موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

تفاصيل المكالمة الهاتفية بين نتنياهو ورئيس المجلس السيادي السوادني

0 14
ميدل ايست – الصباحية

كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الأحد، عن “اتصال هاتفي” جرى بينه و رئيس السودان – في إشارة إلى رئيس مجلس السيادة السوداني ،الفريق أول عبد الفتاح البرهان .

وقال نتنياهو في التغريدة التي نشرها على حسابه باللغة العربية في “تويتر”: “تحدثت هاتفيا خلال اليومين الأخيرين مع رئيسي السودان وتشاد وعايدتهما بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك وتحدثت معهما عن مواصلة تعزيز علاقات بلديهما مع إسرائيل. دول إسلامية أخرى ستقيم علاقات مع إسرائيل.”.

كان نتنياهو كان قد التقى البرهان في  3 فبراير/شباط الماضي،  بشكل مفاجئ بالعاصمة اليوغندية كمبالا، وقد أثار اللقاء المذكور جدلا ساسيا واسعا في السودان .

ويذكر أن مجموعة من المحاميين السودانيين تقدمت على خلفية اللقاء بدعوى جنائية  ضد رئيس مجلس السيادة، عبد الفتاح البرهان، لمخالفته قانون مقاطعة إسرائيل، ، غير أن النيابة أعلنت بعدها رفض الدعوى.

المزيد : البرهان .. استخرت الله قبل لقاء نتياهو ، وأكلنا معاً ولم أشعر بالرهبة

وكشف  مكتب نتنياهو،  في بيان عبر «تويتر»، عن لقاء جمع نتنياهو والبرهان، في أوغندا، مشيرًا إلى أنهما اتفقا على «بدء تعاون يقود نحو تطبيع العلاقات بين البلدين» .

وأكد البرهان لقاءه مع نتنياهو في أوغندا بترتيب من الولايات المتحدة الأمريكية، وتحدث عن “فوائد” مرتقبة، وأنه سيسهم في اندماج السودان في المجتمع الدولي.

بدورها رفضت أحزاب سودانية، الثلاثاء الماضي، لقاء “البرهان” مع نتنياهو في أوغندا، معتبرة إياه “طعنة” للشعب الفلسطيني، و”سقطة وطنية وأخلاقية”.

وطالب تجمع «سودانيون ضد التطبيع»، الحكومة الانتقالية بهيكليها السيادي والوزاري، بالتراجع فوراً عن مسار التطبيع مع إسرائيل، بعد يومين من تدشين حملة شعبية لجمع مليون توقيع، كمرحلة أولى لإعداد مذكرة تقدم لمجلس السيادة الانتقالي، للضغط عليه لمنع رئيسه من الذهاب في خطوات أخرى في طريق التطبيع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.