موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

القضاء المصري يحكم على “محمد علي” بالسجن 5 سنوات

0 14
ميدل ايست – الصباحية

حكمت محكمة جناينات القاهرة، الاثنين على المقاول والفنان المصري محمد علي بالسجن 5 سنوات وغرامة مالية قدرها 50 ألف جنية، بتهمة التهرب الضريبي ، وكان الفنان محمد علي قد نشر فيديوهات كشف فيها عن فساد الرئيس عبد الفتاح السيسي وزوجته وكبار قادة الجيش .

وألزمت المحكمة “علي” بأن يؤدي لمصلحة الضرائب المصرية 41 مليوناً و879 ألف جنيه مقدار الضريبة على القيمة المضافة، وإلزامه بالضريبة الإضافية المستحقة عنها بواقع 1.5% عن كل شهر أو جزء منها، ابتداء من تاريخ استحقاق الضريبة الأصلية حتى تاريخ السداد، وإلزامه بقيمة الضريبة الجدول بواقع 5% من قيمة الضريبة المستحقة سالفة الذكر.

وقررت المحكمة إلزامه بمبلغ 6 ملايين و185 ألف جنيه، قيمة ضريبة المبيعات المستحقة عن الفترة من أكتوبر 2012 حتى 7 سبتمبر 2016، وإلزامه بالضريبة الإضافية المستحقة بواقع 0.5% عن كل أسبوع أو جزء منه، ابتداء من تاريخ استحقاق الضريبة الأصلية حتى تاريخ السداد وإلزامه بالمصاريف الجنائية.

التهرب الضريبي

ومنذ نهاية نوفمبر، بدأ النظام المصري الحاكم ملاحقة محمد علي فعلياً؛ بعدما أحالته نيابة التهرب الضريبي في مصر إلى المحاكمة الجنائية العاجلة، بتهمة التهرب الضريبي .

وذكرت وسائل إعلام محلية آنذاك نقلاً عن مصادر قضائية، قولها إن التحقيقات كشفت أن “محمد علي” بصفته مسجلاً وخاضعاً لأحكام قانون الضريبة على القيمة المضافة، “تهرب من سداد الضريبة بعد أن تلاعب في سجلات ودفاتر ضريبية وشركات وهمية”.

المزيد : النيابة المصرية تلاحق الفنان محمد علي بتهمة التهرب الضريبي
وكان الفنان محمد علي قد نشر مقاطع فيديو على حساباته على موقع التواصل الاجتماعي، كشف فيها عن تورط الرئيس السيسي وعائلته وقيادات الجيش المصري في ملفات فساد وإهدار للمال العام، وقد لاقت صدى واسع في الشارع المصري.

ومن أبرز الاتهامات التي وجهها “علي” إلى السيسي وزوجته؛ بناء قصور رئاسية فارهة، ومشاريع “لا تعود بأي نفع على الشعب”، فضلاً عن إهدار المال العام، في وقت يرزح فيه قطاع كبير من المصريين تحت خط الفقر.

وقد أدت دعواته إلى تفاعل كبير في الشارع المصري وخرجت مظاهرات غير مسبوقة، في الـ20 من أيلول/ سبتمبر الماضي في القاهرة ومحافظات أخرى للمطالبة برحيل السيسي رغم القبضة الأمنية التي انتهجها الأخير النظام المصري وشن عقبها النظام حملة اعتقالات موسعة طالت أكثر من 5 ألاف معتقل وذلك بحسب منظمات حقوق الإنسان.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.