موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

أردوغان يعلن البدء في عملية عسكرية برية وجوية شرق الفرات في سوريا

0 18

ميدل ايست – الصباحية

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت ، أن بلاده ستننفذ عملية عسكرية في شرق الفرات، بشمال سوريا، قد تنطلق غدا أو بعد غد، وذلك بهدف إنشاء ” منطقة آمنة” لاستيعاب اللاجئين السوريين فيها.

وقال أردوغان، في كلمة خلال اجتماع لحزبه “العدالة والتنمية” صباح اليوم السبت، “استكملنا خططنا وتحضيراتنا وسنقوم بتنفيذ العملية شرقي الفرات جوا وبرا”، متابعا “اقتربت العملية العسكرية في شرق الفرات وقد تنطلق غدا أو بعد غد”.

وأضاف، “أعطينا التعليمات اللازمة للانطلاق بتنفيذ العملية العسكرية شرقي الفرات”، متابعا “هدفنا هو سقي شرق الفرات بينابيع السلام ونخطط لإسكان مليوني لاجئ في هذه المنطقة”.

واتفقت تركيا والولايات المتحدة هذا الشهر على تأسيس مركز مشترك بشأن المنطقة الآمنة المزمعة على طول حدود سوريا الشمالية الشرقية، لكنهما لم تذكرا تفاصيل تذكر عن مساحة المنطقة أو هيكل قيادة القوات التي ستعمل هناك.

وكان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار قد صرح قبل يومين ،  بإن مركز العمليات المشترك أصبح جاهزا للعمل. وأضاف أن القوات الأمريكية دمرت بعض مواقع وحدات حماية الشعب في المنطقة في إطار الاتفاق.

وقال أكار إن المحادثات جارية من أجل أن يبدأ الجنود الأتراك والأمريكيون دوريات مشتركة في المنطقة الآمنة “قريبا”.

المزيد : أردوغان يهدد بإطلاق عملية جديدة ضد الأكراد شرق الفرات وواشنطن تحذر

 

ولا تزال المحادثات حول إنشاء منطقة آمنة شمال سوريا مستمرة، وهددت تركيا أكثر من مرة بشن عملية في شرق الفرات ومنبج السورية، وذلك ضد وحدة حماية الشعب الكردية السورية، واحدى فصائل قوات سوريا الديموقراطية المدعومة من واشنطن، والتي تصنفها تركيا ككيان إرهابي، في حال لم تستجيب الولايات المتحدة.

ومن جانبها ترفض دمشق الاتفاق على إنشاء منطقة أمنة بشكل قاطع ، وتعتبره انتهاك صارخ للسيادة السورية على أراضيها وخرق لمبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

و قالت قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة يوم السبت إنها ”لن تتردد في تحويل أي هجوم غير مبرر إلى حرب شاملة“ للدفاع عن منطقتها في شمال شرق سوريا.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.