موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

البنتاغون يعلن ارتفاع عدد جنوده المصابين إلى 110 بالهجوم الإيراني على في العراق

0 43
ميدل ايست – الصباحية

أعلنت ​وزارة الدفاع الأمريكية​ “​البنتاغون​”، امس الجمعة ، عن ازدياد عدد الجنود الأمريكيين الذين أصيبوا بارتجاجات دماغية جراء إطلاق إيران صواريخ على قاعدة عين الأسد في العراق الشهر الماضي قد ارتفع إلى 110 عسكري.

وأعلنت الدفاع الأمريكية في بيانها إنه “تم تشخيص إصابات جميع الجرحى بارتجاجات خفيفة في الدماغ، مضيفا أن 77 منهم عادوا إلى الخدمة الرسمية”.

وأضاف البيان أن “35 جنديا نقلوا إلى ​المانيا​ لمزيد من التقييم، ولاحقا تم إرسال 25 منهم إلى ​الولايات المتحدة​ الأمريكية”.

الحصيلة الجديدة تأتي بعد أسابيع من توجيه إيران ضربات صاروخية إلى قاعدة عين الأسد العراقية تستضيف جنودا أميركيين، وذلك رداً على اغتيال واشنطن قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني وأبو مهدي المندس في العاصمة العراقية بغداد.

واعترف الجيش الأمريكي بعد اسبوع من الهجوم الصاروخي باصابة 11 جندياً -على الأقل- نتيجة الهجوم الصاروخي الإيراني على قاعدة عراقية تتمركز فيها قوات أمريكية وذلك في 8 من يناير الجاري، وذلك في اعتراف مخالف لنفي الرئيس ترامب وقوع اي اصابة في صفوف القوات الأمريكية .

وفي بيانات سابقة للجيش الأمريكي نفى أن يكون الاستهداف الإيراني قد تسبب وقوع إصابات، وتحدث فقط عن إضرار مادية، حيث كان معظم الجنود الأمريكيين الـ1500 في القاعدة قد تحصنوا داخل ملاجئ بعد تلقيهم تحذيرات من رؤسائهم.

 

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد أعلن أن واشنطن ستفرض مزيدا من العقوبات على طهران، رداً على استهداف صاروخي إيراني لقواعد عسكرية تضم قوات أميركية في العراق.

المزيد : خلافا لما قاله ترامب .. واشنطن تعترف بوقوع إصابات في قصف إيران لقاعدة عين الأسد في العراق

وقامت إيران، باستهداف قاعدة “عين الأسد” التي تتمركز فيها قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لمكافحة “داعش” (المحظور في روسيا) وقاعدة أخرى في أربيل، وذلك ردا على استهداف واشنطن قائد فيلق القدس في الحرس الثوري، اللواء قاسم سليماني. وأعلن العراق سقوط 22 صاروخا داخل أراضي البلاد دون خسائر ضمن صفوف القوات العراقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.