موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

هل تعمد محمد صلاح اظهار لباسه الداخلي .. لحظة احتفاله بهدفه القاتل ضد يونايتد

0 106
ميدل ايست – الصباحية

أثار احتفال هداف ليفربول، المصري محمد صلاح بإحرازه الهدف الثاني القاتل لفريقه أمام مانشستر يونايتد في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع الأحد، أثار موجة من التعليقات تداولها متابعوه على وسائل التواصل الاجتماعي.

وسجل محمد صلاح هدفه في الدقيقة الثالثة الأخيرة من الوقت بدل الضائع حين انطلقت الكرة من بيكر مباشرة إلى صلاح المتقدم بعد منتصف الملعب، فتوغل بها المصري حتى وصل إلى منطقة الجزاء ثم أطلقها ركلة أرضية، مسجلا هدفه الـ 11 هذا الموسم.

فبعدما خلع قميصة وهو يجري نحو الجمهور فرحا بالهدف، دفع بحركة سريعة من يده شورته إلى الأسفل قليلا ليظهر الجزء العلوي من لباسه الداخلي.

ورجح مغردون أن يكون صلاح قد قصد إظهار العلامة التجارية للباسه الداخلي، “في إعلان مدفوع الأجر”.

إلا أن أخرون اعتبروا أن حركة صلاح لم تكن عفوية، بل هي مقصودة لإظهار ماركة لباسه الداخلي، وذلك ضمن إعلان مدفوع الأجر

ووجهت انتقادات لصلاح بسبب هذه الحركة التي وصفها حسام سيف الدين بـ”التصرف الغريب وغير لائق”، في حين تساءل آخر عن مستقبل لعبة كرة القدم في ظل محاولات إقحام الإعلانات، حسب قوله.

وسبق لصلاح أن أظهر العلامة التجارية لملابسه الداخلية في صورتين نشرهما في وقت سابق، إحداهما نشرها يوليو الماضي، إذ كان يرتدي شورتا داخليا أحمر أثناء الاستحمام خلال قضائه عطلة في الإمارات بعد خروج المنتخب المصري من بطولة كأس الأمم الأفريقية من دور الستة عشر أمام جنوب أفريقيا، وهي الصورة التي أثارت حينها كثيرا من الجدل، أيضا.

وفاز ليفربول على يونايتد بهدفين مقابل لا شيء ليرتفع عنده بمقدار 30 نقطة في المرحلة الثالثة والعشرين من الدولي الإنكليزي لكرة القدم في مباراة جرت الأحد، ليفك بذلك عقدته بتحقيق فوزه الثاني في أخر 12 مواجهة بين الفريقين.

ليفربول في ليلة القبض على مانشستر يونايتد .. أرقام مميزة تم تحقيقها

واستطاع ليفربول أن يحقق العديد من المكاسب من لقاء قمة أنفيلد وذلك على رغم قيمة الانتصار المهمة على الغريم التقليدي، إلا أن الفوز في حد ذاته لم يكن الحدث الأهم في المباراة، وإنما خطفت الأضواءَ الأرقامُ المميزة الستة التي تحققت لفريق ولاعبي الريدز عقب انتهاء اللقاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.