موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

تويتر يطبق إجراءات جديدة لمواجهة أخبار فيروس كورونا المزيفة

23
ميدل ايست – الصباحية 

أعلن موقع تويتر عن نشر رسائل تحذر المستخدمين من أن بعض التغريدات التي تتضمن معلومات مضللة بشأن فيروس كورونا المستجد، وذلك في ظل انتشار الكثير من المعلومات المغلوطة والتي من شأنها أن تعطل جهود مكافحة الوباء.

وقال تويتر في مدونة إنه أراد “الحد من انتشار المحتوى الذي يُحتمل أن يكون مضرا ومضللا” بشأن فيروس كورونا.

أوضح الرئيس المسؤول عن سلامة موقع تويتر، يول روث، في إجاباته عن أسئلة بشأن التغييرات إن هذه السياسة من شأنها “أن تنطبق على أي أحد يتبادل معلومات مضللة تفي بمتطلبات السياسة التي نتبعها، بمن فيهم قادة العالم”.

وسيُرفق رابط، يتكون من صفحة تخضع لشروط تويتر أو مصدر خارجي موثوق يضم معلومات إضافية، بالتغريدات المسيئة.

وفي بعض الحالات، سيتم تحذير القراء من أن تغريدة معينة تتعارض مع آراء الخبراء.

وأشار تويتر إن النظام الجديد سينطبق أيضا على التغريدات التي أُرْسِلت قبل هذا الأسبوع.

وأضاف تويتر أن “فرقنا تستخدم وتحسن أداء الأنظمة الداخلية بهدف مراقبة المحتوى المتعلق بكوفيد-19 بشكل استباقي”.

لكن الدكتور بيرني هوجا، من معهد أوكسفورد للإنترنت، قال “الأشخاص المهووسون بالأفكار الغريبة والأشخاص الذين يرسلون رسائل مستفزة…غالبا ما يتعمدون بث معلومات خاطئة بهدف التشويش على المشرفين”.

وأضاف “المشكلة لدي تتمثل في أن ترامب وأمثاله قاموا بعمل جيد جعلهم يصفون اختلاف وجهات النظر بأنها أخبار مزيفة بحيث أعتقد أن أنصاره من المحتمل ألا يكترثوا لهذه التحذيرات”.

واختتم بالقول “”وقد يُنظر إلى هذا الأمر على أن

الذي أشار ترامب في وقت سابق إلى أن حقن مصابين بمطهرات قد يساعد في علاج فيروس كورونا، سيخضع للقواعد الجديدة.

لكن أحد الخبراء يخشى من أن المشرفين المسؤولين عن منع نشر مثل هذه التعليقات في تويتر سيواجهون كما هائلا من المشاركات التي سيتعين عليهم التعامل معها.

 

قد يعجبك ايضا