ويمكن أن تحمل أنواع معينة من الجرذان والفئران في الولايات المتحدة الفيروس، الذي ينتقل عندما يتنفس شخص ما الغبار الملوث بالفيروس.

أعراض الفيروس الجديد 

أما أعراض الإصابة بفيروس هانتا، فتشكل التهاب المفاصل الروماتويدي المميت، والإجهاد الحاد، والحمى، والألم الحاد في العضلات خصوصًا في عضلات الفخذين والظهر والوركين، وبنسبة أقل في الكتفين، والدوار والصداع والقشعريرة والقيء والإسهال وآلام المعدة.

وفي مرحلة لاحقة، أي بعد 4 إلى 10 أيام من التقاط العدوى، تتطور الأعراض إلى ضيق في التنفس، وسعال، وامتلاء الرئتين بالسوائل، وضبابية الرؤية.

وفي مرحلة تالية، تشمل هذه الأعراض انخفاضًا في ضغط الدم، والصدمة الحادة، وتسرب الأوعية الدموية، والفشل الكلوي الحاد.

لا ينقل العدوى بين البشر

لم تبثت الاختبارات قطعيًا إمكانية انتقال فيروس هانتا بين البشر، على الرغم من اعتراف منظمة الصحة العالمية بتوثيق انتقال محدود للمتلازمة الرئوية الفيروسية بين البشر بسبب الإصابة بفيروس أنديز في الأرجنتين، وهذا الفيروس من سلالة فيروسات هانتا.

وبحسب تقرير نشرته “نيوزويك”، كل سلالة من فيروس هانتا مرتبطة بأنواع من القوارض. وتنتقل فيروسات هانتا في الهواء، بانتقال جزيئات الفيروس من بول الحيوانات وبرازها ولعابها في الهواء فتصيب البشر. وفي حالات نادرة، ربما يصاب الشخص بفيروس هانتا إذا عضه حيوان مصاب.

ويعتقد الخبراء الأميركيون أن من الممكن الإصابة بهذا الفيروس إذا لمس الشخص فمه أو أنفه بعد التعامل مع سطح ملوث ببول أو روث أو لعاب الحيوان المضيف، إضافة إلى تناول طعام ملوث.