موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

الفيروس القاتل يؤخر إصدار آيفون الجديد

0 10
ميدل ايست- الصباحية

أثر الفيروس المستجد كورونا سلبا على جميع نواحي الحياة ، بما فيها الصناعية والتكنولوجية ، وقد أشار المحلل دانييل إيفيس إلى أن إقفال المصانع المنتجة بدأ يؤدي إلى إبطاء عجلة الإنتاج، وخاصة بعد تأجيل إنتاج سلسلة “آي فون 9″ و”آي فون 12”.

الفيروس المستجد يؤثر على إنتاجية آبل

 

كما وأضاف إيفيس أن تأخير إنتاج السلسلتين سيستغرق شهراً كاملاً على الأقل، بسبب تعطيل الشركات التي تزود آبل بالقطع الأساسية، التي من غير الواضح بعد موعد عودتها إلى طاقتها الإنتاجية الكاملة، كما كانت قبل انتشار الفيروس، بحسب ما ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية.

وقال إيفيس أنه حتى لو تحسنت الأمور بالنسبة لشركة آبل، فلن تعود إلى طاقتها الإنتاجية الكاملة حتى شهر أبريل/ نيسان على الأقل.

وأوضح إفيس أن استمرار انتشار فيروس كورونا سيتسبب في إضعاف مستوى الإنتاج فيهاً، وقد تضطر لتأجيل إصدار هواتف جديدة إلى سبتمبر/ ايلول القادم.

وقال المحلل مينغ تشي كو “إن أربعة هواتف من إصدار آيفون 12 بقياسات 5.4 بوصة، و6.1 بوصة و6.7 بوصة، ستكوّن تشكيلة مميزة هذا العام، وستتضمن شريطاً معدنياً في الجزء العلوي، وستكون جوانب الهاتف مماثلة لتصميم آيفون 4. ولكن قبل حدوث ذلك، ستحتاج آبل إلى سلسلة التوريد الخاصة بها لإنتاج جهازي iPhone 9 / iPhone SE2 اللذين سيحملان مميزات جديدة مثل زيادة الذاكرة بنسبة 50% إلى 3 غيغا بايت، ومستشعر بصمة Touch ID. ومع استمرار انتشار فيروس كورونا فإن إنتاج هذين الجهازين يمكن أن يتأخر عدة أشهر”.

وأشار مينغ إلى أنه إذا عادت سلسلة إمدادات آبل إلى وضعها الطبيعي بحلول أبريل/ نيسان، فقد يكون آيفون 9 هو ضحية التأخير الوحيدة، في حين سيتم طرح طرازات آيفون التي تدعم “5G” في الوقت المحدد في سبتمبر/ أيلول.

بحسب موقع “فون أرينا الإلكتروني ، يتوقع المحللون أن تعود عملية التوريد الخاصة بشركة “Apple” إلى طبيعتها بحلول أواخر أبريل/ نيسان أو أوائل مايو/ أيار.

اقرأ : كورونا يهدد دول الخليج .. الكويت توقف النشاطات الرياضية لأسبوعين

ظهر الفيروس القاتل لأول مرة في سوق لبيع الحيوانات البرية في مدينة ووهان الصينية في أواخر شهر ديسمبر المنصرم، وانتشر إلى عدد من مقاطعات الصين وإلى أكثر من 25 دولة حول العالم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.