موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

حكومة الوفاق تتهم طيران إماراتي مسيّر باستهداف مطار مصراتة الدولي

0 13
ميدل ايست – الصباحية

اتهمت حكومة الوفاق الوطني الليبية، المعترف بها دوليها، أمس السبت،  دولة الإمارات بقصف مطار مصراته الدولي الذي يبعد 200 كم عن العاصمة طرابلس، دعماً لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر الذي يشن هجوم للسيطرة على طرابلس منذ 4 أبريل الماضي.

وقالت قوات عملية “بركان الغضب” التابعة لحكومة الوفاق الليبية، في بيان لها على صفحتها في “فيسبوك”: إن “الطيران المسيَّر الإماراتي قصف مطار مصراتة، وأن القصف جاء كرد فعل جبان على استهداف قواتنا لميليشيات حفتر المدعومة بمرتزقة من روسيا والسودان و تشاد”.

وأضافت ” أن القصف تسبب في إصابة أحد موظفي الطيران، ونُقل إلى مستشفى لتلقي العلاج، علاوة على إلحاق ضرر ببعض مرافق المطار.

#عملية_بركان_الغضب: قصف الطيران الإماراتي المسير الداعم لمجرم الحرب المتمرد حفتر يستهدف مطار #مصراتة الدولي قبل قليل، في…

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Saturday, October 5, 2019

ولم يذكر البيان تفاصيل عن توقف حركة الملاحة في المطار، الذي تحال إليه كافة الرحالات مع الاستهداف المتكرر لمطار معيتيقة الدولي، المدني الوحيد بطرابلس.

وهذا الاتهام الثالث في أقل من شهر، لحكومة الوفاق الوطني الليبية، التي تعلن تعرض مطاراتها المدنية لقصف مسير بالطيران الإماراتي.

المزيد :حكومة الوفاق الليبية تتهم الإمارات بقصف أهداف مدنية في مدينة سرت

 

وسبق أن اتهمت حكومة الوفاق في  29 من سبتمبر الماضي الإمارات بقصف أهداف حيوية في مدينة سرت ( شرق)  من خلال طائرات مسيرة، واستمرارها تقديم الدعم لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وأكدت عملية ” بركان الغضب” العكسرية التابعة لحكومة الوفاق عبر حسابها على فيسبوك قيام الطيران الإماراتي المسير الداعم للواء المتقاعد خليفة حفتر باتسهداف مجمع سرت للمطاحن والاعلان ، وخلف خسائر مادية كبيرة داخل هذا المرفق المدني والحيوي في المدنية.

وأشارت إلى أن هذا القصف يأتي بعد 4 أيام من الانتهاء من صيانة المجمع وعودته إلى العمل مرة أخرى ، وفتح مركز السلع الأساسية وتوفير مادة الدقيق للمخابز وتوفير الأعلاف للمربين داخل بلدية سرت”.

المزيد : حزب ليبي : الإمارات قدمت 74 مليون دولار لدعم حرب حفتر لدعم خطاب الكراهية

 

كما اتهم زعم رئيس حزب “الكونغرس التباوي” الليبي عيسى عبد المجيد ، الإمارات العربية بتقديم ما يقارب من 74 مليون دولار من أجل دعم خطاب الكراهية والعنف في ليبيا .

وقال التباوي خلال جلسة استماع بالمجلس الأعلى لحقوق الإنسان في جنيف: “إن الإمارات قدمت 74 مليون دولار لدعم خطاب الكراهية في ليبيا والحرب على طرابلس”.

وأضاف أن الدعم المقدم جاء من خلال دعم مؤسسات إعلامية تبث خطاب الكراهية مثل قناة ” الحدث” التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر وقناة ” ليبيا روح الوطن” وصحيفة المرصد وصحيفة “بوابة أفريقيا” وقناة 218.

وتؤكد تقارير للأمم المتحدة أن الإمارات ومصر تقدمان دعماً عسكرياً لقوات حفتر، يُشكل خرقاً لحظر التسليح المفروض على ليبيا بموجب قرار للمنظمة العالمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.