس/آذار الماضي، بدأت “أرامكو” السعودية تراجع أسعار البنزين شهرياً، بعد أن كانت تراجعها كل 3 أشهر.

ورفعت السعودية، أكبر مُصدر نفط في العالم بمتوسط 7 ملايين برميل يومياً، الدعم عن أسعار البنزين وبدأت مراجعته اعتباراً من مطلع 2018.

وكانت مجموعة أوبك توصلت الى اتفاق جديد لتمديد التخفيضات غير المسبوقة في إنتاج النفط والتي بدأت منذ مايو/أيار، وذلك حتى نهاية يوليو/تموز، بموافقة كل المشاركين من دول “الأوبك+” إلا المكسيك التي رفضت ذلك. 

وكانت مجموعة “أوبك+”، المؤلفة من أعضاء أوبك بقيادة السعودية وحلفاء بقيادة روسيا، اتفقت في أبريل/نيسان على خفض المعروض 9.7 مليون برميل يومياً في مايو/أيار ويونيو/حزيران لتدعيم الأسعار التي هوت إلى ما تحت الصفر، مع حرب الأسعار التي اشتعلت بين السعودية وروسيا، وكذلك أزمة تفشي كورونا التي قتلت سوق الطلب على النفط.

وكان من المقرر تقليص التخفيضات إلى 7.7 مليون برميل يومياً، من يوليو/تموز إلى ديسمبر/كانون اﻷول، لكن “أوبك+” اتفقت، السبت، على تمديد تخفيضات الإنتاج حتى نهاية يوليو/تموز.

وفي وقت سابق أعلن وزير المالية السعودي محمد الجدعان قال إن بلاده ستتخذ إجراءات صارمة ومؤلمة للتعامل مع آثار فيروس كورونا، مضيفاً أن “جميع الخيارات للتعامل مع الأزمة مفتوحة حالياً”.

وتعاني السعودية، أكبر مصدر للنفط في العالم، من الانخفاض التاريخي في أسعار الخام في حين ستقلص الإجراءات المتخذة للحد من تفشي فيروس كورونا على الأرجح من وتيرة وحجم الإصلاحات الاقتصادية التي دشنها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.