موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

الهند تفرض حجر صحي لعموم البلاد .. ورئيس البلاد يطالب بطرد الشيطان

0 14
ميدل ايست – الصباحية

أعلنت السلطات الهندية، الأربعاء، دخول البلاد كلها تحت الحجر الصحي بدأء من فجر اليوم ولمدة 21 يوماً، الأمر الذي يعد أكبر حجر صحي بدخول مليار و300 مليون شخص للحد من انتشار وتفشي فيروس كورونا .

وفي خطاب متلفز أعلن رئيس الوزراء الهندي ناريندارا مودي  أن 1.3 مليار نسمة سيخضعون إلى الحجر الصحي المنزلي الإلزامي لمدة 21 يوما لمنع تفشي فيروس كورونا.

وأضاف مودي “اعتبارا من منتصف ليل اليوم ستدخل البلاد بأكملها في حالة عزل لإنقاذ الهند، لإنقاذ كل مواطن، من أجلكم ومن أجل عائلاتكم”.

وحذر الزعيم القومي الهندوسي من عدم الإلتزام بالحجر الصحي وقال :” إذا لم يتم احترام الـ21 يوما فسيعود بلدكم وعائلاتكم 21 عاما إلى الوراء، داعياً إلى احترام عدم الاختلاط والبقاء في المنازل، وقال “ليس هناك أي وسيلة أخرى لتجنب فيروس كورونا المستجد”.

وقال “تذكروا أن خطوة واحدة خارج منازلكم يمكن أن تجلب فيروس كورونا المستجد الخطير إلى بيوتكم”.

ويتوقع باحثون أن حوالي مليون نسمة في الهند قد يصابون في خلال الشهرين التاليين، ولذلك فقد قطعت الهند كل وسائل التنقل المحلية في داخل المدن الكبيرة، وأيضا جميع وسائل المواصلات بين الولايات، وفي هذه الأثناء سيتم قطع جميع الخطوط الجوية أيضا.

مصادر الخطر
وقال مسؤول في وزارة الصحة إن المخاوف الحقيقية تتعلق بالقرى والمدن الصغيرة لأن البنية التحتية الصحية فيها ضعيفة، وتوقع أن تكون سببا رئيسيا في تفشي المرض في حال ظهور حالات فيها “بسبب قلة الوعي الصحي اللازم”.

طرد الشيطان
وفي وقت سابق، دعا مودي الهندوس لقرع الأجراس والطرق على الصحون (من الطقوس الهندية لصرف الشيطان) وأيضا التعبد إلى الآلهة، وذلك للحد من انتشار الفيروس ودعما للأطباء.

ولبى العديد من الفنانين والشخصيات العامة، ومع بدايات إجراءات الحظر بدؤوا في قرع الأجراس والصحون وغيرها، بل إن الكثير من الجماعات الهندوسية احتدشت لقرع الأجراس وممارسة الطقوس الهندوسية، في مخالفة واضحة لإجراءات العزل والحظر المنزلي المفروض من قبل الحكومة ومنظمة الصحة العالمية.

وحتى الحين سجلت الهند 519 إصابة مؤكدة بالفيروس و10 وفيات، بحسب الحصيلة الأخيرة الرسمية الصادرة مساء أمس الثلاثاء.

ويعتبر الخبراء أن هذا العدد أقل بكثير من الواقع بسبب إجراء عدد قليل جدا من الفحوص في بلد تجاوز عدد سكانه مليارا و300 مليون نسمة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.