موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

حليمة بولند تنتقد نجاح رامز جلال

42
ميدل ايست- الصباحية

علقت الإعلامية الكويتية حليمة بولند على برنامج المقالب ” رامز مجنون رسمي ” الذي يقدمه الفنان رامز جلال قائلة بأن نجاحه مستفز ، وأن سبب انتشاره ونجاحه هو انتقاده ومتابعته في نفس الوقت .

حليمة بولند تنتقد نجاح رامز جلال

كما وأضافت بولند : “نجاح رامز جلال مستفز، شئنا أم أبينا هو يحقق نجومية ساحقة، نتكلم عن نسبة مشاهدة خلال يومين 50 مليونا، هذا العمل أصبح تريند بشكل يومي على منصات التواصل الاجتماعي، فهو صار حديث الصغار قبل الكبار، وهذا بحد ذاته نجاح”.

وتابعت قائلة : “لكن إذا تحدثنا بالمصري عن الخلل فإن الخلل بنا نحن، لأن برنامج رامز دائما سيظل الكذبة التي كلنا نعرف حقيقتها، ومع ذلك ننتظر أن نشاهدها ونكون سعداء وهو يكذب علينا”.

و أشارت إلى نجاع رامز المستفز قائلة : “هذا هو التفسير الحقيقي لنجاح رامز المستفز، يعني جميعنا ننتقده ونتابعه، وهذا سبب انتشاره ونجاحه المستفز لدى الكثيرين”.

اقرأ أيضا : قرار بمنع ظهور رامز جلال في وسائل الإعلام المحلية في مصر

 أصدرت نقابة الإعلاميين في مصر، قرار بمنع ظهور الممثل المصري رامز جلال ، في وسائل الإعلام التي يتم بثها من داخل مصر، لحين تسوية أوضاعه القانونية كممارس لنشاط إعلامي.

ورد مصدر في قناة “أم بي سي” على قرار النقابة بأن قرار نقابة الإعلاميين خاص بالوسائل الإعلامية التي تُبث من داخل مصر، وبذلك لا ينطبق على مجموعة قنوات MBC، حيث إنها غير مصرية، وتُبث من دولة الإمارات، بحسب موقع “مصراوي”.

كما وأكد المصدر أن البرنامج مستمر في عرضه، ويحظى بنسب مشاهدة قياسية على جميع المنابر والقنوات التي يُعرض عليها، وهي MBC مصر، وMBC1، وMBC العراق، وMBC5، والتي تبث جميعها من الإمارات إلى جميع دول العالم.

قدم رامز 9 نسخ من برامج المقالب الساخرة ، والتي تحمل الاسم الأول منه مثل : رامز قلب الأسد، رامز في الشلال، ورامز عنخ آمون، لكن النسخة العاشرة لهذا العام  ظهر بشخصيته الحقيقية بعنوان “رامز مجنون رسمي”.

وقدر عدد مشاهدات برنامج المقالب  لرامز  في السنوات الماضية بعشرات الملايين ، بينما حصد الإعلان الترويجي لبرنامج “رامز مجنون رسمي” هذا العام  أكثر من 26 مليونًا في يومين.

قد يعجبك ايضا
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .