وذكرت كذلك أن مصر تجري حاليا اتصالات مع فرنسا وكندا من أجل تبادل المعلومات اللازمة لتتبع المخالطين.

ولفتت المنظمة إلى أن مصر لم تسجل سوى حالة واحدة مصابة بالفيروس فيها، وأكدت أن الشخص المصاب تعافى بشكل تام، مؤكدة أن القاهرة تجري اتصالات مع فرنسا وكندا من أجل تتبع المخالطين وستشارك تقريرها مع المنظمة خلال أيام، حسبما ذكر البيان.

وكان رئيس مجلس الوزراء المصري، مصطفي مدبولي نفى في وقت سابق اليوم ما تردد من أخبار بشأن تسجيل حالات إصابات بكورونا المستجد في البلاد، مشددا على أن الحكومة “لن تخفي شيئا”.

وقال مدبولي “نعلن كل شيء بشفافية مطلقة، ولن نخفي شيئا، ولا داعي للانسياق وراء ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وتحدث رئيس الوزراء المصري عن ما وصف بـ”الحالات الفرنسية” بالقول “تواصلنا مع الجانب الفرنسي بشأن الحالات التي تم اكتشاف إصابتها بكورونا وكانت في رحلة سياحية لمصر ويتم فحص المجموعات التي تعاملت مع هذه الحالات”.

 

المزيد :  فيروس كورونا يتمدد .. ويتسبب بتأجيل القمة العربية في الجزائر