موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

لبنان .. الاعلان عن تشكيلة حكومة دياب .. والاحتجاجات تشتعل من جديد

0 16
ميدل ايست – الصباحية

 أعلن رئيس الوزراء اللبناني المكلف حسان دياب مساء الثلاثاء عن تشكيلة الحكومة الجديدة، وذلك بعد لقاءه مع رئيس الجمهورية، ميشال عون، في قصر الرئاسة.

وقال دياب في مؤتمر صحفي عقب عرضه تشكيلة الحكومة على الرئيس ميشال عون في قصر بعبدا بالعاصمة بيروت، إن التركيبة الحكومية الجديدة مكونة من اختصاصيين وذوي كفاءات ولا تتأثر بالأهواء السياسية، مضيفا أنه وضع معايير محددة لفريق العمل الحكومي.

وأكد رئيس الوزراء المكلف أن الحكومة ستعمل على وضع قانون جديد للانتخابات “يعزز اللحمة الوطنية”، ورأى أن التشكيلة الجديدة تعبر عن تطلعات المعتصمين وستعمل على تلبية مطالبهم، واعدا بأن تعمل على ضمان استقلالية القضاء، واستعادة الأموال المنهوبة، ومكافحة الفساد والبطالة، وحماية الشرائح الفقيرة من ظلم الضرائب

وأضاف دياب في مؤتمره الصحفي أن “هذه الحكومة هي بالفعل حكومة اللون الواحد هي حكومة كل لبنان، مكونة من اختصاصيين ذوي كفاءات، وفيها تمثيل متوازن للمرأة، ونحن لدينا الإمكانات للاستمرار ولدينا ثرواتنا وسنحميها وندافع عن حقنا فيها بكل الوسائل”.

أعلن دياب تشكيلة الحكومة الجديدة التي تضمنت 19 وزيرا، هم زينة عكر عدرا وزيرة للدفاع ونائبا لرئيس الوزراء، غازي وزني وزيرا للمالية، ناصيف حتي وزيرا للخارجية، طلال حواط وزيرا للاتصالات، فيما تولى حقيبة الداخلية والبلديات اللواء محمد فهمي، والعدل ماري كلود نجم، والأشغال العامة والنقل ميشال نجار.

كما تم اختيار لميا يمين لوزارة العمل، وريمون غجر للطاقة والمياه، ورمزي مشرفية للسياحة والشؤون الاجتماعية، وفارتي أوهانيان للشباب والرياضة، وطارق المجذوب للتربية، وراوول نعمة لوزارة الاقتصاد والتجارة، ودميانوس قطار للبيئة وشؤون التنمية الاداريّة، وحمد حسن للصحة، وعباس مرتضى للزراعة، وعماد حبّ الله للصناعة، وغادة شريم للمهجّرين، ومنال عبد الصمد للإعلام.

وتابع رئيس الحكومة: “انطلقت في عملية التأليف متسلحا بالدستور، وضعت معايير محددة لفريق عمل الحكومة الذي على أساسه أردت اختيار الوزراء”.

وأوضح أن “هذه الحكومة هي حكومة تعبر عن تطلعات المعتصمين على مساحة الوطن وستعمل لترجمة مطالبهم في استقلالية القضاء واسترجاع الأموال المنهوبة”.

لبنان .. عشرات الجرحى في تجدد الاشتباكات بين المتظاهرين وقوى الأمن وسط بيروت

احتجاجات الشارع اللبناني

وفور إعلان رئيس الوزراء الملكف حسان دياب الانتهاء من تشكيل الحكومة، تظاهر محتجون في العاصمة اللبنانية بيروت وعدة مدة أخرى ، حيث أغلق المحتجون الطرق الرئيسية التي تربط الشمال بالجنوب في العاصمة والبقاع.

كما اعتصم المئات قرب مبنى البرلمان وسط العاصمة. وأكد المحتجون رفضهم للتشكيلة الجديدة ووصفوها بأنها “حكومة المحاصصة السياسية”.

وقال الناشط وليد فخر الدين للجزيرة إن هذه الحكومة هي “حكومة لون واحد.. حكومة 8 آذار.. حكومة مستشارين للوزراء الفاسدين والقوى السياسية الفاسدة”.

من جانبها، طلبت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي من المحتجين الحفاظ على سلمية التظاهر والامتناع عن القيام بأعمال الشغب، ودعتهم إلى الابتعاد عن السياج الشائك أمام أحد المداخل المؤدية إلى مقر البرلمان “حفاظا على سلامتهم”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.