موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

صحيفة .. السعودية توافق على وقف إطلاق نار جزئي في بعض مناطق اليمن

0 32
ميدل ايست – الصباحية

كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، الجمعة عن موافقة السعودية على وقف إطلاق نار محدود في اليمن، وذلك للمرة الأولى بعد خمس سنوات على الحرب التي شنتها السعودية وحلفائها ضد جماعة الحوثي.

وقالت الصحيفة الأمريكية فإن السعودية وافقت على وقف إطلاق نار محدود في أربع مناطق في اليمن ، وذلك رداً على عرض الحوثيين بوقف ضرب واستهداف المناطق والمنشآت جنوب المملكة .

وبحسب الصحيفة فإن مناطق وقف إطلاق النار التي وافقت السعودية عليها تشمل العاصمة اليمنية صنعاء والتي يسيطر عليها الحوثيين منذ العام 2014، وفي حال نجح وقف إطلاق النار في هذه المناطق سيتم توسيع الهدنة لتشمل أجزاء أخرى من اليمن.

كما نقلت وكالة بلومبيرغ عن مصادر سعودية أن السعودية تسعى إلى وقف إطلاق النار في اليمن وذلك رداً على خطوة جماعة الحوثي التي أعلنت في العشرين من أيلول / سبتمبر الجاري بشكل مفاجئ وقف أشكال استهداف الأراضي السعودية مع الاحتفاظ بحق الرد من جانب واحد .

وتأتي خطوة جماعة الحوثي بعد أيام من الهجوم على منشآت أرامكو في 4 سبتمبر الحالي والذي ألحق أضرار كبيرة بأهمة منشآت نفطية في السعودية، حملت السعودية وواشنطن إيران المسؤولية عن الهجوم، وتقولان إن الحوثيين لا يمتلكون الأسلحة ولا المهارات التي تمكنهم من شن هذا الهجوم المتطور.

المزيد : قوى أوروبية كبرى تحمل إيران المسؤولية عن الهجمات على شركة أرامكو
ودعا زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي التحالف السعودي الإماراتي إلى الاستفادة من مبادرة جماعته التي قدمتها بوقف قصفها للأراضي السعودية مقابل وقف التحالف قصفه في اليمن، في حين قابلت الرياض مبادرة الحوثيين بالتوجس، قائلة إنها تنتظر أفعالا وليس أقوالا.

وقال زعيم الحوثيين في بيان بمناسبة الذكرى السنوية الخامسة لسيطرة جماعته على مقاليد السلطة في صنعاء، إن “من مصلحة تحالف العدوان الاستفادة من المبادرة التي قدمها رئيس المجلس السياسي الأعلى (مهدي المشاط)، إذ بوقف عدوانهم وقصفهم وحصارهم سيوقف الجيش واللجان الشعبية الضربات التي يوجهها إلى العمق بالطائرات المسيرة والصاروخية”.

وحذر الحوثي من أنه في حال استمرار قصف التحالف بقيادة الرياض للأراضي اليمنية فإن هجمات الحوثيين ستكون “أكثر إيلاما وأشد فتكا وأكبر تأثيرا، وستصل إلى عمق مناطقهم وإلى أهم منشآتهم الاقتصادية والنفطية والحيوية، ولا خطوط حمراء في هذا السياق”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.