موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

الجيش التركي يستعد للدخول إلى شرق الفرات في عملية ” نبع السلام”

0 18
ميدل ايست – الصباحية

أطلق الجيش التركي على العملية العسكرية التي يعتزم البدء بها في شرق الفرات شمال سوريا اسم عملية ” نبع السلام” وذلك برفقة ومشاركة الجيش السوري الحر، وذلك بعد اتمام الاستعدادات لبدء العملية.

وقال مدير الاتصال بالرئاسة التركية فخر الدين ألطون أن الجيش التركي بصدد عبور الحدود السورية برفقة الجيش السوري الحر، في مؤشر كبير على قرب انطلاق العملية العسكرية التركية شرقي الفرات.

وقال ألطون، في تغريدة له على حسابه على تويتر في ساعة مبكرة اليوم الأربعاء: إن “أمام وحدات الشعب الكردية خيارين: إما الانشقاق أو سنمنعهم من تعطيل جهودنا للتصدي لتنظيم الدولة”.

ومن المتوقع أن يتم البدء في العملية العسكرية خلال ال 24 ساعة القادمة والتي تحمل اسم ” نبع السلام ” بمشاركة فصائل من الجيش السوري الحر

وأعلت وحدات فرقة حمزة التابعة للجيش السوري الحر والتي يبلغ قوامها ما يقارب من 14 ألف جندي  وصولها إلى منطقة شانلي أورفا قادمة من سوريا، وستتركز مهامها في نطاق منطقة رأس العين خلال العملية المرتقبة في شرقي الفرات.

وسبق أن أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، في وقت متأخر أمس الثلاثاء، سحب جنودها عن مسار العملية العسكرية التركية المحتملة شمالي سوريا، وذلك لضمان سلامتهم.

ويأتي ذلك بعد ساعات من إعلان البيت الأبيض  أن تركيا سوف تمضي قدما في تنفيذ العملية التي خططت لها منذ فترة طويلة في سوريا، وأن الولايات المتحدة لن تشارك فيها.

 

ضوء أخضر من البرلمان

ومنح البرلمان التركي، اليوم الثلاثاء تمديد التفويض إلى الرئيس رجب أردوغان بشأن شن عملية عسكرية خارج الحدود في سوريا والعراق لمدة عام آخر.

ويأتي التمديد بعد إعلان وزارة الدفاع التركية، اليوم الثلاثاء، استعداد القوات المسلحة في البلاد شنها عملية عسكرية ضد  المنظمات الإرهابية (في إشارة إلى الوحدات الكردية السورية التي تصنفها تركيا على لوائح الإرهاب لاتصالها بحزب العمال الكردستاني)، والتي تعتبرها أنقرة تهديداً لوحدة تراب تركيا.

ووافق أعضاء البرلمان بالأغلبية على تمديد صلاحية تنفيذ عمليات عسكرية خارج الحدود في سوريا والعراق لمدة عام، بناءً على تسلمه مذكرة من الرئاسة التركية بخصوص العملية المرتقبة بمناطق شرق الفرات شمالي سوريا.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.