موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

كورونا يهدد دول الخليج .. الكويت توقف النشاطات الرياضية لأسبوعين

0 15
ميدل ايست – الصباحية

ارتفع عدد الدول العربية التي سجلت فيها حالات إصابة بفيروس كورونا الجديد إلى 6، وذلك مع إعلان البحرين والكويت والعراق عن تسجيل إصابات، لتنضم إلى الإمارات ولبنان ومصر.

أعلن مسؤول حكومي كويتي الاثنين وقف كل النشاطات الرياضية لمدة أسبوعين وإلغاء الاحتفالات بالأعياد الوطنية، على خلفية المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وذلك بعد ساعات من تسجيل إصابات بالمرض في البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا) عن وزير الإعلام محمد الجبري، أنه أعطى توجيهات إلى “جميع الاتحادات الرياضية بوقف كل الأنشطة الرياضية في البلاد لمدة أسبوعين احترازيا نظرا إلى التطورات المتعلقة بفيروس كورونا المستجد – كوفيد 19”.

وأشار إلى أن هذه الدعوة “جاءت بناء على توجيهات مجلس الوزراء وذلك حفاظا على المصلحة العامة وصحة الأبناء في الوسط الرياضي”.

ودفع ذلك مجلس الوزراء الكويتي ليل الاثنين إلى “إلغاء كافة فعاليات الأعياد الوطنية والشعبية التي كانت مقررة يومي الثلاثاء والأربعاء” للاحتفال بعيد الاستقلال والتحرير من الغزو العراقي.

وأشار المجلس في بيان إلى أن “الوضع استثنائي يستوجب تدابير استثنائية صارمة للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين وتجنب انتشار الوباء”.

المزيد : فيروس كورونا يمتد إلى الكويت والبحرين .. واتخاذ اجراءات وقائية
وسجلت أربع دول عربية الاثنين إصابات بفيروس كورونا المستجد، مع إعلان البحرين والعراق وسلطنة عمان والكويت حالات جديدة، بينما دعت الإمارات مواطنيها إلى عدم السفر إلى إيران وتايلاند.

فيما أعلنت وزارة الصحة العمانية عن تسجيل حالتين موجبتين لمرض فيروس كورونا 2019 لمواطنتين عمانيتين قدمتا من جمهورية إيران”.

وأهابت الوزارة بالجميع “التقيد بإجراءات الحجر الصحي المنزلي لكل المسافرين القادمين من الدول التي سجلت فيها حالات من مرض فيروس كورونا المستجد، وتجنب السفر إلى الدول التي سجلت فيها حالات من هذا الفيروس إلا للضرورة القصوى”.

في البحرين

وفي وقت سابق الاثنين، أعلنت البحرين تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس “كورونا” بين مواطنيها القادمين من إيران.

وقالت وزارة الصحة البحرينية، في بيان، إنه اشتبه بإصابة المواطن البحريني وظهرت أعراض الفيروس عليه، ونقل فوراً للعلاج والعزل في مركز “إبراهيم خليل كانو” الصحي بمنطقة السلمانية.

وأضافت أنه بعد التأكد من إصابته بالفيروس بدأت السلطات تطبيق الإجراءات اللازمة للعلاج، واتخاذ التدابير الضرورية بخصوص الأشخاص الذين خالطهم المريض.

وأشارت وزارة الصحة إلى أنها “تواصل إجراءاتها لمكافحة انتشار الفيروس في المملكة؛ من خلال ضمان متابعة جميع القادمين من الدول الموبوءة لمدة 14 يوماً، من قبل فريق متخصص من الصحة العامة، والاتصال بهم يومياً للتأكد من خلوهم من أي أعراض والتزامهم بإرشادات العزل”.

وظهر الفيروس القاتل لأول مرة في سوق لبيع الحيوانات البرية في مدينة ووهان الصينية في أواخر شهر ديسمبر المنصرم، وانتشر إلى عدد من مقاطعات الصين وإلى أكثر من 25 دولة حول العالم.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.