رفض عالمي لقرار واشنطن ” شرعنة الاستيطان” الإسرائيلي

102
ميدل ايست – الصباحية

عبرت دول الاتحاد الأوروبي وقوى عالمية أخرى، عن معارضتها القوية لإعلان إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنها لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية انتهاكاً للقانون الدولي. 

وقالت السفيرة البريطانية لدى الأمم المتحدة، كارين بيرس، للصحفيين قبل اجتماع مجلس الأمن الدولي: “كل النشاط الاستيطاني غير قانوني بموجب القانون الدولي، ويقوض صلاحية حل الدولتين واحتمالات السلام الدائم”.

وكانت تتحدث نيابة عن ألمانيا وفرنسا وبولندا وبلجيكا وبريطانيا، أعضاء الاتحاد الأوروبي في مجلس الأمن الدولي.

وكما انتقدت كل من روسيا والصين القرار الأمريكي واعتبرته تقويض لعملية السلام في منطقة الشرق الأوسط وقضاء على خيار حل الدوليتن.

أعلنت 14 دولة من إجمالي أعضاء مجلس الأمن الدولي الـ15، حول الشرق الأوسط، «عدم شرعية» الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وجاء إعلان ممثلي الدول الأعضاء بالمجلس في بيانين منفصلين: الأول قبيل انعقاد الجلسة، أما البيان الثاني فتلاه على الصحفيين، عقب انتهاء الجلسة، نائب المندوب الألماني يوجن شولز.

كما أعرب منسق الأمم المتحدة الخاص بعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ميلادينوف، خلال الجلسة، عن «الأسف» إزاء الإعلان الأمريكي، لأنه يخالف القانون الدولي.

وحذر ميلادينوف من «المخاطر الجمة المحدقة بتحقيق السلام في الشرق الأوسط».

المزيد : واشنطن تعتبر المستوطنات شرعية ولا تخالف القانون الدولي .. نتنياهو يُرحب

توبيخ الفاتيكان

وفي توبيخ علني ونادر للسياسة الخارجية الأمريكية  أصدر الفاتيكان بياناً يعيد فيه تأكيد دعمه لحل الدولتين للنزاع الفلسطيني الإسرائيلي، ويدعو إسرائيل إلى البقاء داخل “الحدود المعترف بها من قبل المجتمع الدولي”.

أشار بيان الفاتيكان إلى “القرارات الأخيرة التي تهدد بتقويض عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية”.

وجاء في البيان ان” الكرسي الرسولي يكرر موقفه من حل الدولتين لشعبين، باعتباره السبيل الوحيد للتوصل إلى حل كامل لهذا الصراع القديم”.

دافعاً عن القرار

ودافعت الولايات المتحدة، عن نفسها في الأمم المتحدة في وجه معارضة قوية من الاتحاد الأوروبي والقوى العالمية الأخرى لإعلان إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنها لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية انتهاكا للقانون الدولي.

وغيّر إعلان وزير الخارجية مايك بومبيو، الاثنين، الموقف الأمريكي القائم منذ أربعة عقود بشأن المستوطنات اليهودية في الأراضي الفلسطينية المحتلة. ورحبت إسرائيل بهذه الخطوة، لكنها لاقت إدانة من الفلسطينيين والقادة العرب.

 

قد يعجبك ايضا