موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

كاظم الساهر وهيثم يوسف يلغيان حفلات الكريسماس تضامنا مع بلدهما العراق

0 5
ميدل ايست- الصباحية

أعلن الفنانان العراقيان كاظم الساهر وهيثم يوسف عن إلغاء مشاركتهما في حفلين بالسعودية والولايات المتحدة بمناسبة رأس السنة الميلادية؛ في خطوة لهما لدعم المحتجين في بلدهما العراق.

كاظم الساهر يلغى حفلات الكريسماس

نشرت الصفحة الرسمية  للفنان كاظم الساهر ، عبر موقع فيسبوك ،  “‏تم إلغاء مشاركة كاظم الساهر في مهرجان موسم الرياض نظرا للظروف الراهنة في العراق الحبيب”.

كما وأضافت الصفحة: “نعتذر من الجمهور السعودي الكريم ونشكر تفهمكم”.

و أظهر الساهر دعمه للمحتجين في بلاده بإطلاق أغنية بعنوان “إلى متى؟” عبر صفحته الشخصية فيسبوك .

الفنان هيثم يوسف

أما الفنان هيثم يوسف فأشار الموقع الرسمي له على إنستغرام إلى إلغاء الحفل ، فقال أنه “نظرا للأيام العصيبة التي يمر بها شعب العراق العظيم واحتراما لقدسية أرواح شهدائنا في ساحات العزة والكرامة.. تم إلغاء الحفل الفني الكبير لهيثم يوسف ليلة رأس السنة في قاعة لارسا بمشيكن الأمريكية”.

وأضاف الموقع: “نتمنى من الله الرحمة والخلود لشهداء التحرير، وأن نرى شمس الحرية ساطعة في عراقنا الجميل قريبا بهمة العراقيين الشرفاء”.

احتجاجات العراق

ويشهد العراق منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، احتجاجات واسعة للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية ومحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة .

وخلفت  أعمال العنف واسعة النطاق  421 قتيلاً و15 ألف جريح ، الغالبية العظمى من الضحايا من المحتجين الذين سقطوا في مواجهات مع قوات الأمن ومسلحي فصائل شيعية مقربة من إيران.

وتركزت الاحتجاجات التي اندلعت في الأول من أكتوبر تشرين الأول في بادئ الأمر على نقص الوظائف وضعف الخدمات، لكنها سرعان ما تحولت إلى نبذ نظام اقتسام السلطة على أساس طائفي الذي استحدث في عام 2003 ورفض الطبقة السياسية التي يقول المحتجون إنها تستفيد من هذا النظام.

في مسعى لاحتواء الشارع العراقي الغاضب ، أقر البرلمان العراقي قانوناً يلغي بموجبه الامتيازات الممنوحة لمسؤولين رفيعين في الدولة.

وأقر اعضاء البرلمان العراقي مقترح القانون رغم اعتراضات من قبل لجنة النزاهة النيابية ، والتي اعتبرت هذا القانون لا يلغي جميع الامتيازات، بل يبقي جزءاً منها لصالح بعض المسؤوليين.

وينص القانون على إلغاء منح مالية للمسؤولين خُصصت للنواب عام 2015، ومبالغ العلاج في الرئاسات الثلاث وجميع مؤسسات الدولة، فضلاً عن منع تخصيص بدلات إيجار منازل لمن يمتلك عقاراً في بغداد.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.