ديجون المغمور يُلحق بباريس سان جريمان هزيمته الثالثة هذا الموسم

24
ميدل ايست – الصباحية

فجر فريق ديجون متذيل ترتيب الدوري الفرنسي مساء أمس الجمعة مفاجأة من العيار الثقيل بعدما أسقط باريس سان جيرمان بنتيجة 2-1 وألحق به الهزيمة الثالثة هذا الموسم في المباراة التي أقيمت على ملعب ديجون في الجولة 12 من بطولة الدوري الفرنسي .

واستطاع ديجون أن يحقق فوز غير مسبوق وهو الأول أمام  باريس سان جيرمان في تاريخ لقاءاتهم العشرة السابق والتي كانت دائما تنتهي بفوز الفريق الباريسي وبفارق كبير .

وعلى الرغم من نجاح نجم الفريق الباريسي كيليان مبابي من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 19 من الشوط الأول ، إلا أن فريق ديجون عاد بثائية لمنير شويار وجوندير كاديز بالدقيقتين 45+6 و47.

تعطل قطار انتصارات بي إس جي بخسارته الثالثة هذا الموسم، ليتوقف رصيده عند 27 نقطة في الصدارة، بينما رفع ديجون رصيده إلى 12 نقطة، ليترك قاع الجدول، ويقفز للمركز 18.

وحاول مدرب باريس سان جيرمان الألماني توماس توخيل تعديل من خطة لعبة والتي ضمت 4-3-3 بإشراك خوان بيرنات في خط الوسط رفقة باريديس وجانا جايي بينما شغل عبدو ديالو مركز الظهير الأيسر بجواره ماركينيوس وكيمبيمبي وكولين داجبا، بينما قاد الثلاثي دي ماريا ومبابي وإيكاردي خط الهجوم.

إلا أن الأفضلية كانت لأصحاب الأرض بأكثر من محاولة لديدييه ندونج وجوليو تافاريز وجوندير كاديز، تعامل معها كيلور نافاس بنجاح شديد، كما كانت الانطلاقة عنيفة مما أجبر الحكم على إشهار الكارت الأصفر مرتين لديجون وكيمبيمبي تفاديا للخشونة الزائدة في أول ربع ساعة.

وتوقف اللعب كثيرا، اضطر حكم اللقاء لاحتساب 6 دقائق وقت بدل ضائع، نجح في آخرها أصحاب الأرض في إدراك هدف التعادل بعد كرة عرضية أخطأ كيلور نافاس في التعامل معها ليكملها منير شويار في الشباك مسجلا التعادل.

الحظ وقف ضددنا 

وارجع توماس توخيل مدرب باريس سان جيرمان خسارة فريقه ضد ديجون لعامل الحظ، ولم ينس في الوقت ذاته انتقاد أداء لاعبيه.

وقال توخيل في تصريحات لصحيفة “ليكيب” الفرنسية “الأداء كان سلبيا للغاية في الشوط الأول، افتقدنا الجدية والتركيز سواء دفاعيا أو هجوميا، ولم نفرض خطتنا في الملعب، ثم تحسن المستوى في الشوط الثاني نسبيا، ووصلنا إلى منطقة جزاء المنافس 17 مرة مقابل 3 محاولات فقط بالنصف الأول”.

وأضاف المدرب الألماني: “لم نستحق أن يساندنا الحظ، فالخسارة أمام ديجون طبيعية، فهي نتيجة لإرادة أي فريق يريد الفوز علينا”.

 

 

 

قد يعجبك ايضا