موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

وزير خارجية الإمارات يهاتف نظيره الإيراني .. بحثا تطورات المنطقة وأزمة كورونا

0 12
ميدل ايست – الصباحية

أعرب وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، خلال اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، عن تعاطف بلاده وتضامنها مع الشعب الإيراني والحكومة الإيرانية في محنة فيروس كورونا.

وبحسب ما أفادته به وكالة أنباء الإمارات، فقد “عبر وزير الخارجية الإماراتي لنظريه الإيراني عن تعاطف بلاده وتضامنها مع الشعب والحكومة الإيرانية في مكافحتهم فيروس كورونا الجديد”.

وقدم الوزير الإماراتي تعازيه لإيران بسبب الوفيات التي تسبب بها هذا الفيروس في إيران، داعيا إلى التعاون من أجل التغلب على هذه التحديات.

وأعلنت إيران الأحد 113 وفاة جديدة بالفيروس في أعلى حصيلة وفيات يومية منذ بدء تفشي الوباء في هذا البلد، ما يرفع عدد الوفيات الإجمالي إلى 724.

وذكرت أن الوزير الإماراتي، أشار إلى العلاقات التي تجمع بين شعبي البلدين الجارين، مؤكداً “أهمية العمل الجماعي المشترك، وتضافر الجهود من أجل التغلب على مثل هذه التحديات العالمية”.

وعلى الرغم من تصنيف الإمارات لايران على أنها العدو الأول لها والذي تحارب تواجده في اليمن والمنطقة، وكان احد أسباب مقاطعة قطر، إلا أن العلاقات شهدت خلال الفترة الماضية العديد من اللقاءات على المستوى العسكري بالرغم من الخلافات السياسية السابقة، فإن العلاقات، خصوصاً الاقتصادية، لم تنقطع بين البلدين.

ومؤخراً طوت الإمارات صفحة خلافها الحدودي مع إيران؛ بإبرامهما اتفاقاً للتعاون الحدودي، في أواخر يوليو 2019، نص على عقد اجتماعات كل ستة أشهر، وسط توتر أمني في الخليج ونذر حرب وتحشيد عسكري أمريكي على أرض السعودية حليفة أبوظبي.

 

حصلة فيروس كورونا في إيران 
وأعلنت إيران، اليوم الأحد عن ارتفاع حصيلة وفيات فيروس كورونا المستجد إلى 724، بعد تسجيل 113 حالة جديدة.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، كيانوش جهانبور، في مؤتمر صحفي، “ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في إيران إلى 13938بعد تسجيل 1209 إصابة جديدة خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية”.

وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار الجاري فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19″، وباء عالميا، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، إذ بلغت الإصابات في أخر تحديث لها أكثر من 140 ألف في نحو 130 دولة ومنطقة حول العالم، والوفيات أكثر من الخمسة ألاف، بينما عدد المتعافين بلغ 69645.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.