موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

القوات الأمريكية تنسحب من شمال سوريا .. والجيش التركي يبدأ عملية عسكرية

0 21
ميدل ايست – الصباحية

بدأت الولايات المتحدة، اليوم الإثنين، سحب قواتها المتمركزة في شمال سوريا ، الأمر الذي يعد تحولاً بارزاً في سياسة واشنطن ، وتخليها عن المقاتلين الأكراد الذين شكلوا حليفا رئيسيا لواشنطن في المعارك ضد تنظيم “الدولة”.

ويأتي ذلك بعد ساعات من إعلان البيت الأبيض  أن تركيا سوف تمضي قدما في تنفيذ العملية التي خططت لها منذ فترة طويلة في سوريا، وأن الولايات المتحدة لن تشارك فيها.

ونقلت وكالة ” رويترز” عن مسؤول أمريكي، قوله: إن “القوات الأمريكية أخلت موقعين للمراقبة في شمال شرق سوريا بتل أبيض ورأس العين” موضحاً أن “الانسحاب الأولي من سوريا، سيقتصر على منطقة محدودة قريبة من الحدود التركية”.

ومنذ أسابيع ، يعمل الحليفا لحلف الناتو لإقامة منطقة عازلة على طول الحدود السورية التركية ، في محاولة لإبقاء القوات الكردية المدعومة من الولايات المتحدة على بعد 32 كم على الأقل من تركيا.

انتقادات أمريكية 

نتقدت سفيرة واشنطن السابقة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، إعلان البيت الأبيض بشأن سحب القوات الأمريكية من مناطق الشريط الحدودي مع تركيا في شمال سوريا.

وكتبت هايلي على حسابها في موقع تويتر “علينا دائما حماية حلفائنا إذا كنا نتوقع منهم حمايتنا. كان للأكراد دور فعال في معركتنا الناجحة ضد تنظيم الدولة (داعش) في سوريا”. وأضافت “تركهم للموت هو خطأ كبير”، مرفقة تغريدتها بوسم “تركيا ليست صديقتنا”.

ترامب يهدد 

من جانبه هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بـ”تدمير اقتصاد تركيا والقضاء عليه” إذا ما قامت أنقرة بأي أفعال يعتبرها “تتجاوز الحدود” في سوريا، بعد أن كان قد أعلن في وقت سابق أنه لن يمنع غزو تركيا للمنطقة.

وقال ترامب، في تغريدة على موقع تويتر، “كما ذكرت بقوة في وقت سابق، ومن أجل أن أوكد: إذا ما قامت تركيا بأي أفعال، اعتبرها، بحكمتي العظيمة التي ليس لها مثيل، أفعالا تتجاوز الحدود، فإنني سوف أدمر الاقتصاد التركي وأمحوه تماما (كما فعلت من قبل)”، في إشارة إلى العقوبات على تركيا العام الماضي.

وأكد أن تركيا والدول الأوروبية سوف تكون مسؤولة عن معسكر السجن الذي يحتجز فيه الآلاف من مقاتلي تنظيم “الدولة” الارهابي وعائلاتهم بشمال شرق سوريا، مضيفا “لقد حان الوقت لآخرين في المنطقة، وبعضهم يتمتعون بثراء عظيم، أن يدافعوا عن أراضيهم”.

المزيد : واشنطن تعطي ضوء أخضر لأنقرة لإنشاءمنطقة أمنة في شمال سوريا
وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قد أعلن اليوم الاثنين، بدء انسحاب القوات الأمريكية من شمالي سوريا، بعد اتصال هاتفي مع نظيره الأمريكي، دونالد ترامب، جرى مساء الأحد.

وقال أردوغان، في مؤتمر صحفي له قبيل توجهه إلى صربيا: إن “عملية انسحاب القوات الأمريكية شمال سوريا بدأت كما أفاد الرئيس ترامب في اتصالنا الهاتفي أمس”.

وتتوافق تصريحات الرئيس التركي مع ما ذكرته وكالة “رويترز” للأنباء نقلاً عن مسؤول أمريكي، قوله: إن “القوات الأمريكية أخلت موقعين للمراقبة في شمال شرق سوريا بتل أبيض ورأس العين” موضحاً أن “الانسحاب الأولي من سوريا، سيقتصر على منطقة محدودة قريبة من الحدود التركية”.

كما نقلت “رويترز” عن “قوات سوريا الديمقراطية” قولها إن القوات الأمريكية انسحبت، اليوم الاثنين، من المناطق الحدودية مع تركيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.