وأضاف المصدر أن ريستر، الذي زار البرلمان في الآونة الأخيرة، اكتشف أنه خالط أشخاصا مصابين أثناء وجوده هناك الأمر الذي دفعه للخضوع لفحوص طبية أثبتت إصابته بالفيروس، وذكر المصدر أن وزير الثقافة لم يجتمع مع الرئيس إيمانويل ماكرون منذ عدة أيام.
إيطاليا تطبق اجراءات قاسية
وأعلن رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، مساء الاثنين عن تطبيق إجراءات العزل الصحي في كافة أراضي البلاد لتشمل فرض قيود على كل النقلات وحظر جميع التجمعات العامة.

وقال كونتي، في تصريحات صحفية إن الحكومة الإيطالية ستطبق إجراءات أقسى لمكافحة فيروس كورونا، مشيرا إلى أنه لن تعد هناك “مناطق حمراء” منفصلة، وستخضع كل أراضي إيطاليا لنظام واحد.

وشدد كونتي على أنه سيتم فرض قيود على التنقلات في كامل الأراضي الإيطالية، مشيرا إلى أنه سيسمح للمواطنين  الخروج من المنازل فقط للذهاب إلى العمل أو للطوارئ، مبينا أن السلوك الصحيح في الظروف المتبلورة يتمثل بالبقاء في البيوت.

ولفت كونتي إلى أن هذه الإجراءات ستشمل تعليق إقامة كل الفعاليات الرياضية، بما في ذلك مباريات كرة القدم وتمديد إغلاق كل الجامعات والمعاهد والمدارس حتى 3 أبريل، مبينا أن هذه التدابير تهدف إلى ضمان حماية الفئات الأكثر ضعفا للسكان، لكنه ذكر أن وسائل النقل العامة ستبقى عاملة.

وأكد رئيس الوزراء الإيطالي أنه سيوقع على المرسوم الخاص بتطبيق هذه الإجراءات فورا ليدخل حيز التنفيذ اعتبارا من صباح الثلاثاء.