وعين الدبلوماسي لدى تل أبيب في أواخر فبراير الماضي، أي قبل 3 أشهر، وكان يعيش في إسرائيل بمفرده في منزله فيما زوجته وابنه يعيشان في الصين.