موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

فيسبوك يحذف عشرات الحسابات المزيفة من الإمارات ومصر لانخراطها في “سلوك زائف ومنسق”

0 17
ميدل ايست – الصباحية

أعلنت شركة فيسبوك ، الجمعة، إنها حذفت صفحات ومجموعات وحسابات على منصتها للتواصل الاجتماعي ، لانخراطها في ”سلوك زائف منسق“ منشأه الإمارات ومصر ونيجيريا.

وقالت الشركة فيسبوك أنها حذف مجموعت وحسابات وصفحات من موقعها وموقع الإنتسغرام الذي تملكه لعشرات الحسابات التي انخرطت في عمليات كذب وتشويه ضد قطر وجماعة الإخوان المسلمين، وتعمل على ترويج يدعم سياسة الإمارات في المنظقة.

وأوضحت الشركة إلى أنها أغلقت ما مجموعة  211 حسابًا و107 صفحات و43 مجموعة تم حذفها من فيسبوك إلى جانب 87 حسابًا على إنستجرام.

ويقف خلف هذه الصفحات المحذوفة أشخاص استخدموا حسابات زائفة لإدارتها والترويج على المجموعات لزيادة حجم التفاعل، وشاركوا أخباراً محلية واستهدفوا دولاً”،

مضيفة أنهم روجوا “لمحتوى عن الإمارات ونشاطها في اليمن، وللانفصاليين في جنوب اليمن، ولأول رائد فضاء إماراتي، وانتقاد لقطر وتركيا وإيران والاتفاق النووي الإيراني وانتقاد لجماعة الإخوان المسلمين..”.

وبينت الشركة أن هؤلاء الأشخاص يحاولون إخفاء هويتهم فإن تحقيقاتنا عثرت على صلات مع 3 شركات تسويق، هي تشارلز للاتصالات في الإمارات، وفليكسيل في مصر، ومينتريتش في نيجيريا..”.

كما إنها عثرت على صلات بين هذه الحسابات (مقرها مصر) وصحيفة الفجر المصرية بعد التحقيقات التي أجرتها.

ومن أبرز الصفحات التي كشفت عنها “فيسبوك” ، “أفكار الولايات المتحدة الأمريكية (USA thoughts)، والخليج 365، والعين الكريستالية، وراديو اليمن العربي، وأنقذوا الصومال، والفجر الفني”، وحسابات وصفحات أخرى.

المزيد : تويتر يلغي أكثر من 4 آلاف حساب من الإمارات ومصر بينهم حساب القحطاني

 

والشهر الماضي، أعلن علق موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مجموعة تضم 4,258 حسابا، تعمل من الإمارات بأسماء شخصية مزيفة، وتغرد عن قضايا إقليمية وتستهدف تحديدا قطر واليمن.

وقالت تويتر إن هذه الحسابات كانت تديرها شركة خاصة تدعى “دوت ديف” DotDev التي تتخذ من دبي مقرا لها، كما تمتلك فرعا لها في مصر.

ويعمد جهاز أمن الدولة في أبوظبي ودبي إلى إقامة علاقات مشبوهة مع شركات مواقع التواصل الاجتماعي العالمية بغرض التغطية على انتهاكاته وممارساته القائمة على التجاوزات.

وتسعى الأجهزة الأمنة القمعية في الدولة إلى إقامة علاقات مشبوهة مع شركات مواقع التواصل الاجتماعي العالمية بغرض التغطية على انتهاكاته وممارساته القائمة على التجاوزات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.