موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

تونس : الإفراج عن المرشح الرئاسي نبيل القروي قبل أيام من جولة الإعادة

0 18
ميدل ايست – الصباحية

أطلق سراح المرشح الرئاسي التونسي نبيل القروي من سجن المرناقية، مساء اليوم الأربعاء، بعد ساعات قليلة من صدور قرار محكمة التعقيب بالإفراج عنه قبل جولة الإعادة لانتخابات الرئاسة التونسية التي تجري يوم الأحد المقبل 13 أكتوبر/ تشرين الأول.

قال المحامي كمال بن مسعود إن محكمة التعقيب قررت، الأربعاء، الإفراج عن قطب الإعلام التونسي نبيل القروي والمرشح لانتخابات الرئاسة قبل أيام قليلة من جولة الإعادة.

وأضاف بن مسعود إن محكمة التعقيب قررت الإفراج عن القروي الذي اعتقل قبل خوض الدور الأول من الانتخابات للاشتباه في ضلوعه في غسل أموال.

وفور خروج القروي من السجن استقبله حشد كبير من أنصاره من حزبه ” قلب تونس”، بعد وقت قصير من صدور قرار المحكمة بالإفراج عنه، وتوجهوا في موكب من السيارات إلى مقر الحزب.

وكان نبيل القروي قطب الإعلام في تونس ، قد وأوقف في 23 أغسطس الماضي بتهمة تبييض الأموال وتهرب ضريبي في قضية قامت بتحريكها منظمة “أنا يقظ” الناشطة في مجال مكافحة الفساد منذ 2016.

وأحدث إيقاف القروي حالة من الإرباك في مسار الانتخابات، وطُرحت تكهنات من فريق حملته الانتخابية بانسحاب مرشحهم أو بإمكانية الطعن في النتائج النهائية بسبب غياب مبدأ تكافؤ الفرص بين المرشحين في الجولة الثانية.

حيث لم يشارك القروي في الحملة الانتخابية للجولة الأولى للانتخابات الرئاسية كما غاب عن حملة حزبه “قلب تونس” الذي يرجح حلوله ثانيا في الانتخابات التشريعية التي أجريت، الأحد الماضي، بحسب نتائج استطلاعات الرأي.

القروي من محبسه : يشن هجوماً على منافسه قيس سعيد .. يمثل لإسلام المحافظ

وكان القروي قد شن من داخل محبسه هجوماً على منافسه المستقل قيس سعيد وأنه يمثل “الإسلام المحافظ” كما اتهم رئيس الحكومة يوسف الشاهد بالسعي لابقاءه في السجن بهدف منعه من المشاركة في الدور الثاني من الانتخابات التونسية التي تأهل لها .

وجاء ذلك خلال حوار أجراه المرشح نبيل القروي من داخل محبسه مع مجلة lepoint الفرنسية ، وهاجم خلالها منافسه المستقل قيس سعيد، وِأكد أنه يمثل ” الإسلام المحافظ” وأن المنافسة ستكون حامية بين التيارين.

 

وتوقع القروي أن تكون المعركة حاسمة بين محور إسلامي محافظ يمثله قيس سعيد والنهضة من جهة، ومحور حداثي اجتماعي ليبرالي أمثله أنا وحزب قلب تونس، وعلى كل ناخب أن يختار معسكره”.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.