موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

تراجع أسهم تركيا بعد تهديدات ترامب

0 11
ميدل ايست- الصباحية

شهد المؤشر الرئيسي لبورصة إسطنبول تراجع خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، عقب تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتدمير الاقتصاد التركي.

وقد تراجع المؤشر بـ0,7% خلال التعاملات، بعدما كان أغلق الإثنين على تراجع بـ0,5% ، وفق ما نشرت وكالة “بلومبرغ” للأنباء.

وقالت الوكالة أن سعر صرف الليرة شهد تحسنا الثلاثاء حيث ارتفع بـ0,3% ليسجل الدولار 5,8124 ليرة قرب الساعة العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي لإسطنبول، وذلك بعدما تراجعت الليرة بـ2,5% الإثنين.

تهديد ترامب

وقد وجه ترامب تهديدا يوم الإثنين بـ”تدمير اقتصاد تركيا” إذا ما قامت أنقرة بأي أفعال يعتبرها “تتجاوز الحدود” في سوريا، جاء ذلك بعد إعلانه ، مساء الأحد ، أنه لن يمنع عملية عسكرية تركية في شمال سوريا.

وكتب ترامب على تويتر: “كما ذكرت بقوة في وقت سابق، ومن أجل أن أؤكد: إذا ما قامت تركيا بأي أفعال، أعتبرها، بحكمتي العظيمة التي ليس لها مثيل، أفعالا تتجاوز الحدود، فإنني سوف أدمر الاقتصاد التركي وأمحوه تماما كما فعلت من قبل”.

وأشار ترامب إلى أن تركيا والدول الأوروبية سوف تكون مسؤولة عن معسكر السجن الذي يحتجز فيه الآلاف من مقاتلي تنظيم “الدولة” الارهابي وعائلاتهم بشمال شرق سوريا، مضيفا “لقد حان الوقت لآخرين في المنطقة، وبعضهم يتمتعون بثراء عظيم، أن يدافعوا عن أراضيهم”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان  قد أعلن ، السبت ، إن تركيا ستقوم بتنفيذ عملية عسكرية جوية وبرية شرقي الفرات في سوريا وهي المنطقة التي لم تؤسس فيها أنقرة وواشنطن “منطقة آمنة” بعد.

وقال أردوغان “أجرينا ترتيباتنا. أعددنا خططنا للعملية وأعطينا التعليمات الضرورية” مضيفا أن تركيا ستنفذ عمليات جوية وبرية وأن هذه العمليات قد تبدأ “اليوم أو غدا”.

وقامت تركيا بالاتفاق مع الولايات المتحدة مع تركيا لإنشاء منطقة آمنة على الحدود السورية معا ،  لكن أنقرة تقول إنها غير راضية على سير العملية وهددت من حين لآخر بتنفيذ عمليات عسكرية هناك.

تراجع ملحوظ في الأسواق التركية

وشهدت الأسواق التركية تراجعا ملحوظا يوم الإثنين ، وذلك قبل تهديد ترامب . وقال الخبير المالي التركي بوراك دميرشيوغلو إن “ترك الولايات المتحدة الساحة لتركيا يعني أيضا ترك تركيا تتحمل التكاليف والمسؤولية وحدها”، مضيفا أن “السوق ربما تظل مضطربة حتى يكون هناك بعض الوضوح بعد التوغل التركي” المرتقب في شمال سوريا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.