موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

” صحيفة عكاظ ” تُسيء إلى تظاهرات لبنان .. ” كل الحلوين .. ثورجية “

0 116
ميدل ايست – الصباحية

أثارت صحيفة عكاظ  السعودية، جدلا واسعا، اليوم الثلاثاء وذلك بعد اختزال التظاهرات التي يشهدها الشارع اللبناني، والتركيز على جمال العنصر النسائي ومن خلال الفتايات المشاركات في التظاهرات وذلك تحت عنوان ( كل الحلوين .. ثورجية )

واختارت صحيفة عكاظ في عددها اليوم الثلاثاء، عنوان “حسناوات لبنان.. كل الحلوين (ثورجية)”، وهو ما تسبب بسخط واسع على مواقع التواصل الاجتماعي ضد الصحيفة السعودية التابعة للحكومة.

واستخدمت الصحيفة عناوين صفراء لإثارة قراءها ومتابيعها واستخدم صور لفتايات يشاركن في الاتجاجات المتصاعدة في الشارع اللبناني، وتجاهلت المطالب الحقيقية ، وذلك في سخرية مقصودة ومتعمدة من الحراك الثوري الذي عم مناطق واسعة من لبنان.

قالت الصحيفة: “جميلات بيروت، بعلبك، طرابلس، صور، جبيل وجونية، كثيرا ما ساهمن بشكل أو بآخر في استفزاز الرحابنة وغيرهم من الشعراء في لبنان لكتابة أجمل أغانيهم التي كانت ولا تزال طقسا من طقوس الصباح، بدءا من (عيون علياء) في (هدير البوسطة)، ومرورا بالأغنية الأشهر لغسان صليبا (كل الحلوين حرامية) التي غيرتها (حسناوات لبنان) في الأحداث الأخيرة إلى (كل الحلوين ثورجية).

ورد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بتعليقات غاضبة على تغطية صحيفة ” عكاظ” التي حاولت اختزال أحداث لبنان بالتركيز على جمال العنصر النسائي، يعد “تسخيفا” للقضية، وإساءة إلى اللبنانيين.

ولفت ناشطون إلى أن صحيفة “عكاظ” تؤدي أدوارا حكومية بشكل غير مباشر، وتكشف الصحيفة عن مدى استخدام السلطات الحاكمة في المملكة،  العلماء في مواجهة الحريات وقمعها، بعد تحريمهم للثورات في بلادهم.

وقال الناشط عماد العالم ” عنوان غير موفق يا عكاظ ولا يليق بصحيفة عريقة كعكاظ يفترض أن تنشر صورة الغضب لا الحسناوات التي لا أراهن كذلك!!

وقال الداعية السعودي الدكتور رياض بن سعيد، في صفحته بـ”تويتر”، إن “جهوداً كبيرة قام بها العلماء في السعودية، في تحريم الثورات والمظاهرات”، معزياً ذلك إلى “كون فسادها على بلادنا ديناً وأمناً “.

واستغرب سعيد، من الظهور بهذا الشكل من صحيفة “عكاظ” السعودية على خلفية نشر ذلك التقرير، قائلاً: “تظهر  عكاظ بهذا الإخراج وفي بلاد التوحيد”، مضيفاً: “صحيح لا علاقة لنا بثورات لبنان هذا شأنهم، لكن انظر تأثير العنوان والصورة على الصغير، وضعيف البصيرة يجب محاسبتهم ديانة وأمناً”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.