موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

عملية سير في الفضاء تضم فريق كامل من النساء

0 10
ميدل ايست- الصباحية

أعلنت وكالة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا)  عن عملية سير في الفضاء ، خارج محطة الفضاء الدولية،  و لكن هذه المرة ستضم فريقا كاملا من النساء، و ستجري هذا الأسبوع وليس الأسبوع المقبل.

عملية سير تضم فريق نسائي

وقالت ناسا إن رائدتي الفضاء كريستينا كوتش وجيسيكا مائير ستغادران المختبر المداري لإحلال وحدة التحكم في الطاقة، المعطلة مطلع الأسبوع المقبل.

وتعتبر عملية السير في الفضاء الأولى التي تقوم بها امرأتان ، وقد تم التخطيط لتنفيذها  يوم الخميس أو الجمعة المقبلين. وأقر مديرو محطة الفضاء الدولية تنفيذ عملية السير في الفضاء بفريق كامل من النساء حتى تتمكن من استبدال وحدة الطاقة المعطلة.

ويشير هذا القرار إلى أن عمليات السير في الفضاء الأخرى التي كان من المقرر إجراؤها هذا الأسبوع والأسبوع المقبل لاستبدال البطاريات قد تم تأجيلها.

وكشفت ناسا عن تصميم لبدلتين جديدتين لرواد الفضاء للمهام المقبلة إلى القمر.  وقالت  إن البدلات التي يرتديها رواد الفضاء الذين يقومون بالسير في الفضاء عمرها 40 عاما وأنه أصبح من الصعب ضبطها بشكل متزايد.

وقد حددت ناسا في وقت سابق ،  بشكل أساسي أول عملية سير في الفضاء لفريق نسائي أواخر شهر آذار/مارس الماضي ، لكن تم إلغاؤها لعدم وجود بدلات فضائية ذات حجم مناسب.

صرح مسؤولو ناسا في مؤتمر صحافي إن البدلات الجديدة ستمنح رواد الفضاء مزيدا من القدرة على الحركة وأن التكنولوجيا الجديدة التي زودت بها البدلات ستسمح لهم بالسير لمسافات طويلة في الفضاء. وقال جيم بريدنشتاين مدير ناسا إن الوكالة تجهز أيضا بدلات فضاء تناسب كل المقاسات.

ويعتبر السير في الفضاء مهمة محفوفة بالمخاطر، لا تقوم فقط على الحصول على توثيق اللحظات التاريخية، بل تتضمن شحن البطاريات الخارجية الخاصة بمحطة الفضاء الدولية، كذلك وإجراء بعض الإصلاحات والصيانة في جسم محطة الفضاء الخارجي.

كما وستشهد المهمات القادمة استبدال الوقود المستخدم في توليد طاقة المحطة بالليثيوم، وذلك لضمان كفاءة أعلى، وسيتم إجراء ذلك على مراحل متعددة، لإتمام المهمة بالكامل  لصعوبة الحركة مع انعدام الجاذبية في الفضاء.

وقد أتم  رواد الفضاء مئتي رحلة سير في الفضاء خارج المحطة الدولية، وقد شاركت 15 امرأة فقط في تلك الرحلات.

و ستكون الرحلة الجديدة نسائية بحتة لأول مرة في التاريخ، ستشارك جيسيكا مير زميلتها كريستينا كوش دون مرافقة أي رائد أو ربان (قائد الطاقم في الفضاء) كما جرت العادة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.