موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

ليفربول يتلقى الخسارة الثانية على التوالي .. ويفرط ببطولة كأس الاتحاد

0 20
ميدل ايست – الصباحية

فشل ليفربول في إيقاف مسلسل عروضه الرديئة، ليودع مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي، بخسارته في دور الـ16 أمام مضيفه تشيلسي بهدفين نظيفين، مساء اليوم الثلاثاء.

وهي الهزيمة الثالثة على التوالي بعد الهزيمة المذلة بثلاثة نظيفة أمام واتفورد في مسابقة الدوري، والهزيمة أمام اتلتيكو مدريد في دوري الأبطال.

وسجل أهداف فريق تشيلسي البرازيلي وليان في الدقيقة 13 من الشوط الأول بعد خطأ فادح من مدافعي ليفربول ، وأحرز روس باركلي الهدف الثاني في الدقيقة 64 بعد انطلاقة مميزة أنهاها بتسديدة إلى داخل الشباك.

وقدم ليفربول أداء متواضع بشكل عام، فكانت الخسارة حتمية أمام فريق أظهر إصرارا أكبر على الفوز، رغم معاناته هو الآخر من أدائه المتذبذب في الآونة الأخيرة.

واختار مدرب ليفربول ، يورغن كلوب، استبعاد عدد من نجوم الفريق الذي يستعد لخوض مباراة العودة في دور الـ16 في دوري أبطال أوروبا أمام أتلتيكو مدريد (خسر فريقه على ملعب الخصم ذهابا صفر-1).

واعتمد فرانك لامبارد، مدرب تشيلسي، على طريقة (4-3-3)، بينما تفاجأ ليفربول بالأداء الهجومي الناجع للبلوز، في الدقائق الأولى.

وبعد تسجيل الهدف الأول، أظهر لاعبو تشيلسي تماسكا وتقاربا بين الخطوط الثلاثة، مستفيدين في الوقت ذاته من عودة ويليان وبيدرو للمساندة الدفاعية، عند الحاجة.

وغاب عن المشاركة مع بداية المباراة نجم الفريق، المصري محمد صلاح، والبرازيلي فيرمينيو، الذي عاد كلوب ودفع بهما في الشوط الثاني بعد التأخر بهدفين، لكنهما لم ينجحا في تعديل النتيجة.

وخسر ليفربول 3 مباريات متتالية خارج ملعبه في جميع المسابقات، للمرة الأولى منذ شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2014، تحت قيادة المدرب بريندان رودرجز حينها.

وبهذا يقصى ليفربول عن بطولة كأس إنجلترا، علما بأنه أقصي كذلك على بطولة كأس الرابطة قبل أسابيع.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.