موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

دبي .. شوارع خالية ومراكز تجارية مغلقة بسبب كورونا (فيديو)

0 42
ميدل ايست – الصباحية

بدت شوارع مدينة دبي في دولة الإمارات، مساء الخميس خالية من سكانها، بعد أن كانت تنبض بالحركة طوال ساعات اليوم في مشهد لم يكن لأحد أن يتخيله في المدينة التي تعد واجهة السياحة في منطقة الخليج، وذلك خوفاً من انتشار فيروس كورونا المستجد، فيما نشرت صور وفيديوهات خالية تماما سوى من بعض عمال النظافة.

وأصدرت سلطات مدينة دبي توجيهات إلى معظم شركات القطاعين العام والخاص بأن تُلزم غالبية الموظفين بالعمل من بيوتهم وفرضت قيوداً على الحركة خلال الليل مع إغلاق جميع المرافق الحياتية بما فيها المراكز التجارية، كإجراء مؤقت في عطلة نهاية هذا الأسبوع لتطهير البلاد من أجل مكافحة فيروس كورونا المستجد.

كما أوضح متحدث باسم قوات الأمن، في مؤتمر صحفي، أن  إخلاء شوارع مدينة دبي من أجل حملة التطهير التي أعلنت عنها في وقت سابق للحد من انتشار فيروس كورونا، وفقط عمال الخدمات الأساسية فقط هم الذين سيُسمح لهم بالخروج، وسيواجه المخالفون غرامات.

 

 

وسجلت الإمارات،  333 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس وحالتي وفاة، لم تعلن حظر تجول رسمياً أو تعليقاً للعمل، لكنها تُقّيد بشكل متزايد حركة السكان.

وفي وقت سابق قررت مجموعة طيران الإمارات عن تعليق كافة رحلاتها الجوية للركاب والترانزيت عن العمل ووقف الطيران لحين انتهاء أزمة انتشار فيروس كورونا، كما قررت تخفيض رواتب موظفيها بما يصل الى النصف، مع اعلان دول الإمارات اتخاذ اجراءات وتدابير جديد منها غلق مراكز التسوق.

وبحسب وكالة الأنباء الإماراتية، أعلنت الهيئة الوطنية للطوارئ والأزمات، وهيئة الطيران المدني الإماراتي، في بيان مشترك، “تعليق جميع الرحلات الجوية للركاب والترانزيت من وإلى الدولة لمدة أسبوعين على أن يكون ساريا بعد 48 ساعة من هذه الساعة قابلة للمراجعة والتقييم وذلك استجابة للإجراءات الاحترازية والوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19”.

كما أعلنت عن إغلاق مراكز التسوق لمدة أسبوعين، مطالبة المواطنين والمقيمين والزائرين بعدم الخروج إلا للضرورة القصوى، وحذرت المخالفين من أنهم يعرضون أنفسهم لعقوبات قد تصل إلى الحبس أو الغرامة.

المزيد : الإمارات تقرر وقف جميع رحلات الركاب وخفض رواتب الموظفين واغلاق مراكز التسوق

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.