موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

منح جائزة نوبل للسلام لرئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد .. والسيسي أول المهنئين

0 24
ميدل ايست – الصباحية

منحت لجنة نوبل النرويجية جازة نوبل للسلام إلى رئيس الوزراء الأثيوبي آبي أحمد، وذلك  تقديرا لجهوده الرامية إلى تحقيق السلام والتعاون الدولي وخاصة مبادرته لحل النزاع الحدودي مع الجارة إريتريا.

وأعلنت لجنة نوبل النرويجية في أوسلو اليوم الجمعة حصول رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد على جائزة نوبل للسلام هذا العام. وأضافت اللجنة أن أحمد فاز بالجائزة تقديرا لجهوده الرامية إلى تحقيق السلام والتعاون الدولي.

وتولى آبي أحمد، الذي يبلغ من العمر 43 عاما، منصبه في نيسان/ أبريل 2018 بعد استقالة هايلي مريم ديسالين في أعقاب ثلاث سنوات من الاحتجاجات العنيفة المناهضة للحكومة. وكان الائتلاف الحاكم قد بدأ بالفعل في اتخاذ إجراءات تصالحية، بما في ذلك إطلاق سراح كثير من المعتقلين السياسيين، لكن أبي عجل وتيرة الإصلاحات.

ووعدت حكومته بتحرير الاقتصاد الخاضع لسيطرة الدولة، وألغت الحظر على كثير من الأحزاب السياسية وعزلت أو اعتقلت الكثير من كبار المسؤولين المتهمين بالفساد أو التعذيب أو القتل.

واستعادت إثيوبيا وإريتريا العلاقات، في يوليو/تموز 2018، بعد سنوات من العداء وبعد حرب حدودية استمرت من عام 1998 إلى عام 2000.

وقال أبى أحمد في مكالمة هاتفية مسجلة مع أمين لجنة نوبل نُشرت على الإنترنت “يغمرني شعور بالامتنان والسعادة… إنها جائزة لأفريقيا، ولإثيوبيا”.

وينحدر آبي أحمد من عائلة قروية متواضعة، أبوه مسلم وأمه مسيحية، وقد ترعرع في بشاشا وسط غربي البلاد، في بيت لا ماء فيه ولا كهرباء، وكان يفترش الأرض بساطا حتى كبر.

 

السيسي أول المهنئين

وقد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي التهئة لرئيس الوزراء الإثيوبى آبي أحمد على فوزه بجائزة نوبل للسلام ، وقال السيسى على حسابه الرسمي بـ “فيسبوك”: “فوز جديد لقارتنا السمراء الطامحة دوما للسلام والساعية لتحقيق الاستقرار والتنمية”.

وتابع الرئيس المصري، قائلا: “أتمنى أن تستمر جهودنا البناءة الرامية لإنهاء كافة الصراعات والخلافات في القارة الأفريقية بإرادة من أبنائها وشعوبها العظيمة”.

أتقدم بخالص التهانى لرئيس الوزراء الأثيوبى وللشعب الأثيوبى الشقيق لحصول السيد / أبي أحمد – رئيس وزراء أثيوبيا على جائزة…

Posted by ‎AbdelFattah Elsisi – عبد الفتاح السيسي‎ on Friday, October 11, 2019

يذكر أن جائزة نوبل للسلام تمنح للأشخاص الذين لهم مساهمات في إحلال السلام الدولي والمحلي، وحصل على الجائرة العام الماضي كل من  طبيب التوليد الكونغولي دينيس مكوجي والعراقية الأيزيدية نادية مراد، اللذان حصلا على الجائزة مناصفة السنة الماضية لأجل مكافحة اعمال العنف الجنسية.

وتبلغ قيمة الجائزة تسعة ملايين كرونة سويدية أي ما يساوي حوالي 900 ألف دولار، وسيكون تقديمها في أوسلو في العاشر من ديسمبر/كانون الأول.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.