ترامب: لن نرد عسكريا على إيران .. سنفرض مزيدا من العقوبات الاقتصادية عليها

29
ميدل ايست – الصباحية

أكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عدم وجود إصابات في صفوف الجنود الأمريكيين في الهجوم الإيراني على قاعدتي عين الأسد وأربيل في العراق، معلناً أن بلاده لن ترد عسكرياً، وإنما ستفرض المزيد من العقوبات الاقتصادية “المؤلمة” على إيران.

قال ترامب  خلال مؤتمر صحفي له عقده في البيت الأبيض، اليوم الأربعاء: إن بلاده لا ترغب في استخدام القوة العسكرية ضد إيران، وأعلن أن الولايات المتحدة سوف تفرض مزيد من العقوبات الاقتصادية على النظام الإيراني، وستستمر هذه العقوبات حتى تغير إيران سلوكها، معتبرا أن الاقتصاد هو الرادع الأكبر.

وأضاف أن إيران مولت الإرهاب من خلال الأموال التي حصلت عليها من الاتفاق النووي، فكان هناك جحيم في العراق ولبنان وسوريا ومناطق أخرى.

وقال “يجب أن تنهي إيران طموحها النووي وتنهي دعمها للإرهاب”، وأضاف أن على الدول الخمس التي وقعت هذا الاتفاق مع إيران (روسيا والصين وألمانيا وبريطانيا وفرنسا) أن تعرف حقيقة هذه الدولة وتنسحب من الاتفاق النووي.

المزيد : أول تعليق لترامب على قصف إيران قواعد أمريكية في العراق .. بيان مرتقب

وشدد ترامب على أنه لن يكون بحوزة إيران سلاح نووي طالما بقي رئيسا للولايات المتحدة. وقال إن دول العالم تحملت السلوك الإيراني المزعزع للاستقرار في المنطقة “لكن هذه الأيام انتهت”.

مشيرا إلى أن بلاده لم تعد بحاجة إلى نفط الشرق الأوسط؛ لكونها أكبر منتج للنفط والغاز في العالم، لافتاً إلى أنها لا ترغب في استخدام القوة العسكرية لأن قوتها الاقتصادية أفضل رادع.

لا خسائر 
وقال ترامب إن “الشعب الأميركي يجب أن يكون ممتنا وسعيدا. لم يصب أي أميركي أو عراقي بأذى في الهجوم الإيراني”، وامتدح القدرات العسكرية لجيش بلاده خاصة نظام الإنذار المبكر الذي قال إنه حذر من الهجوم فور انطلاق الصواريخ.

مؤكداً على جهوزية الولايات المتحدة لكل الاحتمالات، وهي موجودة في المنطقة “وهو أمر ممتاز لكل الأطراف المعنية والعالم”.

وفيما يتعلق باغتيال سليماني قال ترامب “قتلنا قاسم سليماني الإرهابي الأول في العالم، بصفته مسؤولا عن فيلق القدس، كان مسؤولا عن أكبر الفظاعات.. وكانت يداه ملطختين بالدماء الأميركية وكان يجب أن ينتهي منذ زمن بعيد”.

وقال “رسالتنا واضحة للإرهابيين.. لن تهددوا حياة الأميركيين”، ووجه خطابه إلى إيران قائلا “حملة الإرهاب لن نقبل بها بعد الآن ولن نسمح لكم بالمضي قدما في هذا الطريق”.

وكانت إيران أطلقت صواريخ على قاعدتين عسكريتين تستضيفان قوات أمريكية في العراق، فجر  الأربعاء، ردا على مقتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني في ضربة أمريكية، مما أجج الصراع مع واشنطن وسط مخاوف من نشوب حرب أوسع نطاقا في الشرق الأوسط.

قد يعجبك ايضا